بورشه تعيد إحياء أسطورتها 935

بورشه

بورشه "Porsche" الألمانية تعيد إحياء أسطورتها لسباقات الحلبة

تأتي 935 الجديدة بهيكل مماثل لطراز العام 1978

تأتي 935 الجديدة بهيكل مماثل لطراز العام 1978

حصلت السيارة في نسختها الجديدة على أبعاد خارجية أكبر مقارنة بنسخة 1978

حصلت السيارة في نسختها الجديدة على أبعاد خارجية أكبر مقارنة بنسخة 1978

 

أعلنت بورشه "Porsche" الألمانية عن إعادة أحياء أسطورتها لسباقات الحلبة لحقبة سبعينات القرن الماضي 935، وذلك بكشف الصانعة الألمانية عن نسخة جديدة من هذه السيارة استوحيت بالكامل من تصميم طراز العام 1978 التي أطلق عليها حينها أسم "موبي ديك" وذلك بفض ذيلها الطويل ومصداتها الواسعة بالإضافة إلى اللون الأساسي الأبيض.

وأوضحت الشركة الألمانية، عن أن 935 الجديدة ستأتي ضمن فئة الإصدار المحدود، إذ سيقتصر انتاجها على 77 نسخة فقط، نظير تكلفة تبدأ من 817 ألفاً و167 دولار للنسخة الواحدة "3.06 مليون ريال سعودي"، على أن يتم تسليم أولى هذه النسخ ابتداءً من يونيو 2019.

وتعد بورشة 935 الأصلية أحد أساطير السباقات، بعد أن تم الكشف عنها للمرة الأولى في العام 1976 كنسخة متزامنة مع طراز بورشه 911 توربو، وهيمنت السيارة على عالم السباقات لعدة سنوات، حيث حققت ألمركز الأول في كل من سباقات دايتونا وسيبرينغ، بجانب فوزها في العام 1979 بسباق لومان الشهير الذي يمتد لـ 24 ساعة.

وتأتي 935 الجديدة بهيكل مماثل لطراز العام 1978، بما في ذلك ألوان "مارتيني" البيضاء والحمراء والزرقاء، وانما مع اختلاف في بنية الهيكل، بعد أن قامت الشركة الألمانية باستبدال معظم هيكل السيارة المعدني بألواح من ألياف الكربون، مما أدى إلى تحسين الديناميكية الهوائية فضلاً عن تقليل وزن السيارة الجديدة إلى حدود 1383 كيلوغرام فقط.

كما حصلت السيارة في نسختها الجديدة على أبعاد خارجية أكبر مقارنة بنسخة 1978، ليصبح الطول الإجمالي 4869 مليمتراً، وعرضها الإجمالي 2029 ميلمتراً، كما زودت السيارة بعجلات ذات بنية رياضية عالية الصلابة وخفيفة الوزن، ومشتت هواء خلفي سفلي مصنع من ألياف الكربون بعرض 1905 ميلمتراً.

داخلياً، تم تزويد 935 الجديدة، بعجلة قيادة من ألياف الكربون، ومقعد ذي بينة تصميمية رياضية من نوع ريكارو، وحزام أمان من ستة نقاط، فضلاً عن بطارية ليثيوم أيون خفيفة الوزن، ووسائد هوائية ونظام إطفاء للحرائق.

ميكانيكياً، تبض السيارة الجديدة بمحرك توربو مزدوج بسعة 3.8 لتر، القادر على انتاج قوة 700 حصان، يتم نقلها إلى محور العجلات الخلفية عبر ناقل حركة مزدوج القابض سباعي السرعات، وتستخدم السيارة أقراص مكابح ثابتة ذات ستة مكابس في الأمام، وأربعة بالخلف.