مجموعة ألكسندر ماكوين لربيع و صيف 2018

ما زال أسبوع الموضة في باريس يقدم لنا أجمل التصاميم في عالم الأزياء، و هذا ما لاحظناه بعد متابعتنا عرض الكسندر ماكوين Alexander McQueen لمجموعة ربيع و صيف 2018 للألبسة الجاهزة.

فقد أبهرت المصممة سارة بيرتون Sarah Burton الحضور بالتصاميم التي جاءت بنكهة بريطانية خالصة حيث استغلت زيارتها لحدائق المنزل الأثري The great Dexter في لندن لابتكار الألوان و أشكال الورود و التصميمات.

غلب على المجموعة أزياء بالأقمشة الشفافة مثل الدانتيل و التول و الأورغانزا، و ظهرت الأقمشة المطبعة بالورود و الخطوط الـStripes و المربعات. و كسرت الدار حدة التصاميم الكلاسيكية فجعلت القصات غير مستقيمة و متفاوتة.

خلطت المصممة الكثير من الأقمشة بشكل عصري و حيوي، و برزت المعاطف الضخمة الكبيرة بنقشاتها و قصاتها الغريبة.

أما أكثر ما لفتنا في العرض، فكانت التنانير العالية الخصر بموديلاتها الجميلة المنسقة مع التوبات القصيرة. كذلك قدمت المصممة بعض الإطلالات الشبابية التي تمثلت في الفساتين القصيرة المزينة بالكشكش، و لم تغب عن التشكيلة القطع الجلدية من سراويل منسقة مع جاكيتات طويلة، أو فساتين متفاوتة الطول، كذلك المعاطف الميتاليكية.

و من الصيحات الأخرى، شاهدنا الفساتين الشفافة التي أتت مزينة بالريش، موضة الدنيم و قصات الجينز التي أتت باسلوب جميل. و ختمت بيرتون العرض بقطع من التول الشفاف و الدانتيل التي نسقت مع سراويل كلاسيكية، بالإضافة الى فساتين واسعة من التول تألقت فيها طبعات الورود و الألوان المشرقة و القصات المتفاوتة.

و لم تخلو مجموعة الكسندر ماكوين Alexander Mcqueen من الأكسسوارات التي يوليها الدار أهمية كبيرة. و كانت أبرز قطع مجموعة الأكسسوارات الجديدة عبارة عن أقراط و عقود طويلة و ضخمة تعكس بإمتياز الأناقة و الرقي البريطاني و تمنح المرأة إطلالة جريئة و جذابة، بالإضافة الى حضور مميز للأحذية الجلدية التي تصل الى حدود الكاحل.