النسخة الإلكترونية

الدوقة الكبرى للكسمبورغ توجه رسالة لمرضى السرطان في ظل أزمة كورونا

الدوقة الكبرى للكسمبورغ توجه رسالة لمرضى السرطان في ظل أزمة كورونا
الدوقة الكبرى للكسمبورغ توجه رسالة لمرضى السرطان في ظل أزمة كورونا

خلال الأسابيع الأخيرة، قامت الدوقة الكبرى للكسمبورغ، ماريا تيريزا " Grand Duchess Maria Teresa"، بالتواصل مع العاملين في الصفوف الأولى، وممثلي القطاعات والهيئات التي تعمل على مكافحة جائحة كورونا في لوكسمبورغ.

الدوقة الكبرى للكسمبورغ ماريا تيريزا تتواصل مع المنظمات الخيرية

 وحرصت الدوقة الكبرى، على البقاء على تواصل مستمر مع المنظمات الخيرية التي ترعاها، وتلك التي عملت معها لسنوات عديدة في لوكسمبورغ، وتفقد أحوالها في ظل الأزمة التي تعاني منها البلاد بسبب مخاوف تفشي جائحة كورونا، ومن بين هذه المؤسسات مؤسسة السرطان في لوكسمبورغ " Cancer Foundation of Luxembourg" والتي تحتل مكانة خاصة لدى الدوقة الكبرى، ومن خلال المؤسسة قامت بتوجيه رسالة تشجيع ودعم لجميع مرضى السرطان.

مؤسسة السرطان في لوكسمبورغ

مؤسسة السرطان في لوكسمبورغ هي مؤسسة خيرية غير حكومية، تأسست في عام 1994، ويتركز عملها في ثلاث مهام رئيسية هي: إعلام عامة الناس ومرضى السرطان بموضوعات ومعلومات أساسية حول مرض السرطان، دعم مرضى السرطان وعائلاتهم لتحسين نوعية حياتهم وتمويل أبحاث السرطان.

×