مابين تقاليد ملكية وزهور نادرة.. باقات زفاف عرائس سيدات العائلات الملكية

مابين تقاليد ملكية وزهور نادرة.. باقات زفاف عرائس سيدات العائلات الملكية

مابين تقاليد ملكية وزهور نادرة.. باقات زفاف عرائس سيدات العائلات الملكية

كيت ميدلتون تحمل غصن الآس في باقة زفافها

كيت ميدلتون تحمل غصن الآس في باقة زفافها

تتكون باقة ميغان ماركل من غصن الآس وفقا للتقاليد الملكية

تتكون باقة ميغان ماركل من غصن الآس وفقا للتقاليد الملكية

الأميرة صوفيا تحمل باقة الزفاف من ورود الحديقة المرجانية

الأميرة صوفيا تحمل باقة الزفاف من ورود الحديقة المرجانية

الملكة ماكسيما تحمل باقة زفاف أنيقة في عٌرسها الملكي

الملكة ماكسيما تحمل باقة زفاف أنيقة في عٌرسها الملكي

الملكة ماتيلد تحمل باقة زفاف كبيرة الحجم

الملكة ماتيلد تحمل باقة زفاف كبيرة الحجم

الأميرة شارلين أميرة موناكو تحمل باقة زفاف من زهورها المفضلة

الأميرة شارلين أميرة موناكو تحمل باقة زفاف من زهورها المفضلة

الأميرة بياتريس وزوجها رجل الأعمال الإيطالي إدواردو مابيلي موزي في حفل زفافهما

الأميرة بياتريس وزوجها رجل الأعمال الإيطالي إدواردو مابيلي موزي في حفل زفافهما

الأميرة ميت ماريت صاحبة أغرب باقة زفاف بين سيدات العائلات الملكية

الأميرة ميت ماريت صاحبة أغرب باقة زفاف بين سيدات العائلات الملكية

الأميرة يوجين تحمل باقة زفاف من غصن الآس

الأميرة يوجين تحمل باقة زفاف من غصن الآس

زفاف الأميرة بياتريس، تنتقي كل عروس من سيدات العائلات الملكية، الزهور التي تتألف منها باقة الزفاف التي تحملها في يوم عٌرسها، من أزهار تحمل معنى وجمال وفقا للبلد التي تنتمي لها فبحسب التقليد الملكي البريطاني يجب أن تحتوي الباقة على غصن الآس، ومنهن من تحمل زهور نادرة ذات شكل غريب كما كانت باقة زوجة ولي عهد النرويج الأميرة ميت ماريت.

وفيما يلي نتعرف على الزهور التي تحملها سيدات العائلات المالكة في باقات الزفاف الملكية.

سيدات العائلة المالكة البريطانية

يرمز غصن الآس "Myrtle " إلى الزواج والحب والأمل، وهو نبات عطري يستخدم في باقات أعراس سيدات العائلة المالكة البريطانية منذ القرن التاسع عشر، ويعود هذا التقليد الملكي إلى عام 1840، عندما تزوجت الملكة فيكتوريا، ملكة المملكة المتحدة في القرن الـ17، من الأمير ألبرت.

زفاف الأميرة بياتريس

تزوجت الأميرة بياتريس حفيدة الملكة إليزالبيث الثانية ملكة بريطانيا، من رجل الأعمال الإيطالي إدواردو مابيلي موزي، في الكنيسة الملكية "Royal Chapel " في قلعة وندسور الجمعة الماضية، وهي أحدث عروس في العائلات الملكية.

حملت العروس باقة من الياسمين وزهور البازلاء الوردية الشاحبة وورود العاج وورود حديقة أوهارا الوردية، وزهرة الشمع الوردية، بالإضافة إلى غصن الآس تماشيا مع التقاليد الملكية.

 

زفاف الأميرة يوجين

وقام منسق الزهور روب فان هيلدين " Rob Van Helden"، بتصميم باقة زهور الأميرة بياتريس وهو من نسق أيضا باقة الزفاف لشقيقتها الصغرى الأميرة يوجين في عام 2018.

زفاف كيت ميدلتون 

وظهرت كيت ميدلتون دوقة كامبريدج، بغصن من الآس في باقة زهور زواجها من الأمير ويليام في عام 2011، وميغان ماركل في حفل زفافها من الأمير هاري وكذلك الأميرة يوجين.

الأميرة شارلين

تم تصميم باقة الزهور التي حملتها شارلين أميرة موناكو، من قبل جورجيو أرماني " Giorgio Armani"، وتتدرج ألوانها ما بين الأبيض والكريمي، وهي تتناسب مع فستان الزفاف، وكانت تحتوي بشكل كبير على زهرة زنبق الوادي المفضلة لدى شارلين.

الأميرة صوفيا

عندما تزوجت الأميرة صوفيا من الأمير كارل فيليب من السويد في عام 2015 ، كانت باقة الزهور التي حملتها رائعة، فتميزت بمزيج أنيق من ورود الحديقة المرجانية الملونة مع أغصان الآس، والذي أصبح استخدامه تقليد يزين به باقات العرائس الملكية السويدية منذ عام 1935.

الملكة ماكسيما

عندما تزوجت الملكة ماكسيما ملكة هولندا، زينت باقة الزهور التي حملتها بمجموعة جميلة من الورود البيضاء والغردينيا وزنابق الوادي.

الملكة ماتيلد

اختارت الملكة ماتيلد ملكة بلجيكا، باقة كبيرة الحجم يغلب عليها اللون الأخضر، مع مزيج من الورود البيضاء والزنابق والأمارلس، وهي نفس الزهور المستخدمة لتزيين الكاتدرائية بينما كانت تسير في الممر مع الملك فيليب.

الأميرة ميت ماريت

أما باقة الزهور التي حملتها الأميرة ميت ماريت زوجة الأمير هاكون ولي عهد النرويج، هي الأغرب من بين باقات الزهور التي حملتها سيدات العائلات الملكية، إذ تكونت من مجموعة من الأزهار أرجوانية شاحبة تسمى "بروديلوبرين"، وقامت الأميرة بدور رئيسي في تصميمها، بمساعدة آينا نيبرجيت كليبي، وهي من أفضل منسقي الزهور في أوسلو.

 

أعداد مجلة هي