ميغان ماركل تفتح قلبها لغلوريا ستاينم.. وتتحدث عن دعم الأمير هاري لقضايا المرأة

ميغان ماركل تفتح قلبها لغلوريا ستاينم.. وتتحدث عن دعم الأمير هاري لقضايا المرأة

ميغان ماركل تفتح قلبها لغلوريا ستاينم.. وتتحدث عن دعم الأمير هاري لقضايا المرأة

ميغان ماركل

ميغان ماركل

ميغان ماركل مع الناشطة النسوية غلوريا ستاينم

ميغان ماركل مع الناشطة النسوية غلوريا ستاينم

ستايسي أبرامز

ستايسي أبرامز " Stacey Abrams" نائبة محتملة لـ جو بايدن

فتحت ميغان ماركل، قلبها لتتحدث عن دعم زوجها الأمير هاري لحقوق المرأة، وذلك في حوار مع الناشطة النسوية غلوريا ستاينم " Gloria Steinem"حول المرأة وتمثيلها في البلاد، والذي نشر من خلال مقطع فيديو على الانستقرام على حساب " Makers Women".

تعرف ميغان ماركل زوجة الأمير هاري، بدعمها الشديد ومناصرتها للمرأة، وقالت في إحدى خطباتها السابقة عن نفسها "فخورة لكوني امرأة ومناصِرة للنسوية"، وأشارت في حوارها مع غلوريا ستاينم " Gloria Steinem"، إلى دعم زوجها دوق ساسكس السابق للنسوية، وأضافت أن ابنها آرتشي محظوظ بوالده، الذي يدافع عن حقوق الإنسان الأساسية للجميع، والتي تشمل النساء.

وخطفت ميغان ماركل الأنظار في حوارها مع الناشطة النسوية غلوريا ستاينم التي رحبت بزوجة الأمير البريطاني ميغان ماركل، قائلة: "مرحبا بك في منزلك أنا سعيدة للغاية لأنك في وطنك" فيما ردت عليها ميغان: "وأنا أيضاً سعيدة".

 ونشرت منظمة " Makers Women" مقطع فيديو على حسابها على الانستقرام، بين ميغان ماركل والناشطة النسوية غلوريا ستاينم حول أهمية التصويت للمرأة، وفي المقطع المختصر الذي تمت مشاركته ناقشت المرأتان مدى سعادة ميغان بعودتها إلى الولايات المتحدة وأكدت على مدى أهمية أن يدلي الجميع بأصواتهم في نوفمبر.

وقالت ميغان في الفيديو، الذي تم تصويره خلال عطلة نهاية الأسبوع في سانتا باربرا بمنزلها الجديد، وبمناسبة الاحتفال المئوي بالمؤسسة " ينسى الناس مدى الصعوبة التي تواجها النساء، وكيف قاتلت العديد منهن للوصول إلى ما نحن عليه الآن".

وعبرت غلوريا ستاينم، عن مخاوفها من أن الشباب هم الأقل مشاركة في التصويت، وقالت "أن أكثر ما يقلقني هم الشباب، وهم أقل الأصوات المشاركة، إذ إنهم يعتقدون أن غير مؤثرين، ومع ذلك فمن المهم لهم التصويت أكثر من أي شخص آخر لأنهم مازال العمر مديد أمامهم، لذا سوف يتحملون العواقب بعدم مشاركتهم".

وتحدثت ميغان وغلوريا، عن قمع صوت النساء والحركة النسوية، وكشفت دوقة ساسكس السابقة أنها تحدثت مع ستايسي أبرامز " Stacey Abrams"، وهي نائبة محتملة لـ جو بايدن حال فوزه في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، قائلة :"أنا متحمسة جدًا لرؤية هذا النوع من التمثيل، فبالنسبة لي، كوني متحيزة للعرق، فأنا بحاجة إلى رؤية شخص يشبهني في بعض الصفات".