اشياء لا يجب تركها في السيارة تجنبا للمخاطر

اشياء لا يجب تركها في السيارة تجنبا للمخاطر

اشياء لا يجب تركها في السيارة تجنبا للمخاطر

 الأجهزة الإليكترونية

الأجهزة الإليكترونية

الأدوية والعقاقير الطبية

الأدوية والعقاقير الطبية

النظارات الشمسية

النظارات الشمسية

زجاجات المياه البلاستيكية

زجاجات المياه البلاستيكية

مستحضرات التجميل

مستحضرات التجميل

هناك عدة أشياء عادة ما نضعها أو نتركها داخل سياراتنا دون أن نلقي لها بالا بالرغم من أن تركها في السيارة قد يتسبب في مشكلات جمة تتضمن خفض كفاءة أداء السيارة أو جعل السيارة هدف مفضل لدى اللصوص، أو حتى تشتيت السائق أثناء القيادة مما يعرضه لخطر التورط في حادث مروري، إلى جانب ذلك هناك بعض الأغراض الأخرى التي قد يتسبب تركها في السيارة إلى خطر غير مباشر على حياة السائق ومستخدمي هذه الأغراض في وقت لاحق.

اشياء لا يجب تركها في السيارة تجنبا للمخاطر

 وفيما يلي مجموعة من أهم الأشياء التي لا يجب تركها في السيارة تجنبا للمخاطر:

الأغراض الثمينة أو الباهظة:

وخاصة إذا وضعت في مكان ظاهر في السيارة أو مكان يسهل رؤيته عبر نوافذ السيارة أو الزجاج الأمامي للسيارة لأن ذلك يجعل السيارة هدف مفضل للصوص وقد يعرضها للسرقة.

الأغراض التي قد تتسبب في تشتت انتباه السائق أثناء القيادة:

مثل ألعاب الأطفال التي تصدر أصوات ضجيج مرتفعة أو مفاجئة أو الاكسسوار أو الزينة التي قد تتسبب في تشتت انتباه السائق أثناء القيادة وتعرضه لخطر التورط في حادث مروري.

النظارات الشمسية:

النظارات الشمسية

ترك النظارات الشمسية في السيارة قد لا يشكل خطورة على حياة السائق أو ركاب السيارة ولكنه قد يترتب عليه خسائر مادية، خاصة إذا ما تركت النظارات عرضة لأشعة الشمس المباشرة على تابلو السيارة وهو ما يتسبب في ذوبان الإطار البلاستيكي للنظارة وتشوه الأجزاء المعدنية في إطار النظارة.

الأدوية والعقاقير الطبية:

الأدوية والعقاقير الطبية

لأن معظمها يفسد عند تعرضه للحرارة المباشرة أو يفقد فاعليته، لذلك ينصح بوضع الأدوية والعقاقير الطبية في مكان بارد وجاف وليس في داخل السيارة حيث تكون عرضة لحرارة الشمس.

الأجهزة الإليكترونية:

إذا ما تركت الأجهزة الإليكترونية الخاصة بك مثل الهاتف الذكي أو أجهزة التابلت والكمبيوتر المحمول في سيارتك فإنها لن تصبح عرضة للسرقة فحسب وإنما ستكون أيضا عرضة للتلف بسبب تعرضها للحرارة الزائدة أو البرودة الشديدة أثناء تركها في السيارة، ما قد تنفجر بطاريات هذه الأجهزة متسببة في تلف المحتويات الداخلية للسيارة.

زجاجات المياه البلاستيكية:

زجاجات المياه البلاستيكية

لأن معظمها مصنوع من البولي إيثيلين تيريفثاليت ويحتوي على مادة BPA (المادة الكيميائية التي تعطي القوة البلاستيكية). وهي مادة خاملة تتحول إلى مادة نشطة ضارة بالصحة، بفعل الحرارة، ويمكن أن تتسرب هذه المادة التي ترتبط بالإصابة بأنواع من السرطان، إلى المياه أو السائل في الزجاجات مما يشكل خطر على الصحة، إذا ما اضطررت لترك زجاجة مياه في سيارتك ينصح باختيارها من نوع أقل تأثرا بحرارة الشمس من الزجاجات المعدنية أو المصنوعة من الزجاج أو السيراميك.

مستحضرات التجميل:

مستحضرات التجميل يمكنها أيضا أن تتعرض للتلف في حالة تركها في السيارة حيث يمكن أن تتعرض للجفاف أو الذوبان بفعل أشعة الشمس أو تتجمد وتصبح غير صالحة للاستخدام بعد تركها في السيارة في ليلة باردة.

كريم واقي من الشمس:

مستحضرات التجميل

لأن المواد الفعالة في المستحضرات الواقية من الشمس تفقد فاعليتها عند تعرضها لأشعة الشمس المباشرة، كما أنها قد تتسبب في إحداث فوضى في داخل سيارتك في حالة انفجار عبوتها بشكل مفاجئ بفعل الحرارة.

مستحضرات التنظيف السوائل القابلة للاشتعال:

جميع المستحضرات والسوائل القابلة للاشتعال تحمل تحذير مطبوع على جانب عبواتها بتجنب تعريضها لحرارة الشمس المباشرة أو الحرارة لتجنب تعرضها للانفجار، لذلك ينصح بعدم تركها في داخل السيارة وقائمة المستحضرات والسوائل القابلة للاشتعال تشمل عبوات البنزين، سوائل التنظيف مثبتات الشعر، وطلاء وعلب المبيدات الحشرية، والولاعات وما شابه ذلك.