صانع ملابس الملكة تكشف عن أزياء جديدة من أجل الطواقم الطبية في ظل أزمة كورونا

الملكة إليزابيث الثانية

الملكة إليزابيث الثانية

صناعة ملابس جديدة للأطقم الطبية

صناعة ملابس جديدة للأطقم الطبية

تسخير كل الإمكانات لمواجهة كورونا

تسخير كل الإمكانات لمواجهة كورونا

كشف ستيوارت بارفين (Stewart Parvin)، صانع ملابس ملكة بريطانيا، عن مجموعته الأولى من ملابس الأطقم الطبية، والتي صممها وصنعها خصيصا لكي يرتديها أفراد الطواقم الطبية في خدمة الرعاية الصحية في المملكة المتحدة (NHS) خلال أزمة تفشي جائحة كورونا.

ستيوارت بارفين، 55 عام، كشف عن ذلك من خلال مشاركة جديدة نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي وكتب فيها: "مجموعتنا الأولى من ملابس الطواقم الطبية تم تسليمها إلى مستشفى فريملي بارك (Frimley Park Hospital)، إذا كنت ترغب في المشاركة بالحياكة في المنزل أو بتوفير مساحة للعمل، هناك عدة مجموعات تعمل معا وتنسق جهودها لتقديم المساعدة، للتواصل @scrubsgloriousscrubs، @scrubsfortheloveof".

مصمم ملابس ملكة بريطانيا يكشف عن مجموعة ملابس للأطقم الطبية

ستيوارت بارفين أضاف في وقت في مشاركة أخرى: "إذا كنت موردا للأقمشة وترغب في التبرع بأي أقمشة، فيرجى مراسلتنا على البريد الإلكتروني  ، ودائما نتقدم بالشكر لأولئك الذين يخاطرون بصحتهم ويعملون بلا كلل للعناية بصحتنا وحمايتنا جميعًا".

كان ستيوارت بارفين قد كشف للمرة الأولى، في الأسبوع الماضي، عن عمله في صنع ملابس للطواقم الطبية في المستشفيات التابعة لخدمة الرعاية الصحية في المملكة المتحدة، وذلك من خلال تغريدة كتب فيها: "بفضل الأقمشة الرائعة التي حصلنا عليها من أنيتا (Anita) من شركة Classic Textiles والفتيات اللاتي تطوعن بوقتهن لحياكتها، نحن الآن نعمل على إنتاج ملابس للطاقم الطبي في مستشفى فريملي بارك ... سعيد للغاية لتقديم القليل من المساعدة التي يمكننا تقديمها إلى العاملين الرائعين في خدمة الرعاية الصحية في المملكة المتحدة".

ستيوارت بارفين مصمم ملابس الملكة منذ 13 عاما

ستيوارت بارفين بدأ عمله في تصميم ملابس الملكة منذ عام 2007، وفي مارس 2016، تسلم من الملكة الوسام الملكي الفيكتوري (Royal Victorian Order /RVO)، تقديرا لخدماته للملكة، جدير بالذكر أن ستيوارت بارفين هو مصمم فستان زفاف زارا فيليبس (Mike Tindall) والتي ارتدته في حفل زفافها على مايك تيندال (Zara Phillips) في عام 2011.

أعداد مجلة هي