الأمير تشارلز يتحدث للمرة الأولى عن إصابته بفيروس كورونا

الأمير تشارلز يتحدث للمرة الأولى عن إصابته بفيروس كورونا

الأمير تشارلز يتحدث للمرة الأولى عن إصابته بفيروس كورونا

الأمير تشارلز ودوقة كورنوال

الأمير تشارلز ودوقة كورنوال

الأمير تشارلز

الأمير تشارلز

قام الأمير تشارلز (Prince Charles) ولي عهد بريطانيا وأمير ويلز، بأحدث ظهور له، في مقطع فيديو نشر في يوم الأربعاء في هذا الأسبوع، تم تصويره في منزله " Birkhall" في أبردينشاير في إسكتلندا في صباح ذلك اليوم، ومن خلاله قام الأمير تشارلز بظهوره الأول منذ مغادرته الحجر الصحي في يوم الإثنين في هذا الأسبوع، وإعلان تعافيه من عدوى فيروس كورونا.

الأمير تشارلز يتحدث عن إصابته بعدوى فيروس كورونا

الأمير تشارلز 71 عام، تحدث في مقطع الفيديو مدته ثلاثة دقائق، عن تجربته مع الإصابة بعدوى فيروس كورونا، ووصفها بأنها كانت تجربة "غريبة ومحبطة ومؤلمة"، وتحدث عن ذلك وقال: "بعد أن مررت بتجربة التعامل مع فيروس كورونا، والتي اختبرت فيها لحسن الحظ، أعراض خفيفة نسبيا من المرض، أجد نفسي الآن على الجانب الآخر من المرض، ولكن لازلت على نفس القدر من العزلة والتباعد الاجتماعي، كما لاحظنا جميعا، فإن هذه التجربة غريبة ومحبطة وغالبا ما تكون مؤلمة أيضا عندما تجد أن تواجد الأهل والأصدقاء بجوارك لم يعد أمر ممكنا، وأن جميع الأشياء الطبيعية التي تكون حياتك لم يعد لها وجود، وفي مثل هذا الوقت الذي لم نشهد مثليه وذلك القلق الذي يهيمن على حياتنا، أجدني أنا وزوجتي نتذكر على وجه الخصوص كل أولئك الذين فقدوا أحبائهم في مثل هذه الظروف الصعبة وغير العادية، وأولئك الذين يعانون من المرض والعزلة والوحدة".

شكر خاص للعاملين في مجال الصحة

الأمير تشارلز تحدث أيضا في مقطع الفيديو عن العاملين في قطاع الخدمة الصحية الوطنية في المملكة المتحدة ووجه الشكر لهم، وقال يستحقون كل الدعم من البلاد، وقال إنه "من الضروري" أن يتم منحهم معاملة خاصة عند إنهاء نوبات عملهم وذهابهم للتسوق لشراء احتياجاتهم اليومية، كما أشاد أيضا بالعاملين في خدمات الطوارئ وموظفي المتاجر وشدد على أهمية الاستمرار بالعيش بأمل.

يأتي ذلك بعد أن شهدت المملكة المتحدة اليوم أكبر معدل يومي في عدد الوفيات منذ بدء تفشي جائحة كورونا بعد أن زادت أعداد الوفيات بمقدار 563 عن إجمالي اليوم السابق لتصل إلى 2352 حالة وفاة.