النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

أطعمة تعزز المناعة والدفء في فصل الشتاء

اطعمة تعزز المناعة والدفء في فصل الشتاء
1 / 4
اطعمة تعزز المناعة والدفء في فصل الشتاء
الشوفان مصدر للطاقة التي يحتاجها الجسم في الشتاء
2 / 4
الشوفان مصدر للطاقة التي يحتاجها الجسم في الشتاء
الماء ضروري لتعزيز الدفء والمناعة في الشتاء
3 / 4
الماء ضروري لتعزيز الدفء والمناعة في الشتاء
يمنح الموز الدفء ويعزز المناعة في الشتاء
4 / 4
يمنح الموز الدفء ويعزز المناعة في الشتاء

تختلف الفصول بين موسم وآخر، ومع اختلافها تتغير درجات الحرارة بين المرتفعة والمنخفضة. ومع قدوم فصل الشتاء، باتت درجات الحرارة المنخفضة والأمطار والثلوج تتصدر الصورة حالياً، مع حاجة لتدفئة الجسم جيداً لمنع الإصابة بالأمراض والمشاكل الصحية التي يمتاز بها فصل الشتاء بالعموم.

وتلعب الملابس السميكة ووسائل التدفئة المعروفة مثل المدفأة وغيرها، كأبرز الوسائل المتبعة حول العالم لبعث الدفء في الجسم. لكن لا يمكننا إغفال أهمية الغذاء أيضاً في تحقيق هذا الأمر، إذ أن العديد من الأطعمة تساعد على تعزيز الدفء وتقوية المناعة في فصل الشتاء.

فما هي هذه الأطعمة، وكيف نستفيد منها في تعزيز مناعة أجسامنا وتدفئتها في الفصل البارد؟ هذا ما نكتشفه سوياً وفق تصريحات أدلى بها أحد المختصين بالسمنة والتغذية العلاجية لموقع "سكاي نيوز عربية".

أطعمة تعزز المناعة والدفء في فصل الشتاء

يشير الدكتور مصطفى ساري، إستشاري علاج السمنة والتغذية العلاجية في القاهرة في تصريحه للموقع، إلى ضرورة وجود بعض "الأطعمة الصديقة للشتاء" على موائدنا خلال هذا الفصل المتميز بحرارته المنخفضة بشكل كبير في بعض الدول.

وانخفاض الحرارة قد يؤثر على قوة ومناعة الجهاز المناعي، الذي يقف بوجه الفيروسات والجراثيم المسببة لكافة أمراض الشتاء وعلى رأسها أمراض الجهاز التنفسي. لذا نجد أن أطعمة الشتاء تحضر بقوة خلال هذا الفصل لتقوية المناعة وبث الشعور بالدفء.

وبحسب الدكتور ساري، هناك العديد من الأطعمة الصديقة للشتاء منها "الفواكه التي تمنح الجسم شعوراً بالدفء وتساعد أيضاً على تقوية المناعة، مثل البرتقال واليوسفي والكيوي، إضافة إلى الموز والليمون، حيث تمد الجسم بفيتامين سي."

مضيفاً أن "الموز بشكل خاص مهم جداً لمنح الجسم الشعور بالدفء، نظراً لاحتوائه على فيتامين ب والمغنسيوم، وهما عنصران مهمان لوظائف الغدة الدرقية والكظرية، والغدد المسؤولة عن تنظيم درجة حرارة الجسم".

أطعمة تعزز جهاز المناعة في الشتاء

وبالنسبة للأطعمة التي تعزز جهاز المناعة ضد الأمراض، شدد الدكتور ساري على أهمية بدء اليوم بتناول الشوفان أو الحبوب الكاملة بشكل عام، كونها مصدر هام للطاقة التي يحتاجها الجسم. وتحتوي هذه الحبوب على كمية كبيرة من الكربوهيدرات التي تمد الجسم بالطاقة، كما أنها غنية بالفيتامينات والألياف.

ومن الأطعمة الأخرى التي ينصح الدكتور ساري بتناولها لتعزيز الدفء والمناعة، اللحوم الحمراء والأسماك مشيراً إلى أن "اللحوم تحوي نسبة عالية من الحديد، وهو معدن مهم للجهاز المناعي. كما أنها تزيد نسبة الأكسجين بالجسم، وبالتالي تقلل من درجة البرودة التي يشعر بها الشخص، لأن الأكسجين يعطي طاقة وحرارة." وأضاف: "تحتوي اللحوم على نسبة عالية من فيتامين ب 12 وهو مهم لصحة الأعصاب وجهاز المناعة".

كذلك نصح الخبير المصري بتناول البطاطس لغناها بالكربوهيدرات التي تمد الجسم بالطاقة، وفيتامين ج والبوتاسيوم والألياف المهمة لدعم المناعة ورفع حرارة الجسم.

المكسرات والخضروات الجذرية في فصل الشتاء

تحدث الدكتور ساري في تصريحه لموقع "سكاي نيوز عربية" عن أصناف أخرى من الطعام مهمة للطاقة والمناعة، مثل المكسرات التي تعد مصدراً مهماً لأحماض أوميغا 3 الدهنية والمعادن المهمة.

كما تحدث الدكتور ساري عن الخضروات الجذرية مثل اللفت، والتي تمتاز بدور كبير في محاربة الإنفلونزا، ورفع درجة حرارة الجسم، بالإضافة إلى الثوم والزنجبيل والفلفل الأسود.

أهمية تناول الماء والبيض في فصل الشتاء

من ناحية أخرى، حذر خبير التغذية العلاجية من إهمال الكثيرين لموضوع شرب الماء خلال فصل الشتاء، وأشار إلى أن قلة تناول الماء يزيد من الشعور بالبرودة، مؤكداً أن "الجفاف يسبب انخفاض حرارة الجسم، وبالتالي من الضروري المحافظة على الجسم رطباً بتناول السوائل في الشتاء بشكل خاص".

كما نصح الدكتور ساري بضرورة تناول البيض في الشتاء "لاحتوائه على البروتين والكالسيوم والحديد، وهو صعب في هضمه إلى حد ما، وبالتالي يساعد في عمل ونشاط أجهزة الجسم، ومن ثم زيادة درجة الحرارة والشعور بالدفء".

×