على الموضة.. ملكة بلجيكا تنسق كمامة الوجه مع ملابسها

على الموضة.. ملكة بلجيكا تنسق كمامة الوجه مع ملابسها

على الموضة.. ملكة بلجيكا تنسق كمامة الوجه مع ملابسها

الملكة ماتيلد تنسق الكمامة مع ملابسها في أحد الجولات الرسمية

الملكة ماتيلد تنسق الكمامة مع ملابسها في أحد الجولات الرسمية

الملكة ماتيلد وزوجها الملك فيليب أثناء زيارتهما إلى المتحف الملكي للفنون الجميلة في بروكسل

الملكة ماتيلد وزوجها الملك فيليب أثناء زيارتهما إلى المتحف الملكي للفنون الجميلة في بروكسل

الملكة ماتيلد تزور أحد ملاجئ المشردين مع ابنتها الأميرة إليونور

الملكة ماتيلد تزور أحد ملاجئ المشردين مع ابنتها الأميرة إليونور

الملكة ماتيلد تزور قطاع زراعة الزهور المتضرر من انتشار فيروس كورونا

الملكة ماتيلد تزور قطاع زراعة الزهور المتضرر من انتشار فيروس كورونا

الملكة ماتيلد تزور أحد المحلات التجارية

الملكة ماتيلد تزور أحد المحلات التجارية

العائلة المالكة البلجيكية

العائلة المالكة البلجيكية

أصبحت كمامات الوجه أو الأقنعة الطبية من الضروريات خلال انتشار وباء فيروس كورونا، لكن استخدمته بعض السيدات لإضفاء لمسه جمالية عليهن، إذ أن الملكة ماتيلد ملكة بلجيكا، أصبحت ترتدي الكمامات وتنسقها مع ملابسها.

فحين ارتدت جاكيت باللون اللبني نسقت معه كمامة طبية من اللون نفسه، بينما في وقتا آخر ظهرت بكمامة متطابقة مع لون بدلتها البرتقالي.

وفي زيارة أخرى التقت الملكة ماتيلد، برائدات أعمال في قطاع زراعة الأزهار، وهن من أكثر المتضررات من انتشار فيروس كورونا، وارتدت بدلة برتقالية اللون، ونسقت معها قناع للوجه من اللون نفسه.

 وهذه كانت أول جولة ملكية لها منذ أوائل أبريل الماضي، عندما ظهرت في إحدى المتاجر الكبرى ببلجيكا، ولكنها كانت مرتدية كمامة طبية بيضاء وقفازات مطاطية للوقاية من الكورونا.

وفي جولة أخرى، للملكة ماتيلد وزوجها الملك فيليب، خلال زيارتهما إلى المتحف الملكي للفنون الجميلة في بروكسل، بعد أن أعيد فتح أبوابه لاستقبال الزوار بالتزامن مع تخفيف الحكومة لقيودها نتيجة انتشار فيروس كورونا، ظهرت ملكة بلجيكا بفستان أبيض مزخرف بورود ملونة، وارتدت كمامة بيضاء لتتناسب مع لون ملابسها.

وفي أحد إطلالات الملكة ماتيلد الأخيرة، ظهرت بكمامة طبية، باللون الأزرق الفاتح، لتناسب ملابسها التي جاءت باللون نفسه، وذلك أثناء زيارتها مع ابنتها الأميرة إليونور لملجأ للمشردين لتوفير الطعام للمحتاجين.

يذكر أن العائلة الملكية البلجيكية تنعزل هذه الأيام فى قلعة لايكن الملكية " Laeken Castle"، وقد وجه الملك فيليب ملك بلجيكا رسالة دعم للشعب البلجيكى، عبر التلفزيون وقال " إن الوضع الحالي يذكرنا بضعفنا ولكنه في الوقت نفسه يبرز قوتنا، ويمكن لكل واحد منا أن يساعد في التغلب على هذه الأزمة".