"فاشن فوروورد" يختتم فعالياته بتميّز وتألق أبرز المصممين

في اليوم الثالث والأخير السبت 28 أكتوبر 2017، قدّم حدث "فاشن فوروورد" أبرز عروضه الأخيرة وسط أجواء حي دبي للتصميم الصاخبة. وفي مشهدية مميزة من جوّ صاخب الى اكتظاظ المكان بالصحافة والحضور ومحبي الموضة والأزياء، برزت عروض مميزة لمصممين محليين إقليميين وعالميين.

 

Zareena

ومن أبرز العروض التي شاهدناها يوم السبت، عرض المصممة الإماراتية زارينا يوسف مؤسسة دار Zareena، والتي برزت أنوثة تصاميمها من خلال أقمشة الشيفون والتول ومن خلال التطريزات اليديوية الذهبية اللون. وقد فرّقت المصممة الألوان عن بعضها حيث ظهرت العارضات ضمن 3 مجموعات من الألوان المختلفة. في حين ركّزت المصممة على الألوان الترابية واللون الأسود الذي بدا أحد الألوان الأساسية في المجموعة.

 

Sadeem

أما علامة Sadeem مصممتها السعودية سديم الشهيل والتي تعلّمت فنّ المهنة في نيويورك، فبرزت تصاميمها بشكل ملفت من خلال بساطتها حيث استوحت المجموعة بأكملها من البحارة وألوان البحارة الأساسية الأحمر والكحلي والأبيض.

 

Mohanad Kojak

أما مجموعة المصري مهند كوجاك  تحت علامة Kojak، لاحظنا الفرادة والابتكار في التصاميم التي اعتمدت على ألوان متعددة وأقمشة متنوعة، في حين ظهر اللون الأحمر بشكل ملفت في نهاية العرض من خلال فساتين وسراويل ضيقة وجمبسوت تتداخلها الربطات، وأقمشة التول والشيفون والدانتيل. ولفت الحضور الشرائط الحمراء التي غطّت أفواه العارضات التي تمايلت على منصة العرض باللون الأحمر من الأعلى حتى الأسفل.

 

Amato

إذا كنّا نريد أن نكلّم عن الإبداع الحقيقي فلا يمكن إلا أن نصف عرض دار Amato للمصمم الفيلبيني الشهير فيرن أونيه الذي عادةً ما يتميّز بتصاميمه الفريدة والأخاذة. بدأ العرض من تحت أعماق البحار حبث خرجت العارضات وكأنهن يخرجن من الظلام الداكن. وفي وسط العرض بدأ العرد والبرق لتظهر مجموعة جديدة من الفساتين الأخاذة بتصاميم براقة ومتنوعة بأقمشة فاخرة سيطرت عليها صيحة الشراريب. وفي نهاية العرض خرجت عارضة بتحفة فنية مميزة ببريقها الفضي الذي يغطيها بأكملها أرسل من خلالها المصمم رسالة الى كل سيّدات العالم أن يقتلن الخوف بداخلهن ويخرجن من الظلام المتواجد داخل كل واحدة منهن.