الياقوت الأزرق حجر الملكات المفضل

إليزابيث الثانية

إليزابيث الثانية

الملكة ماكسيما

الملكة ماكسيما

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

الياقوت هو أكثر من مجرد الحجر الكريم المميز لشهر سبتمبر، فهو أيضا واحد من أكثر الأحجار الكريمة صلابة إلى جانب أحجار الماس، ومن بين أكثر أنواع الياقوت شعبية الياقوت الأزرق والذي يحظى بشعبية كبيرة أيضا لدى العائلات الملكية ولكن ما الذي جعله خيار مفضل لدى العائلات الملكية؟

حامي من السماء:

إليزابيث الثانية

في الماضي البعيد كن ينظر للياقوت على أنه رمز للحماية الإلهية أو حماية السماء بسبب لونه الأزرق بلون السماء، ولذلك اعتاد أفراد العائلات الملكية منذ عدة قرون ارتداء الحلي المرصعة بالياقوت للحظ الجيد والحماية من الأذى، وفي عام 1947، قام الملك جورج السادس (King George VI) بمنح ابنته إليزابيث الثانية (Queen Elizabeth II) ملكة بريطانيا الحالية، قلادة مرصعة بأحجار الياقوت المستطيلة هي إرث عائلي للعائلة المالكة البريطانية، ويعتقد أن تاريخ صنعها يعود إلى عام 1850، ويقال أيضا أن الملك جورج السادس كان يفضل إهداء ابنته الكبرى إليزابيث الثانية بقطع المجوهرات المرصعة بالياقوت الأزرق والذي يتماشى مع لون عينيها الزرقاء.

منبع الحكمة والبصيرة:

الملكة ماكسيما

طبقا لتعاليم شاكرا (chakra theory) في المعتقدات الهندوسية فإن الياقوت الأزرق هو منبع الحكمة والبصيرة التي يحتاج إليها كل قائد أو حاكم ليقود شعبه، وهو أحد الأسباب الأخرى التي جعلت الياقوت الأزرق خيار مفضل لدى العائلات الملكية، ومن بين أشهر قطع المجوهرات الملكية المرصعة بالياقوت تاج الياقوت الأزرق (the sapphire tiara) الخاص بالعائلة المالكة الهولندية والذي اشتراه الملك فيليم السادس (King Willem III of the Netherlands) لزوجته الملكة إيما (Queen Emma) في عام 1881، وأصبح التاج فيما بعد أحد التيجان الملكية الخاصة بالملكة ماكسيما (Queen Maxima) زوجة ملك هولندا الحالي، تاج الياقوت الأزرق مصنوع من البلاتين ومرصع بعدد 33 من أحجار الياقوت الزرقاء، 655 من أحجار الماس.

رمز للحب:

كيت ميدلتون

يعتقد أيضا أن الياقوت الأزرق من الأحجار الكريمة التي ترمز للحب والالتزام والإخلاص، وهو ما جعل الخواتم المرصعة بالياقوت الأزرق خيار مفضل لخواتم الخطبة، يتصادف أيضا أن الياقوت الأزرق هو الحجر المميز لواحد من أشهر خواتم الخطبة الملكية في العالم إن لم يكن أكثرها شهرة على الإطلاق وهو خاتم الخطبة الخاص بالأميرة الراحلة ديانا (Princess Diana)، والذي قدمه ابنها الأكبر الأمير وليام (Prince William) لزوجته كيت ميدلتون (Kate Middleton) عندما تقدم بطلب الزواج منها.