مجموعة Rami Al Ali لربيع وصيف 2023 صورة مُنمّقةً للأناقة المعاصرة

28

كشف رامي العلّي النقاب عن مجموعته للألبسة الجاهزة لربيع وصيف 2023، مُستمدًّا الوحي من الأهميّة الأزليّة لتصوير "سيسيل بيتون" Cecil Beaton ليرسم صورةً مُنمّقةً للأناقة المعاصرة. مُكرّماً الماضي ومُحاكياً الحاضر، يستكشف المُصمّم مواضيع الأنوثة والحداثة، وينسج حكايةً نابضةً من خلال مجموعته الفريدة المُؤلّفة من 28 قطعة.

تُلخّص تشكيلة التصاميم المرحة والأنثويّة في الوقت نفسه النظرة المعاصرة للعصر الذهبي الأيقونيّ الذي شهدته هوليوود وذلك من خلال لوحة ألوان حاسمة تضمّ 12 لونًا تتراوح ما بين المُتعمّدة والبسيطة إلى الحيويّة والجريئة. وقد تمّ دمج الإشارات الكلاسيكيّة للجمال الأنثوي الناعم مع الجاذبية، والطرافة، والحضور، والشخصية، ممّا يعكس جوهر نجوم الشاشة الفضية خلال الأزمنة التي انقضت ليبرز مكانها سياق العصر الحديث. تمثّل الأشكال الجميلة والمُحدّدة البنية بالألوان الزاهية، والدرجات اللونيّة الهادئة فضلاً عن ألوان الباستيل الناعمة، تكرارًا فنّيًّا للربيع وذلك ضمن عالم الخياطة، وهي خير دليل على رؤية العلّي الإبداعيّة. إنّ الألوان النابضة المستوحاة من الطبيعة، بما في ذلك لون العشب الأخضر، والأزرق الفيروزي، والزهريّ، والمرجانيّ، والبنفسجيّ، والأزرق الكوبالت، ترسم مشهدًا آسراً، وتُظهر تشابهًا مذهلاً بالثراء المُفصّل لرسومات عصر النهضة. من ناحية أخرى، تأتي التصاميم الأنثوية مُشبّعةً بلمسات من التركيبات اللونيّة الزهريّة وغير المُتوقّعة لتقديم منظور جديد لا تشوبه شائبة، يُحقّق توازناً مثاليًّا ما بين الأناقة البسيطة والأسلوب اللافت.

أُعيد ابتكار القَصّات البارزة بتقنيّات الموسم الجديدة، المبنيّة على التاريخ الغني للماركة ورموز التصميم الشهيرة. يسود الطابع الخفيف، والمشرق والمُنمّق بشكل غير اعتياديّ على التصاميم التي تُجسّد الإتقان المثاليّ لورشة عمل رامي العلّي. تُساهم أقمشة التول الناعم وساتان الميكادو، والكريب الانسيابيّ في إرساء أساس المجموعة الأنيقة التي تُقدّم جرعات من الغرابة، والرومانسيّة، والسحر. تمّ حبك الأنماط الدقيقة، والعقد الفراشيّة الضخمة، وعناصر النحت ببراعة في كافّة قطع المجموعة لتقديم حكاية عن الملابس الجاهزة مستوحاة من الهندسة المعماريّة.  كما وتمّ استخدام الخرز الآسر، والترتر المتألّق، وريش النعامة الفاخر بسهولة تامّة في التصاميم التي تتراوح ما بين الكلاسيكيّة والمعاصرة، والتي هي بمثابة شهادة على براعة العلّي ومهارته. بدءًا من التنانير الضخمة وقصّات حوريّة البحر وصولاً إلى الرداءات السرواليّة "جمبسوت" الرسميّة وأسلوب الـ"توبينو" الذي يترافق مع التنانير المتوسطة الطول، الضيّقة والمستقيمة، تُبرز كافّة الإطلالات الدّقّة والاهتمام الفائق بالتفاصيل اللذين أصبحا سمةً مُميّزةً لجاذبية وتألّق دار الأزياء المرموقة هذه.

×