إدوارد الثامن.. ذكرى وفاة الملك العاشق

إدوارد الثامن.. ذكرى وفاة الملك العاشق

إدوارد الثامن.. ذكرى وفاة الملك العاشق

الملك إدوارد الثامن وزوجته واليس سمبسون

الملك إدوارد الثامن وزوجته واليس سمبسون

الملك إدوارد الثامن في إحدى جوالاته الملكية قبل التخلي عن الحكم

الملك إدوارد الثامن في إحدى جوالاته الملكية قبل التخلي عن الحكم

الملك إدوارد الثامن يحيا حياة سعيدة مع زوجته واليس سمبسون

الملك إدوارد الثامن يحيا حياة سعيدة مع زوجته واليس سمبسون

الملك إدوارد الثامن تنازل عن العرش ليتزوج من حبيبته واليس سمبسون

الملك إدوارد الثامن تنازل عن العرش ليتزوج من حبيبته واليس سمبسون

غلاف السيرة الذاتية للملك إدوارد الثامن والتي كتبها بنفسه بعنوان

غلاف السيرة الذاتية للملك إدوارد الثامن والتي كتبها بنفسه بعنوان " A King's Story"

الملك إدوارد الثامن

الملك إدوارد الثامن

الملك إدوارد الثامن وزوجته واليس سمبسون عاشا معظم حياتهما بعد الزواج في فرنسا

الملك إدوارد الثامن وزوجته واليس سمبسون عاشا معظم حياتهما بعد الزواج في فرنسا

الملك العاشق إدوارد الثامن وحبيبته واليس سمبسون

الملك العاشق إدوارد الثامن وحبيبته واليس سمبسون

كثيرا ما نسمع عبارة أن الحب يصنع المعجزات، وهذا ما تؤكده لنا حكاية الملك إدوارد الثامن، ملك بريطانيا العاشق، الذي نحي ذكرى وفاته اليوم، إذ توفى في الـ 28 من مايو عام 1972.

وفي هذا التقرير نتعرف على قصة حياة الملك العاشق إدوارد الثامن الذي تنازل عن العرش من أجل الحب.

"لقد وجدت أنه من المستحيل تحمل العبء الثقيل من المسئولية وأداء واجبات الملك دون مساعدة ودعم المرأة التي أحبها"، بهذه الكلمات المليئة بالحب تنازل الملك العاشق إدوارد الثامن رسميًا عن عرش بريطانيا في 11 ديسمبر 1936، وتمت إذاعة الخبر في ذلك المساء.

من هو الملك إدوارد الثامن؟

ولد إدوارد ألبيرت كريستيان جورج آندرو باتريك دايفيد، في 23 يونيو 1894، وأصبح ولي العهد منذ أن تسلم الملك جورج الخامس مقاليد الحكم عام 1910، ثم توج ملكا بعد وفاة والده عام 1936، لكنه تنازل في العام نفسه وبعد أشهر قليلة عن العرش، وتعتبر فترة حكمه من أقصر الفترات في تاريخ بريطانيا.

تخلى الملك إدوارد الثامن عن الحكم لصالح شقيقه جورج السادس، ليصبح بذلك أول ملك يتنازل عن العرش طواعية في تاريخ بريطانيا.

لماذا تنازل الملك إدوارد عن عرش بريطانيا؟

كان الملك إدوارد الثامن، وقع في حب  واليس سمبسون، والتي ألتقى بها عام 1934 منذ أن كان أمير ويلز، وهي سيدة أمريكية سبق لها الزواج، وكان ذلك الحب مخالفة صريحة للدستور الملكي البريطاني وبروتوكول الزواج الخاص بولي العرش، إذ لا يٌسمح للملك الزواج من أمرأة مطلقة.

ولذلك اضطر الملك إدوارد الثامن، التخلي عن الحكم وعن ألقابه الملكية والاحتفاظ فقط بلقب دوق وندسور، ليستطيع الزواج من حبيبته واليس سمبسون.

حياتهما بعد الزواج

وبعد أقل من عام، تزوج إدوارد وواليس في 3 يونيو 1937، لكنهما عاشا معظم حياتهما خارج بريطانيا، في العديد من دول أوروبا كإسبانيا وألمانيا والبرتغال، ولكن معظم وقتهما قضياه في فرنسا.

 وفى عام 1940، خلال الحرب العالمية الثانية، أصبح دوق وندسور، حاكم لجزر البهاما، وفي عام 1945 عاد هو وزوجته إلى فرنسا، وكتب سيرته الذاتية، بعنوان قصة الملك " A King's Story"، ونشرت في عام 1951.

توفى إدوارد الثامن دوق وندسور، في باريس يوم 28 مايو 1972، وبقيت زوجته واليس سمبسون في باريس حتى وفاتها في 24 أبريل 1986، ودفنا في المقبرة الملكية في قصر وندسور فى إنجلترا.