تعرفوا على تاريخ دار بياجيه في تصاميم الساعات النسائية الفخمة

تصميم ساعة بولو من بياجيه

تصميم ساعة بولو من بياجيه

إبداعات دار بياجيه بالذهب الأبيض في 1970

إبداعات دار بياجيه بالذهب الأبيض في 1970

 إبداعات دار بياجيه بالذهب الأبيض والألماس في 1970

إبداعات دار بياجيه بالذهب الأبيض والألماس في 1970

ساعة بياجيه 1960

ساعة بياجيه 1960

ساعة بياجيه 1960

ساعة بياجيه 1960

ساعة بياجيه 1970

ساعة بياجيه 1970

ساعة فخمة من الألماس والذهب الأبيض لعام 1990

ساعة فخمة من الألماس والذهب الأبيض لعام 1990

ساعة نسائة من الألماس و الياقوت الأزرق

ساعة نسائة من الألماس و الياقوت الأزرق

من مجموعة Gala

من مجموعة Gala

والألماس والزمرد في ساعة بياجيه لعام 1990

والألماس والزمرد في ساعة بياجيه لعام 1990

في عام 1874 افتتح "جورج بياجيه" أول ورشة عمل له في سويسرا لصناعة الساعات وأصبح من أرقى صانعي الساعات في المدينة لدقة تنفيذه وجودة المواد المستخدمة في صناعته. ثم تأسست علامة "بياجيه" رسمياً في عام 1943 وتحولت ورشة العمل الصغيرة إلى منشأة تصنيع حديثة حتى عام 1959 افتتح أول صالون " بياجيه" في جنيف.

دعونا نستعرض لكم أفخم تصاميم الساعات النسائية من دار بياجيه في القرن العشرين.

إحدى ابداعات " بياجيه" في خمسينيات القرن العشرين

عندما نتحدث عن أجمل الساعات في القرن العشرين فهي تصاميم دار بياجيه في خاصة في الخمسينيات. حيث قدمت "بياجيه" تصميم لساعة نسائية فريدة من الألماس وأحجار الياقوت الأزرق الملتف حول الميناء أيضا. يمثل هذا التصميم قطعة فنية رائعة تعبر عن جمال دار بياجيه في الساعات النسائية لعام 1950.

ساعة نسائة من الألماس و الياقوت الأزرق

تصاميم ساعات "بياجيه" من الذهب في ستينيات القرن العشرين

تميزت " بياجيه" في ابتكارها لتصاميم ساعات يد فاخرة وبسيطة وأصبحت هي السمة المميزة لـ دار بياجيه. اخترنا لكم هذه الساعة من "بياجيه" التي تم إطلاقها في ستينيات القرن العشرين من الذهب الأصفر عيار 18 قيراط وبقطر 28 ملم، وميناء محاط بالألماس وحزام من الذهب الأصفر مصاغ بالشبك الذهبي.

ساعة بياجيه 1960

دار بياجيه بتصاميم جريئة في سبعينيات القرن العشرين

جسدت دار بياجيه أجواء العصر في تصاميم جريئة بالأحجار الكريمة والأصفاد الذهبية المنسوجة وعيار الكوارتيز في نهاية ستينيات القرن العشرين والأوبال أيضا. وفي عام 1970 أصدرت " بياجيه" ساعة نسائية تحمل فخامة عصرها من الذهب الأصفر مع قرص "مالاكيت" في ميناء الساعة وسوار من "مالاكيت" و "العقيق اليماني"، تحفة فنية من دار بياجيه السبعينات.

ساعة بياجيه 1970

دار بياجيه والذهب الأبيض

أصدرت الدار العديد من التصاميم العصرية في وقتها واستمرت بطرح التصاميم الفخمة والبسيطة التي عرفنا لها " بياجيه". نعرض لكم ساعة الذهب الأبيض بميناء الفضة ومرصع بالألماس وسوار من الذهب الأبيض بالزخرفة الأنيقة بعيار 18 قيراط. ومن أشهر التصاميم لعام 1970 ساعة بنفس السوار لكن تختلف بـ 44 قطعة ألماس التي تحيط بالميناء المزين بالأوبال.

 إبداعات دار بياجيه بالذهب الأبيض والألماس في 1970

مجموعة “polo” من دار بياجيه

كانت دار بياجيه  في توجه جديد في بعض التصاميم للساعات بعيدا عن التصاميم المعتادة، عادت "بياجيه" إلى تصاميم الذهب الأصفر في أواخر سبعينيات القرن العشرين وأطلقت ساعة “polo” أنحف حركة في العالم بعيار “7P” وحققت نجاحاً كبيراً لتصميمها المذهل وأصبحت من أكثر المبيعات لدى " بياجيه" حتى منتصف الثمانينيات.

تصميم ساعة بولو من بياجيه

بياجيه في أروع تصاميمها

استمرت دار بياجيه في تطوير ساعاتها في تسعينيات القرن الماضي والألفية في تنوع بالتصاميم مع بقاء التصميم الأنيق المعبر عن هوية دار بياجيه. آخر إصدارات الدار مجموعة “Gala” الأنيقة بالمنحنيات غير متناظرة وحواف مرصعة بالألماس والأحجار الكريمة. وهو تصميم مستوحى من تصاميم الستينيات والسبعينيات الذي يعبر عن هوية دار بياجيه الأنيقة.

من مجموعة Gala

هيمنة بياجيه على عالم الساعات في ستينيات القرن الماضي كان بداية الانطلاقة، وتصدرت العلامات الأعلى مبيعاً في الثمانينيات بتصميم ساعة “polo”، واستمرت في طرح أجمل التصاميم من الساعات النسائية الفخمة بالألماس والأحجار الكريمة، تصاميم جريئة ولافته كونت هوية دار بياجيه الساحرة وعلقت في الأذهان أجمل التصاميم من الساعات النسائية الفخمة.

والألماس والزمرد في ساعة بياجيه لعام 1990