النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

محمية راس الخور للحياة البرية.. ملاذ طبيعي مذهل في دبي

محمية راس الخور للحياة البرية وأجواء الطبيعة الخلابة  - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
1 / 7
محمية راس الخور للحياة البرية وأجواء الطبيعة الخلابة - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
طيور الفلامنجو تزيد من جمال المشهد  - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
2 / 7
طيور الفلامنجو تزيد من جمال المشهد - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
أجواء الطبيعة الساحرة في محمية راس الخور للحياة البرية - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
3 / 7
أجواء الطبيعة الساحرة في محمية راس الخور للحياة البرية - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
محمية راس الخور للحياة البرية - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
4 / 7
محمية راس الخور للحياة البرية - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
السماء الصافية تزيد من جمال التجربة  - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
5 / 7
السماء الصافية تزيد من جمال التجربة - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
محمية راس الخور للحياة البرية - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
6 / 7
محمية راس الخور للحياة البرية - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
المسطحات الخضراء في محمية راس الخور للحياة البرية - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي
7 / 7
المسطحات الخضراء في محمية راس الخور للحياة البرية - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي

تزخر إمارة دبي بالعديد من المواقع السياحية الخلابة والمحميات الطبيعية الساحرة التي توفر لعشاق الطبيعة أجواء مميزة وتجربة لا تنسى.

وفي تقريرنا اليوم نسلط الضوء على واحدة من أجمل المحميات الطبيعية في دولة الإمارات العربية المتحدة.. أنها محمية راس الخور للحياة البرية

 - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي

محمية راس الخور للحياة البرية

تقع محمية راس الخور للحياة البرية على بُعد مسافة قصيرة من المدينة وتضمّ أعداداً كبيرة من الطيور وتشكّل هذه المحمية منطقة تكاثر للكثير من القشريات والثدييات والأسماك وطيور النحام وغيرها من الطيور التي يتوافد الزوار لرؤيتها خلال الشتاء حيث تعتبر راس الخور محمية طبيعية تتولّى بلدية دبي الإشراف عليها وحمايتها وتضمّ ثلاثة مناطق يمكن للزوار الدخول إليها في ساعات النهار لرؤية الطيور.

كما يمكن لعشاق الطبيعة أن يتأملوا الطيور في موطنها بينما يحافظون على هذه المحمية التي تضمّ المسطحات المالحة والمستنقعات الطينية وأشجار القرم والبحيرات التي تستخدمها الطيور لبناء أعشاشها.

 - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي

طيور نادرة

وتعتبر محمية راس الخور للحياة الفطرية واحدة من المناطق الحضرية المحمية القليلة، فهي تقع في قلب خور دبي حيث تمتد المحمية على مساحة 6.2 كم مربع وتحضن قرابة 450 نوعا من الحيوانات و 47 نوعا من النباتات.

كما تعتبر محمية راس الخور للحياة البرية  ملاذ للطيور المهاجرة في فصل الشتاء ، قد يصل عدد الطيور التي تم تسجيلها حتى الان إلى 25000 من 180 نوعًا مختلفًا. يعد طائر النحام (فلامينغو) عامل الجذب الرئيسي لمحمية راس الخور.

 - المصدر المكتب الإعلامي لحكومة دبي

جائزة أفضل منطقة محمية

وتعد محمية راس الخور للحياة الفطرية أول منطقة معترف بها بموجب اتفاقية رامسار للأراضي الرطبة في الدولة حيث تم الإعلان عنها في 2007م. كما أعلنت كمنطقة هامة من قبل مؤسسة بيردلايف انترناشيونال بأنها منطقة طيور عالمية ، وحصلت راس الخور على جائزة أفضل منطقة محمية في دول مجلس التعاون الخليجي في عام 2015 وجائزة الشرق الأوسط لتميز البلديات في فئة حماية البيئة والموارد الطبيعية في عام 2016

لعبت محمية راس الخور للحياة الفطرية دورًا حيويًا في نشر الوعي بالبيئة والحماية من خلال برامجها التعليمية للمدارس والجامعات والمؤسسات العامة والخاصة والجمهور العام.

×