الأميرة بياتريس تقرر إلغاء حفل خطبتها خوفا من ملاحقة مصوري الباباراتزي لوالدها

الأميرة بياتريس تقرر إلغاء حفل خطبتها خوفا من ملاحقة مصوري الباباراتزي لوالدها

الأميرة بياتريس تقرر إلغاء حفل خطبتها خوفا من ملاحقة مصوري الباباراتزي لوالدها

والد الأميرة بياتريس

والد الأميرة بياتريس

الأميرة بياتريس وخطيبها

الأميرة بياتريس وخطيبها

تحدثت تقارير جديدة، عن قلق أصدقاء مقربين من الأميرة بياتريس (Princess Beatrice) من تأثر خطط زواجها سلبا بسبب أزمة تورط والدها الأمير أندرو (Prince Andrew) دوق يورك، في فضيحة اتجار بالبشر واغتصاب لقصر عن طريق صديقه المقرب، وطبقا لما نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية نقلا عن مصدر مضطلع فإن هذا هو ما حدث بالفعل.

الأميرة بياتريس تقرر إلغاء حفل خطبتها

والد الأميرة بياتريس

صحيفة ديلي ميل نشرت تقريرا جديدا في ذات السياق، تحدثت فيه عن أن الأميرة بياتريس قد اضطرت لتأجيل حفل خطبتها في نادي Chiltern Firehouse الشهير في لندن، والذي كان من المقرر أن يقام في يوم 18 ديسمبر 2019 بسبب قلقها من ملاحقة مصوري الباباراتزي لوالدها وهو في طريقه لحضور الحفل، الصحيفة نقلت أيضا عن مصدر مطلع قوله إن قرار الأميرة بياتريس بتأجيل حفل خطبتها قد جاء بعد أن قامت بالفعل بإرسال دعوات رسمية لحضور الحفل لمجموعة من أصدقائها المقربين.

صحف كشفت عن موعد ومكان حفل الخطوبة

الأميرة بياتريس وخطيبها

المصدر تحدث أيضا عن أن الأميرة بياتريس التي كانت قد أعلنت رسميا عن خطبتها على رجل الأعمال الإيطالي الأصل إدو مابيلي موزي (Edo Mapelli Mozzi) في وقت سابق من هذا الشهر، قررت إعادة النظر بشأن خططها في إقامة حفل خطبة في يوم 18 ديسمبر الجاري بعد أن كشفت صحيفة ديلي ميل في تقرير سابق لها عن موعد ومكان إقامة حفل الخطبة وعن تخطيط دوق يورك لحضور الحفل.