النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

المدير الإبداعي لدار Pomellato لـ"هي": رغبتُ في بناء جسر بين الماضي والحاضر والمستقبل

"فينشينزو كاستالدو" Vincenzo Castaldo
1 / 5
"فينشينزو كاستالدو" Vincenzo Castaldo
2 / 5
3 / 5
4 / 5
5 / 5

تُعيد "بوميلاتو" Pomellato التفكير في تقاليد المجوهرات الراقية في مجموعة "لا جويا" La Gioia من المجوهرات الراقية، وتؤكد الالتزام القوي بالمستقبل والإرث الغنيّ للدار. "فينشينزو كاستالدو" Vincenzo Castaldo، المدير الإبداعي لدى دار "بوميلاتو" Pomellato كشف في حوار حصري ل"هي" تفاصيل عن "لا جويا" La Gioia التي تتخطى حدود الزمن، وتُعتبر رسالة حب إلى الماضي مع لمسة معاصرة ومستدامة.

pomellato

تقول إن "السفر والتعرّف إلى الثقافات المختلفة مصدر رئيس للإلهام وابتكار مجموعات المجوهرات لدى الدار"، ما مصدر إلهام مجموعة ؟LA GIOIA

لطالما كان السفر والتعرف إلى الثقافات المختلفة مصدر إلهام في الماضي، وبما أن الأمر يتعذر علينا اليوم، فقد أجرينا رحلة استبطانية في روحية "بوميلاتو" Pomellato وتاريخها. كانت رحلة شخصية معمّقة اطلعنا من خلالها على كنوز ماضينا. واتخذنا هنا مسارا مبتكرا للغاية، وأعدنا صياغة جواهر قديمة حقيقية من أرشيفنا، وحوّلناها إلى قطع جديدة وثمينة فريدة من نوعها.

ما الرسالة التي رغبت في إيصالها من خلال الدمج بين الماضي والحاضر والمستقبل؟

لا يتعلق الأمر برسالة بحدّ ذاتها. كنت مدفوعا بحلم، ورغبة في بناء جسر بين الماضي والحاضر والمستقبل.

كيف تعكس مجموعة LA GIOIA هوية "بوميلاتو" Pomellato وتاريخها؟

تُشكل هوية الشركة الفريدة مصدر وحي غنيّا لتصاميم مجوهراتنا الراقية. لقد أعدنا ابتكار بعض السمات الأيقونية والقطع المميزة لدينا، لكننا في الوقت نفسه حافظنا على التوازن: دائما ما يجد الإبداع مساحات ومناطق جديدة للسماح للحرفية والابتكار بالتعايش في وئام تام.

pomellato

تواصل مجموعة LA GIOIA التزام "بوميلاتو" Pomellato بالاستدامة، كيف ذلك؟

من الناحية الإبداعية، موضوع الاستدامة محفز للغاية، إنه دافع لتشكيل مسارات جديدة. تماما مثل مجموعة "لا جويا" La Gioia، حيث قدمنا هذا العام مفهوما مبتكرا للغاية من خلال إعادة استخدام القطع القديمة لصياغة مجوهرات جديدة فريدة من نوعها، أنا متأكد من أن الإبداع والاستدامة يمكن أن يتلازما.

ما القطعة الأحب إلى قلبك في المجموعة الجديدة؟

لا تزال Gourmette Caméléon ، من أوّل مجموعة "لا جويا" La Gioia ، من القطع المفضلة لدي، يمكنني الاستمتاع بتغير الألوان من خلال سلاسل هذا العقد لساعات. إنه احتفال بموضوعين مُميزين لدى "بوميلاتو" Pomellato: اللون والسلاسل. اللون، خصوصا، هو شغفنا وهنا عملنا على لوحة من 27 لونا دقيقا وثمينا، من أحجار كريمة طبيعية مختلفة، كما هو الحال في تحفة فنية لفنان انطباعي.

بعض القطع في المجموعة تعكس التعبير عن شغف "بوميلاتو" Pomellato بالألوان، حدثنا عن اختيار الألوان والأحجار الكريمة التي تُضفي ملمسا وشخصية على المجوهرات.

اللون هو بالتأكيد سمة مميزة ل"بوميلاتو" Pomellato . أحب استخدام اللون لمنح جواهر "بوميلاتو" Pomellato شخصية وطابعا شخصيا، مثل عقد Nudo في أول مجموعة "لا جويا" La Gioia لدينا، حيث تعزز روعة الحجر المُجردة جمال اللون. أو كما هو الحال في سلاسل Princess في مجموعة "لا جويا" La Gioia لهذا العام، حيث استخدمنا أحجارا غير عادية مثل الروبليت والتورمالين والتنزانيت. تحُب دار "بوميلاتو" Pomellato الأحجار الكريمة غير التقليدية، سواء كان لونا خاصا أو تقطيعا غير عادي أو عيبا صغيرا، فنحن دائما نبحث عن الشخصية والتفرد.

pomellato

السلاسل والحلقات من أهمّ تصاميم "بوميلاتو" Pomellato المميزة والتي استُخدمت بمئات الطرق، بالنسبة للجزء الثاني من مجموعة ،LA GIOIA تؤكد الدار على حبها للسلسلة من خلال ثلاثة تصاميم مختلفة، ما الذي يُميّز هذه الابتكارات؟

لقد أعدنا تخيل السلسلة لإنشاء معرض للقلائد، بدءا من سلاسل Rebel الطويلة وصولا إلى سلسلة Princess Collier وسلسلة Gourmette المُميّزة. في هذه القطع، أعدنا ابتكار رموزنا الجمالية، وبقينا مخلصين لهوية "بوميلاتو" Pomellato ، وغيرنا كليشيهات المجوهرات الرّاقية الكلاسيكية. في هذه المجوهرات المستوحاة من السلسلة، سواء كانت عنصرا غريبا معطلا مثل رابط كبير الحجم أو شرابة سلسلة أو قفل، أو ترصيعا حجريا غير عادي، أو تركيبة ألوان، هناك دائما لمسة مرحة وغير متوقعة. غالبا ما نعرّف هذا النمط على أنه الروك الساحر، سلوك غير تقليدي ومتمرد يحب اللعب بقواعد صياغة الذهب التقليدية، وإعادة ابتكارها بطريقة معاصرة.

ماذا تُحضّر "بوميلاتو" Pomellato بعد الإبداع الذي شهدناه في مجموعة LA GIOIA؟

دائما ما تكون المشاريع المستقبلية هي الأكثر إثارة وسرية للغاية، تابعونا!

×