Possession من Piaget: دورة واحدة.. لحُسن الطالع

Possession من Piaget: دورة واحدة.. لحُسن الطالع

Possession من Piaget: دورة واحدة.. لحُسن الطالع

 خاتم Piaget Possession

خاتم Piaget Possession

ساعة Piaget Possession

ساعة Piaget Possession

ساعات Possession

ساعات Possession

ساعات Piaget

ساعات Piaget

ساعات Piaget

ساعات Piaget

 خاتم

خاتم

خاتم من الذهب الوردي مع العقيق الأبيض

خاتم من الذهب الوردي مع العقيق الأبيض

 خاتم

خاتم

الأقراط الدائرية

الأقراط الدائرية

الأقراط الدائرية

الأقراط الدائرية

 أقراط

أقراط

إسورة الذهب الوردي المتوسط مع العقيق الأبيض

إسورة الذهب الوردي المتوسط مع العقيق الأبيض

أساور كبيرة

أساور كبيرة

أساور كبيرة

أساور كبيرة

أساور كبيرة

أساور كبيرة

أساور كبيرة

أساور كبيرة

ساعة Possession من الذهب

ساعة Possession من الذهب

بعد حوالي 30 عاماً من إطلاق مجوهرات "بوسيشن" Possession لأول مرة، ها هي دار بياجيه Piaget تكشف عن الإبداعات الجديدة لهذه المجموعة. ولا تزال هذه الأخيرة، بمجوهراتها المرحة، الملوّنة، والتمكينية تتمتع بقدرة فائقة على أسر وإغراء محبي المجوهرات المعاصرة. وتشتهر مجموعة "بوسيشن" Possession الإستثنائية بخاتمها الدوار الذي يبني علاقة مميزة مع مالكته يدعوها للاستمتاع بتصميمه الحميمي والمبهج. إن لمس هذا الخاتم، القيام بتحريكه حول أصابعك يشكل لحظة لطيفة تحملك نحو أجواء مبتسمة من الحظ والسعادة والحب، وشعور بأن "بوسيشن" Possession تنقل إلى حياتك التفاؤل والطاقة الإيجابية. كما أن الإبتكارات الأخيرة تبرهن مرة أخرى سبب تحول مجوهرات "بوسيشن" Possession إلى أيقونة حقيقية لا يمكن الاستغناء عنها.

وقامت بياجيه Piaget التي تشتهر بخبرتها الطويلة في مجال الأحجار الصلبة، - وحصرياً لهذا العام – بإضافة العقيق الأبيض إلى مجموعة "بوسيشن" Possession. يرتبط اللون الأبيض ببدايات جديدة وبالضوء والتألق، وهو لون إيجابي بطبيعته، حاملاً دعوته لحواسنا للعيش على الجانب المشمس من الحياة Sunny Side of Life. وكما يتوقع المرء فقد قامت الدار العريقة باختيار فقط الحجر الأنقى والأكثر بياضاً في ثلاثة من القطع هي عبارة عن العقيق ذو الجودة الأعلى والأفضل. وتتجلى مواصفات هذا العقيق الطبيعي وغير المعالج والنادر للغاية، من لمعان وأنوثة وخلود في ثلاث قطع تبرز مرة أخرى الدراية المثالية وبراعة بياجيه في نحت وترصيع أحجار الزينة، وهي خبرة يمكن العودة بها إلى الستينيات من القرن الماضي.

تم تزيين الإسورة الجديدة من الذهب الوردي عيار 18 قيراطاً عند كل طرف بحجر بقطع محدّب (كابوشون) مثالي من العقيق الأبيض وحلقة دوّراة من 30 ماسة. تم صنعها من الألوان الجذابة للذهب الوردي لتشكل مع العقيق الأبيض تبايناً معاصراً وممتعاً للغاية.

قلادة من الذهب الوردي مع العقيق الأبيض هي عبارة عن كرة لامعة مكوّنة من حجرين بقطع محدّب (كابوشون) وحجم أكبر من 15 قيراطاً من العقيق الأبيض الأكثر نقاءاً، محاطة بحلقة مكونة من 28 ماسة بتقطيع بريليانت. هذه التميمة المرحة المتفوقة في إمكانية تكييفها، يمكن ارتداءها كقلادة طويلة - حتى 85 سم - أو أقصر عندما مضاعفة السلسلة.

إستكمالاً إبداعات العقيق الأبيض، خاتم من الذهب الوردي مع العقيق الأبيض شبابي وحديث من الذهب الوردي الدافئ. وتتجلى مرونة "بوسيشن" في الخاتم الملتوي والحجرين المحدّبين. وقد جرى الحفاظ على العنصر اللعوب في الحجر المحدّب (كابوشون) بفضل الحلقة الدوّارة المرصّعة كل منها ب 10 ماسات بتقطيع بريليانت.

