النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

كيف تفوق خاتم كاميلا باركر على خاتم الأميرة ديانا في "معركة الفوز" بقلب الأمير تشارلز؟

كيف تفوق خاتم كاميلا باركر على خاتم الأميرة ديانا للفوز بقلب الأمير تشارلز؟
1 / 6
كيف تفوق خاتم كاميلا باركر على خاتم الأميرة ديانا للفوز بقلب الأمير تشارلز؟
الأميرة ديانا تتألق بخاتمها من الياقوت والألماس
2 / 6
الأميرة ديانا تتألق بخاتمها من الياقوت والألماس
خاتم كاميلا باركر يحمل لمحة رومانسية
3 / 6
خاتم كاميلا باركر يحمل لمحة رومانسية
خاتم كاميلا باركر يتميز بماسة كبيرة بحجم 5 قيراط في المنتصف مُحاطة بـ 3 ماسات على الجانبين
4 / 6
خاتم كاميلا باركر يتميز بماسة كبيرة بحجم 5 قيراط في المنتصف مُحاطة بـ 3 ماسات على الجانبين
خاتم الأميرة ديانا من الياقوت الأزرق عيار 12 قيراط والمرصع بـ 14 قطعة من الألماس
5 / 6
خاتم الأميرة ديانا من الياقوت الأزرق عيار 12 قيراط والمرصع بـ 14 قطعة من الألماس
خاتم كاميلا باركر إرث عائلي مرصع من الألماس
6 / 6
خاتم كاميلا باركر إرث عائلي مرصع من الألماس

على الرغم من شهرة خاتم الأميرة ديانا المرصع بالياقوت والألماس، فإنه يفتقر إلى اللمسة الرومانسية التي حملها خاتم زواج كاميلا باركر دوقة كورنوال الحب الحقيقي في حياة الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا.

خاتم كاميلا باركر يحمل لمحة رومانسية
خاتم كاميلا باركر يحمل لمحة رومانسية

ربما تفتقر كاميلا باركر الزوجة الثانية للأمير تشارلز إلى الجمال التي امتلكته ديانا أميرة القلوب الزوجة الأولى لأمير ويلز، لكنها كانت الحب الأول والأخير في حياة ولي عهد بريطانيا، إذ فازت بقلبه على مدار أكثر من 50 عام، منذ أن التقى لأول مرة فى مباراة للعبة البولو عام 1971.

وفي يوم الحب نتعرف كيف تفوق خاتم كاميلا باركر على خاتم الأميرة ديانا الأكثر شهرة في معركة الفوز بقلب الأمير تشارلز؟.

الأميرة ديانا تتألق بخاتمها من الياقوت والألماس
الأميرة ديانا تتألق بخاتمها من الياقوت والألماس 

بعد أن عرض ولي عهد بريطانيا على ديانا الزواج، سلك الأمير تشارلز الطريق الأسهل لاختيار خاتم الزواج الذي أهداه للراحلة ديانا في عام 1981، إذ أعطاها كتالوج لدار غيرارد Garrard ، وهو صائغ المجوهرات الرسمي في وندسور، وطلب منها أن تختار منه ما تشاء.

وعلى الرغم من أنها لفتة ليست رومانسية وعملية للغاية، فإن ديانا عشقت ذلك خاتم الياقوت الياقوت الأزرق عيار 12 قيراط والمرصع بـ 14 قطعة من الألماس.

خاتم الأميرة ديانا من الياقوت الأزرق عيار 12 قيراط والمرصعة بـ 14 قطعة من الألماس
خاتم الأميرة ديانا من الياقوت الأزرق عيار 12 قيراط والمرصع بـ 14 قطعة من الألماس

وجاء الخاتم مخالف للقواعد الملكية فلم يكن فريدًا من نوعه وظهر الخاتم في المجلات حينذاك مما يعني أنه يمكن لأي شخص أن يشتري واحدا مثله، إذ كانت الخواتم الملكية يصنعها أو يصممها العريس بنفسه بالتعاون مع صائغ المجوهرات، وهو تقليد متبع إلى الآن.

ولكن أميرة ويلز عشقت ذلك الخاتم الياقوتي المرصع بالألماس، لدرجة أنها استمرت في ارتدائه حتى بعد الطلاق لفترة، وأصبح يعرف ذلك الموديل باسم خاتم "ديانا".

خاتم كاميلا باركر إرث عائلي مرصع من الألماس
خاتم كاميلا باركر إرث عائلي مرصع من الألماس

أما خاتم حبيبته كاميلا باركر الذي قدمه الأمير تشارلز لها، في عام 2005 كان إرثًا من العائلة المالكة البريطانية، إذ قال المؤرخين الملكيين حينذاك إنه من قطع مجوهرات الملكة إليزابيث الأم.

وعادة ما تحمل قطع المجوهرات ذات الإرث العائلي لمسة رومانسية عند تقديمها كهدية لأحد سيدات العائلة المالكة البريطانية، مثلما حمل خاتم الأميرة ديانا طابع رومانسي عندما قدمه ابنها الأمير ويليام لحبيبته كيت ميدلتون.

خاتم كاميلا باركر يتميز بماسة كبيرة بحجم 5 قيراط في المنتصف مُحاطة بـ 3 ماسات على الجانبين
خاتم كاميلا باركر يتميز بماسة كبيرة بحجم 5 قيراط في المنتصف مُحاطة بـ 3 ماسات على الجانبين

ويعود خاتم كاميلا باركر إلى الثلاثينيات من القرن الماضي، ومن المُرجح أن يكون إحدى الهدايا التي قدمها الملك جورج السادس إلى الملكة الأم بعد إنجاب ابنتها الكبرى، إليزابيث ملكة بريطانيا الحالية.

يتميز خاتم خطوبة كاميلا باركر، بأسلوب الآرت ديكو، ويتزين بماسة كبيرة بحجم خمسة قيراط في المنتصف، ومُحاطة بثلاث ماسات على كلا الجانبين، وهو لم يكن خاتم خطوبة الملكة الأم، ولكنها شوهدت به وهي ترتديه في مناسبات مختلفة في الثمانينيات، وهو لا يقدر بثمن لأنه أرث عائلي، لكنه يترواح ثمنه ما بين 70 ألف إلى 100 ألف دولار.

الصور من AFP

×