النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

تعاون مميّز يجمع بين Fabergé وGame of Thrones تخليدا لقصة المسلسل

تعاون مميّز يجمع بين Fabergé وGame of Thrones تخليدا لقصة المسلسل
1 / 4
تعاون مميّز يجمع بين Fabergé وGame of Thrones تخليدا لقصة المسلسل
تعاون مميّز يجمع بين Fabergé وGame of Thrones تخليدا لقصة المسلسل
2 / 4
تعاون مميّز يجمع بين Fabergé وGame of Thrones تخليدا لقصة المسلسل
تعاون مميّز يجمع بين Fabergé وGame of Thrones تخليدا لقصة المسلسل
3 / 4
تعاون مميّز يجمع بين Fabergé وGame of Thrones تخليدا لقصة المسلسل
تعاون مميّز يجمع بين Fabergé وGame of Thrones تخليدا لقصة المسلسل
4 / 4
تعاون مميّز يجمع بين Fabergé وGame of Thrones تخليدا لقصة المسلسل

اقترن اسم Fabergé بعيد الفصح منذ أن أطلقت تقليدها السنوي بتصميم بيض عيد الفصح الإمبراطوري عام 1885، فأسرت قلوب وعقول الأجيال مع مرور الزمن. تعاونت الدار هذه السنة مع شركة وارنر برثرز Warner Bros Consumer Products لتخليد قصّة مسلسل "صراع العروش" Game of Thrones الحائز جوائز من إنتاج قناة HBO® التلفزيونية الأميركية. سيجمع هذا التعاون المفاجئ بين الحرفيّة المتفوّقة التي تتميّز بها Fabergé وبين العبقرية الفنية لأحد أشهر المسلسلات التلفزيونية على الإطلاق في القرن الواحد والعشرين.

في التفاصيل، تعاونت Fabergé مع ميشيل كلابتون، مصمّمة أزياء مسلسل "صراع العروش" الحائزة جوائز Emmy® و BAFTA®، لتصميم هذه التحفة الفنية التاريخية ممّا يتيح لأحد الأفراد اقتناء إرث معاصر.

تكشف Fabergé هذا العام عن أحدث مجوهراتها التي تُشكّل جزءًا من إرث المستقبل. أمّا التوقيت، فمؤاتٍ جدًا إذ يحتفل مسلسل "صراع العروش" في شهر أبريل الجاري بالذكرى السنوية العاشرة على انطلاقة الحلقة الأولى، وقد لُقّبت هذه المحطّة المهمّة في تاريخ المسلسل بالـ"عيد الحديدي". تستمرّ الاحتفالات حول العالم لسنة كاملة، وتُتيح لمتابعي المسلسل استرجاع أهمّ اللحظات التي بقيت مطبوعة في ذاكرتهم، على أن تكون جوهرة الاحتفالات بيضة "صراع العروش" الإمبراطورية من Fabergé. تعاونت ليزا تالغرين، مديرة التصميم في Fabergé مع ميشيل كلابتون، مصمّمة أزياء مسلسل "صراع العروش"، لابتكار قطعة آسرة مشغولة بإتقان، تروي حكاية دينريس تاغارين ورحلتها لاعتلاء العرش الحديدي.

يستحضر هذا التصميم الاستثنائي إلى البال بيض تنّين دينريس، كما يدلّ إلى أزيائها المميّزة، المستوحاة من المناظر المحيطة بها وتطوّر الأحداث المرتبطة بدورها في المسلسل. يستمدّ التصميم الوحي من مشوار دينريس من فتاة يتيمة في المنفى إلى ملكة تحارب من أجل اعتلاء العرش الحديدي.

لطالما عوّدتنا Fabergé على عنصر المفاجأة في تصاميمها، لذا تكتنز هذه القطعة حكايات أخرى بداخلها. تفتح البيضة لتكشف مفاجأة جميلة على شكل تاج يتربّع على قاعدة من البلّور البرّاق. إنّه نسخة مصغّرة عن التاج الذي كان سيكون من نصيب دينريس لو أنّها اعتلت العرش الحديدي، وهو تاج مرصّع بالياقوت الكمثري المستورد بطريقة مسؤولة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية من منجم مونتيبويز للياقوت التابع لـشركة "جيم فيلدز" Gemfields في الموزمبيق.

بالعودة إلى التاريخ، صمّمت Fabergé سلسلة من 50 بيضة فصح إمبراطورية للعائلة الملكية الروسية بين عام 1885 وعام 1916، عندما كان بيتر كارل فابرجيه مدير الشركة. ابتكرت الدار عشر بيضات بين عام 1885 وعام 1893، خلال عهد الإمبراطور ألكسندر الثالث، و40 بيضة خلال عهد ابنه البار نيقولا الثاني، بمعدّل بيضتَين كل عام، واحدة لوالدته والثانية لزوجته. وها هي Fabergé اليوم تواصل رحلة الاستكشاف من خلال مجوهراتها الآسرة وتحفها الفنية التي تخطف الأنفاس.

تملك Fabergé سجلًا حافلًا بتصميم المجوهرات حسب الطلب للعائلات المالكة حول العالم، وها هي اليوم تُكمل هذا التقليد  بطريقة مميّزة مع أحدث بيضة تحمل توقيعها.

×