مجموعة الكسندر ماكوين للألبسة الجاهزة لخريف و شتاء 2017

ما زال أسبوع الموضة في باريس يقدم لنا أجمل التصاميم في عالم الأزياء. و هذا ما لاحظناه بعد متابعتنا عرض الكسندر ماكوين Alexander McQueen لمجموعة خريف و شتاء 2017 للألبسة الجاهزة.

استوحت المديرة الإبداعية للدار Sarah Burton الفكرة الأساسية لهذه المجموعة من مدينة كورنوال التي تقع في أقصى غرب بريطانيا. هذه المنطقة تعتبر من المناطق الساحرة و الغريبة في الوقت نفسه حيث تضم منحدرات صخرية و وعرة و تتميز بانعزالها و تنوع تضاريسها و جمال شواطئها الرملية الذهبية، فهكذا عادت بنا Burton الى العصور الوسطى الإنكليزية عبر قطع مميزة تناسب كل سيدة تبحث عن الرقي و التميز و الغرابة و ترغب بإبراز كامل أنوثتها.

التفاصيل الدقيقة التي تبرز جمال تصاميم أزياء العصور الوسطى و الراقية، كانت حاضرة بقوة في العرض. و كان من أبرزها استخدام الريش و الفرو و الأقمشة الجلدية و الأزياء الشفافة، و كذلك اختيار قصات الفساتين الطويلة و التنانير القصيرة الواسعة و النقشات و الرسومات البارزة.

أكثر ما لفتنا في هذا العرض، فساتين السهرة المميزة بقصة الـCut-Out حيث احتوت على فتحاتٍ في أماكن مختلفة من الجسم و جاءت فضفاضة كما قدمت بأقشمة مليئة بالأناقة كالشبك و ببعض الفرو.

و من الإطلالات الأخرى التي لاقت إعجابنا، الفساتين المزينة بالشرائط الملونة، الفساتين بالأقمشة التويدية المطبعة، الفساتين الفضفافة و الحيوية التي تلفت كذلك الأنظار بجمال نقشاتها.

الجلد كان له بصمة خاصة في العرض، حيث رأيناه على أشكال فساتين و سترات و تنانير و تم تنسيقه مع أقمشة أخرى. الى جانب ذلك برزت بعض الإطلالات الكلاسيكية الهادئة، بالإضافة الى فساتين قصيرة مع تنانير بطبقات متعددة.

و على صعيد الألوان، غطى الأسود و الأحمر و الأبيض المجموعة، مع حضور خجول للرمادي و الفضي. أما بالنسبة للأكسسوار، فلا يمكننا إلا أن نلاحظ الأحزمة الجلدية التي رافقت معظم التصاميم، و الحقائب الكبيرة التي حملتها العارضات و المزينة بالشرائط الملونة، إضافة الى الأحذية المروسة بمختلف موديلاتها و ألوانها و نقشاتها.