النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

مرسيدس تتجه لوقف إنتاج السيارات الصغيرة والتركيز على الفخامة والرفاهية

العالم بانتظار سيارات أفخم من مايباخ وأعلى ثمنا
1 / 4
العالم بانتظار سيارات أفخم من مايباخ وأعلى ثمنا
رؤية تحويل مرسيدس إلى علامة تجارية فارهة
2 / 4
رؤية تحويل مرسيدس إلى علامة تجارية فارهة
زيادة أرباح مرسيدس رغم تراجع المبيعات
3 / 4
زيادة أرباح مرسيدس رغم تراجع المبيعات
مرسيدس تتجه لوقف إنتاج السيارات الصغيرة والتركيز على الفخامة والرفاهية
4 / 4
مرسيدس تتجه لوقف إنتاج السيارات الصغيرة والتركيز على الفخامة والرفاهية

يبدوا أن أزمة جائحة كورونا التي أثرت على كثير من الصناعات في العالم ومن بينها قطاع صناعة السيارات، وكذلك الأزمة الاقتصادية العالمية، جعلت شركات السيارات الكبرى في العالم تعييد تقييم أوضاعها، ومن بينها شركة مرسيدس بنز الألمانية، التي أعلنت أنها ستعدل محفظة منتجاتها قريبا.

ووفقا للتقارير والتصريحات، فإن شركة صناعة السيارات الفارهة، تنوي قريبا التخلي عن إنتاج السيارات الأصغر حجما مثل "أيه كلاس وبي كلاس"، والتركيز على الفخامة والرفاهية، بحسب ما أعلنته أولا كالينيوس الرئيس التنفيذي للشركة في مؤتمر "المستقبل الأخير لقمة السيارات" في لندن.

العالم بانتظار سيارات أفخم من مايباخ وأعلى ثمنا

العالم بانتظار سيارات أفخم من مايباخ وأعلى ثمنا
العالم بانتظار سيارات أفخم من مايباخ وأعلى ثمنا

وتهدف مرسيدس بنز إلى الانتقال لمنطقة جديدة من السيارات الحصرية، من خلال علامتها التجارية الفرعية "ميثوس"، والتي ستكون أعلى من السيارات فائقة الفخامة والثمن "مايباخ"، ويتوقع خبراء صناعة السيارات أن تنتقل الفئة المتوسطة سي كلاس الصالون إلى مستوى آخر من مشتريي سيارات مرسيدس، حيث يقول كالينيوس إن العلامة التجارية لم تعد تستهدف المنافسة في سوق الكم.

رؤية تحويل مرسيدس إلى علامة تجارية فارهة

رؤية تحويل مرسيدس إلى علامة تجارية فارهة
رؤية تحويل مرسيدس إلى علامة تجارية فارهة

ووفقا لوكالة الأنباء الألمانية، فإن الاستراتيجية الجديدة لشركة مرسيدس تتضمن تحويل أكثر من 75% من استثمارات مرسيدس النقدية، إلى قطاع السيارات الأحدث، مثل السيارة الصالون إس كلاس ومايباخ وأيه.إم.جي فائقة الأداء، وذلك تطبيقا لرؤية كالينيوس في تحويل مرسيدس إلى علامة تجارية فارهة.

زيادة أرباح مرسيدس رغم تراجع المبيعات

زيادة أرباح مرسيدس رغم تراجع المبيعات
زيادة أرباح مرسيدس رغم تراجع المبيعات

وتجري عملية التحول للشركة بالفعل، ورغم أزمة أشباه الموصلات التي تضرب صناعة السيارات في العالم، حققت مرسيدس أرباحا قياسية عام 2021، رغم تراجع أرقام المبيعات، وأضافت الوكالة الألمانية، أن حجم مبيعات مرسيدس تراجع خلال الربع الأول من العام الحالي بنسبة 10%، مقارنة بالعام الماضي، لكن الأرباح زادت بنسبة 20% خلال الفترة نفسها

×