استمراراً لعراقتها في تقديم التصميم الجريء والمعاصر، يسعد شركة بياجيه أن تقوم بإطلاق الأقراط الدائرية، كإشادة بالتصميم الرمزي للإسورة. وتقدم الدار مقاسين مختلفين لتتناسب أقراطها مع كل الأذواق. أولاً، أقراط دائرتها متوسطة الحجم من الذهب الوردي والماس ذات أزرار قابلة للفصل والتي يمكن ارتداؤها بثلاث طرق إبداعية: الأطواق مع الأزرار، أو الأزرار المرصّعة لوحدها، أو مختلطة ومطابقة بطريقة شبابية حسب الموضة.

وللحصول على مظهر أكثر نعومة، تمت إضافة أقراط ذات أطواق أصغر حجماً من الذهب الوردي والماس، كذلك مع حلقات دوارة إلى المجموعة. هذه الأقراط المصنوعة من الذهب الوردي التي ينبغي حيازتها والتي تضفي جمالاً على أي مجموعة من المجوهرات هي رفيقة آسرة لكل يوم، وهي عريقة تجسد رموز التصميم الأنيقة والممتعة التي تتحلى بها بياجيه.

توفر مجموعة "بوسيشن" إمكانية التعبير عن شخصيتك وجرأتك من خلال جمع وخلط ومطابقة الألوان وكذلك الأحجام.

للتمتع بمظهر أكثر جرأة، تضيف بياجيه ثلاثة أساور كبيرة محتفظة بمرونتها الخاصة الخالية من المشبك، وهي أعجوبة فنية بحد ذاتها. تحمل الأولى منها في طرفيها حجر المالاكيت الأخضر الفاتن بقطع محدّب، المتناقض بوضوح مع الذهب الوردي. أما السواران الآخران - بالذهب الوردي والأبيض – يتحليان بطرفين محدّبين مرصّعين بالكامل، يلتقطا الضوء وينشرانه. كما أن السوار المصنوع من الذهب الأبيض يضم مزيداً من الماس على طرفيه لمزيد من التألق! تتميز هذه النماذج الثلاثة بأربعة من الحلقات الدوّارة المرصّعة.

وفي تمجيد إضافي لأبدية الذهب والماس، تقدم بياجيه قلادة جديدة من الذهب الوردي، مع نصف الكرة مغطى بالألماس كندف الثلج. أما الحلقة الدوارة المرصّعة التي تميّز هذه المجوهرات فقد تم تزيينها بلمسة مرهفة من الألماس الإضافي على شكل نصف قمري.

قلادة من الذهب الوردي مع العقيق الأحمر مع نصف كرة مرصّعة متاحة أيضاً لأولئك الذين يحبون الألوان الجريئة والنارية لهذا الجوهرة. وتقدم دار بياجيه أيضاً سواراً متوسطاً من الذهب الوردي مع حجر بقطع محدّب (كابوشون) عند كل طرف منها من العقيق الأحمر، وخواتم مع حلقات دوارة ماسية مرصعة بالماس على جانبي السوار.

تُضاف إلى المجموعة ثلاثة خواتم "بوسيشن" جديدة، مصمّمة على شكل الإسورة الأيقونية. حلقتان صغيرتان رقيقتان - واحدة من الذهب الوردي والماس، والأخرى من الذهب الأبيض والماس. كما يتوفر خاتم متوسط ​​الحجم من الذهب الوردي والماس. يمثل خاتم "بوسيشن" قيمة جمالية للجميع، سواء تم وضعه بمفرده أو برفقة ألوان وأحجام مختلفة مرحة تتراقص معاً عبر الأصابع.

أخيراً، تمثل مجموعة ساعات "بوسيشن" مهرجاناً من الألوان، سواء فيما يتعلق بالأحزمة القابلة للتبديل ذاتياً أو بألوان الميناء – حيث تمت هذا العام إضافة تدرج الألوان الغنية والحيوية للوردي الداكن. هذه الساعات المتوفرة بعلبة بحجم 29 مم و 34 مم، تتحلى بإطار من الذهب الوردي متحرك بحرية. كما أنه تتواجد إصدارات مبهرة مرصّعة بالأحجار الكريمة مع ميناء وإطار مرصّعين بالكامل مع أحزمة وردية داكنة قابلة للتبديل. وتُستكمل المجموعة بنموذج مرصّع بالكامل من الذهب الأبيض. وهذه الساعات من مجموعة "بوسيشن" تمثّل وحدة فريدة تجمع ثلاث ميزات تفوقية تتصف بها دار بياجيه وهي صناعة الساعات وترصيع الأحجار الكريمة والإبداع الفريد والآسر.