"مرسيدس S65" الإصدار الأخير يعلن وفاة محركات "AMG 12"

"مرسيدس S65"

نسخة الإصدار الأخير

نسخة الإصدار الأخير "S65" من مرسيدس

نسخة الإصدار الأخير

نسخة الإصدار الأخير "S65" من مرسيدس

السيارة من الداخل

السيارة من الداخل

السيارة من الداخل

السيارة من الداخل

تعتزم شركة مرسيدس "Mercedes" وقف انتاج تزويد سيارتها السيدان الفارهة متفوقة الأداء "S-Class" بمحركات الأسطوانات الـ 12 الشهيرة من إيه إم جيه "AMG"، وذلك بعد أن أكدت الصانعة الألمانية أن نسخة الإصدار الأخير "S65" التي سيتم الكشف عنها في معرض جنيف الدولي في نسختها لـ 89 الذي ينطلق في السابع من الشهر الجاري، ستكون النسخة الأخيرة التي ستزود بهذه المحركات.

وفرضت تشريعات وقوانين انبعاثات الغازات الضارة، ومعدلات استهلاك الوقود حول العالم، تخلي العديد من كبار المصنعين عن استخدام المحركات ذات الكتل الكبيرة، والتعويض بمحركات أصغر الحجم تبض بتقنيات متقدمة تسهم في تحقيق معدلات استهلاك وقود أقل ومتزامنة مع خفض في انبعاثات الغازات الضارة، ومن ضمنها ألمانيا التي تتشدد حكومتها على صعيد النسب المسموح بها لعوادم السيارات إصدارها مع غاز ثاني أوكسيد الكربون الضار بالبيئة، ما دفع أخيراً مرسيدس لقرار التخلي مستقبلاً عن تزويد سيارتها السيدان الفارهة فائقة الإداء بمحرك "V12" المعزز بالتروبو، وذلك لصالح محرك محركات الأسطوانات الثمانية، ليمثل الإصدار الأخير "S 65 AMG 12" الذي سيتم الكشف عنه في جنيف بمثابة شهادة وفاة لمحركات الأسطوانات الـ 12 في فئة السيدان الفارهة، وانضمام هذه السيارة إلى شقيقتيها "G 65" و"SL 65" التي سيقتصر تزويدها على محركات "AMG" المكونة من ثمانية أسطوانات بسعة الأربعة لترات والمعززة بالتوربو المزدوج.

وعلى الرغم من رحيل محركات "AMG 12" التي تتمتع بقوة 621 حصاناً، عن نسخة السيدان الفارهة فائقة الإداء "S-Class"، إلا أن مرسيدس أكدت أن هذه المحركات لا تزال متاحة في نسخة الكوبيه "S 65 AMG Coupe"، قبل أن يتم في المستقبل القريب إعلان الوفاة الرسمي لهذه المحركات فور إطلاق الجيل الجديد منها.