ساعة تريزور من أوميغا هدية رائعة للمحبوب وتتماشى تماماً مع باقة الورد الأحمر

ساعة تريزور من أوميغا

ساعة تريزور من أوميغا

ساعة تريزور من أوميغا

ساعة تريزور من أوميغا

ساعة تريزور من أوميغا

ساعة تريزور من أوميغا

ساعة تريزور من أوميغا

ساعة تريزور من أوميغا

ساعة تريزور من أوميغا

ساعة تريزور من أوميغا

ساعة تريزور هي الهدية الأمثل بمناسبة يوم الاحتفال بالرومانسية فهي رفيعة وأنيقة على قطر من 36 مم مع صف من الألماس في الجهتين من العلبة وحبة ألماس واحدة عند التاج.

بطبيعة الحال يبقى أن يشتري العاشق الورد الأحمر إضافة إلى الساعة لكن ساعة أوميغا تقدّم وروداً جميلة تدوم لفترة أطول مع إضافة وردة على كل تاج مرسومة بواسطة خمس شعارات أوميغا بالسيراميك السائل الأحمر.

حتى الجهة الخلفية من الساعة تحاكي القلوب. فالعلبة الخلفية لساعة تريزور دي فيل من أوميغا تعطي أثر المرآة المصقولة وتحمل نمط ساعة "هير تايم".

أغرقي حبيبك في موجة من العواطف الجياشة مع سيماستر دايفر 300M.

إذا أغرمت بمغامر، كما نتمنى، نحثك على التفكير في شراء ساعة سيماستر دايفر 300M هدية له. ساعة مصنوعة من الستاينلس ستيل وذهب Sedna™ 18 قيراط على قطر 42 مم هي قادرة على تحمّل أي شي. 

تحمل الساعة حرفاً من السيراميك الأسود مع قياس غوص من Ceragold™ ومينا سيراميك أسود يحمل أمواجاً نقشت بالليزر.

أما هيكل العقارب والإشارات هو من ذهب Sedna™ 18 قيراط وقد ملئ بمادة سوبر لومينو نوفا في حين صمم صمام إخراج الهيليوم على شكل مخروطي.

ليس أفضل من الغموض للحفاظ على الحب ولكن لا شيء يمنع من أن تنظر مباشرة في قلب الساعة. في ساعة سيماستر دايفر 300M يمكن رؤية ماستر كرونوميتر كاليبر 8800 من أوميغا عبر الكريستال الياقوتي على العلبة الخلفية المموجة.

صنعت لتدوم

لا يمكن أن نضمن أن الحب سوف يكون سرمدياً ولكن نقدّم ضمان لخمس سنوات على هاتين الساعتين الجميلتين. 

أوميغا تتمنى لكل عملائها يوماً سعيداً رومنسياً بمناسبة عيد الحب.