فيلم وثائقي جديد يكشف عن تخطيط الأميرة الراحلة ديانا الانتقال لباكستان

الاميرة ديانا ودودي الفايد

الاميرة ديانا ودودي الفايد

 سافرت الأميرة ديانا إلى لاهور بصحبة جيما على متن طائرة خاصة يمتلكها والد جيما

سافرت الأميرة ديانا إلى لاهور بصحبة جيما على متن طائرة خاصة يمتلكها والد جيما

فيلم وثائقي جديد يكشف عن تخطيط الأميرة الراحلة ديانا الانتقال لباكستان

فيلم وثائقي جديد يكشف عن تخطيط الأميرة الراحلة ديانا الانتقال لباكستان

نهاية علاقة ديانا وحسنات خان

نهاية علاقة ديانا وحسنات خان

الأميرة ديانا "Princes Diana"، أميرة ويلز الراحلة، كانت تفكر جديا في الانتقال للإقامة في باكستان، لتكون إلى جانب جراح القلب الباكستاني حسنات خان " Hasnat Khan"، وذلك طبقا لما قالته الخبيرة المتخصصة في الشئون الملكية إيف بولارد " Eve Pollard"، في الفيلم الوثائقي الجديد " Diana: Her Last Summer" (ديانا: صيفها الأخير) والذي عرض مساء الأربعاء.

الأميرة ديانا كانت تخطط للانتقال إلى باكستان

 سافرت الأميرة ديانا إلى لاهور بصحبة جيما على متن طائرة خاصة يمتلكها والد جيما

إيف بولارد تحدثت أيضا عن أن الأميرة الراحلة ديانا قد تحدثت أحاديث مطولة عن الحياة في باكستان مع صديقة بريطانية مقربة لها، كانت تعيش وقتها في باكستان، وهي جيما جولدسميث " Jemima Goldsmith"، ابنة رجل الأعمال البريطاني جيمس جولدسميث " James Goldsmith"، وهي الزوجة السابقة للاعب الكريكت الباكستاني السابق ورئيس وزراء باكستان الحالي، عمران خان " Imran Khan"، واستمر زواجهما لمدة تسع سنوات، وخلال الفترة من 1995-2004، أقامت خلال جيما في مدينة لاهور، وقالت إيف بولارد عن ذلك: "فكرة زواج أميرة ويلز وانتقالها للإقامة في باكستان لتكون بجانب حبيبها الطبيب، كانت أمر لم يتوقعه أحد"، وأضافت: "ديانا تحدثت أحاديث مطولة مع جيما خان التي كانت متزوجة من عمران خان، بخصوص هذا الشأن، وكانت تتساءل عما إذا كان الانتقال للإقامة في باكستان أمر يمكنها القيام به".

نهاية علاقة ديانا وحسنات خان

نهاية علاقة ديانا وحسنات خان

في صيف عام 1997، سافرت الأميرة ديانا إلى لاهور بصحبة جيما على متن طائرة خاصة يمتلكها والد جيما، وأثناء تواجدها في لاهور، قابلت والدي حسنات خان سرا، ولكن التغطية الإعلامية المكثفة لعلاقتها بحسنات بعد لقاء الأميرة ديانا بوالديه، تسبب في النهاية في انهيار علاقتهما التي أراد حسنات الحفاظ على خصوصيتها بعيدا عن وسائل الإعلام، وبعد انفصالها عن حسنات، سافرت ديانا في عطلة إلى جنوب فرنسا بصحبة مالك هاروردز ورجل الأعمال المصري الأصل محمد الفايد " Mohammed Al-Fayed"، وابنه دودي الفايد " Dodi Al-Fayed"، الذي توفي بعدها بأشهر إلى جانب ديانا في حادث سيارة مروع في باريس.

الفيلم الوثائقي الجديد " Diana: Her Last Summer" أذيع على القناة الخامسة الوثائقية في الساعة 9 من مساء يوم الأربعاء في هذا الأسبوع والموافق ليوم 12 أغسطس 2020.

أعداد مجلة هي