ما سر قلادة الحب التي ارتدتها ميغان ماركل؟

ما سر قلادة الحب التي ارتدتها ميغان ماركل؟

ما سر قلادة الحب التي ارتدتها ميغان ماركل؟

القلادة الذهبية من تصميم صوفي ليس

القلادة الذهبية من تصميم صوفي ليس

ميغان ماركل أضفت لمسة عاطفية بارتدائها لقلادة الحب

ميغان ماركل أضفت لمسة عاطفية بارتدائها لقلادة الحب

دوق ودوقة ساسكس سينهيان واجباتهما الملكية أخر مارس

دوق ودوقة ساسكس سينهيان واجباتهما الملكية أخر مارس

ميغان ماركل دوقة ساسكس في المسرح الوطني بلندن

ميغان ماركل دوقة ساسكس في المسرح الوطني بلندن

لم تتخلى ميغان ماركل عن أسلوبها الرقيق والناعم في اختيار مجوهراتها، التي تكمل أناقتها وجمالها، ارتدت دوقة ساسكس قلادة الحب والتي تحمل رسالة عاطفية أثناء قيامها هي والأمير هاري بتنفيذ ارتباطاتهما الملكية الأخيرة.

لطالما كانت ميغان تفضل المجوهرات الذهبية الدقيقة وأصبحت معروفة باختيار القطع الشخصية للغاية للظهور الملكي، ولكنها أضفت هذه المرة لمسة عاطفية لإطلالتها أثناء تواجدها في لندن.

القلادة الذهبية من تصميم صوفي ليس

واستخدمت دوقة ساسكس حيلة ذكية لإرسال رسالة خفية تركز فيها على حظها الجيد و حبها المتزايد للأمير هاري بمساعدة مجوهراتها، حيث ارتدت القلادة الذهبية الأنيقة في المسرح الوطني بلندن.

من مصمم القلادة؟

ميغان ماركل أضفت لمسة عاطفية بارتدائها لقلادة الحب

وهي من تصميم مصممة المجوهرات صوفي ليس " Sophie Lis"، واستشهدت بقصيدة للشاعرة الفرنسية روزموند جيرار " Rosemonde Gérard" والتي تعود إلى القرن التاسع عشر، وحُفِرَ عليها نقوش باللغة الفرنسية بكلمتي "أمس" و"غدًا" بالإضافة إلى تزينها بحجر الألماس والروبي.

ميغان ماركل دوقة ساسكس في المسرح الوطني بلندن

وضعت صوفي صورة لميغان ماركل على انستقرام، وهي ترتدي القلادة وعلقت عليها بـ "قلادة الحب"، وكشفت أنها تقترض سطرًا واحدًا من قصيدة "الأغنية الخالدة"، وهي عبارة "كل يوم أحبك أكثر، أكثر من أمس وأقل من غد"، حيث تعبرعن التناغم والحب الدائم.

وكتبت صوفي أيضًا، أنها لا تستطيع التوقف عن الإعجاب بهذه السيدة، وتتمنى النجاح الدائم لزواجها وأن تعيش عائلتها بسلام وتصالح.

ولم يتضح لنا إذا ما كانت القلادة هدية لميغان من هاري أم لا.

دوق ودوقة ساسكس سينهيان واجباتهما الملكية أخر مارس

والجدير بالذكر أن هذه أول زيارة لدوقة ساسكس للمملكة المتحدة بعد أن أعلن الزوجان أنهما سيتنحيان عن الواجبات الملكية وينفصلا عن القصر في يناير الماضي.

ومن المقرر أن ينهي الزوجان واجباتهما الملكية في نهاية شهر مارس، لبدء حياة جديدة.