عيشي سحر مناسبات نهاية السنة مع وجهات مجموعة "بيستر فيلج"

مجموعة

مجموعة "بيستر فيلج"

مجموعة

مجموعة "بيستر فيلج"

مجموعة

مجموعة "بيستر فيلج"

ما أجمل تمضية آخر أيام السنة مع الأحباء والأصدقاء في قلب بلدة بافارية خلابة، أو قرية إنجليزية ريفية جميلة. وما أروع عيش أجواء احتفالية ساحرة على نور أضواء متلألئة تنعكس على بياض الثلج الناصع الذي نخفف من برده بمشروبات شتوية ساخنة ووجبات تقليدية دافئة. موسم أعياد نهاية السنة يحمل دوما سحرا خاصا وأجواء احتفالية مليئة بالسعادة، وقرى مجموعة "بيستر فيلج" للتسوق The Bicester Village Shopping Collection وجهات مثالية لتمضية هذا الموسم والاستمتاع بتجربة احتفالية لا تضاهى من حيث الضيافة الراقية والخدمات المفصلة والطعام الشهي وخيارات التسوق المتوفرة في مواقع قريبة من بعض أهم المدن الأوروبية والصينية.
وجهات مجموعة "بيستر فيلج" الاستثنائية
تتحول إلى قرى ساحرة في الشتاء تقدّم إلى جانب مزيج ماركاتها العالمية الفريد وديكوراتها الجميلة وغناها الثقافي وخدمتها الممتازة وحسوماتها الخيالية، فعاليات وزينة ومتاجر مؤقتة وقوائم طعام خاصة بالموسم الاحتفالي نعود معها أطفالاً متلهفين لبهجة الأعياد. من عروض الأضواء المذهلة والاستعراضات المباشرة، إلى الغابات السحرية وأسواق الطعام التقليدية، تحمل كل قرية مفاجآت سعيدة ولحظات ساحرة تحفر روعتها في الذاكرة لأعوام وأعوام.

تشكيلة جديدة من خيارات التسوق الفاخرة

تستقبل قرى عدة من مجموعة "بيستر فيلج" في هذا الموسم علامات تجارية عالمية جديدة تنضم إلى مزيج بوتيكاتها، مثل "كلارنس"، و"بالمان"، و"بريتلينغ"، و"كارل لاغرفيلد"، و"مانولو بلانيك"، إضافة إلى تشكيلة من المتاجر المؤقتة. فتتمكنين من تقديم أروع الهدايا إلى أحبائك، متمنية لهم عاماً جديداً سعيداً مع خيارات مستحضرات تجميل وأزياء وإكسسوارات وديكور لا تعد ولا تحصى. والتزاماً بتأييدها مبادرات التأثير الإيجابي في العالم، تستقبل قرية التسوق "بيستر فيلج" الإنجليزية التي تعتبر إحدى أبرز وجهات التسوق العالمية الراقية، بوتيك "ذا ماييت كولكتيف" The Maiyet Collective المؤقت الموجود فيها حتى ال 23 من ديسمبر. البوتيك، الذي يحمل اسما مستوحى من آلهة الحق والعدل والنظام الكوني في حضارة مصر القديمة، مكرّس للعلامات الفاخرة المهتمة بالبيئة، وبالاكتفاء الذاتي لحرفييها، وبتغيير طريقة تفكير هذا العالم وطريقة ابتكاره واستهلاكه. فباقتناء المستحضرات الجمالية والملابس والإكسسوارات والمجوهرات الراقية التي تجدينها في "ذا ماييت كولكتيف"، تفيدين كوكب الأرض بفضل استعمال الماركات المدروس للموارد الطبيعية، وتفيدين المجتمعات المحلية للحرفيين الذين نفذوها.

شتاء متلألئ بأضواء الأعياد

تتألق "كيلدير فيلج" Kildare Village خلال موسم أعياد نهاية هذا العام مع أضواء "إنشانتد لايتس" Enchanted Lights التي لا تفوّت، وتضم ما لا يقل عن خمس تجارب إضاءة غامرة. فتسافر فيها أحلامنا، ويسرح خيالنا بين الأنوار المتلألئة وتحت القناطر المضاءة بعشرة آلاف ضوء "ليد". إذا اخترت المانيا وجهة لاحتفالاتك هذا العام، فستجدين في "إنغولشتاد فيلج" Ingolstadt Village وميض إضاءة استثنائية تشعل سماء الريف البافاري الآسر. وفي قرية "فرتهايم فيلج" Wertheim Village الموجودة في منطقة كروم خلابة على مسافة قصيرة من فرانكفورت، شجرة مزينة رائعة في قلب مناظر طبيعية تخطف الأنفاس.

وضمن وجهاتها الأوروبية أيضا، تدعوك المجموعة إلى "فيدنزا فيلج" Fidenza Village على مشارف ميلانو لتدخلي غابة إيطالية سحرية، أو إلى "ماسميخلين فيلج" Maasmechelen Village القريبة من أنتويرب وبروكسل، حيث تستطيعين التقاط صورة مع دبب قطبية مضاءة. أما الأبراج الباريسية في "لا فاليه فيلج" La Vallée Village ، فتحملك إلى عالم الحكايات الخيالية. وفي الصين، تتلألأ "سوجو فيلج" Suzhou Village و"شنغهاي فيلج" Shanghai Village ببريق الكريستال واللمسات المعدنية.

طعم الاحتفال
تكتمل التجربة الاحتفالية في القرى الإحدى عشرة الساحرة، مع تقاليد أصيلة تشتمل على أطعمة ومشروبات محلية وإقليمية تلائم بيئة كل قرية، لتعيشي تجربة الأعياد بالصوت والصورة وحتى النكهة. فتقدم القرى قوائم طعام خاصة بالموسم، ومتاجر طعام مؤقتة تتلذذين فيها بأطباق موسمية تسعد الأذواق وتدفئ القلوب. في "لا روكا فيلج" La Roca Village الإسبانية مطعم "فلاكس أند كيل" Flax & Kale الأول من نوعه في برشلونة، كما تجدين متجرا خاصا بأطعمة الأعياد الفاخرة. وعلى مسافة قريبة من مدريد، "كريستينا أوريا" من أهم طهاة العاصمة تبتكر في قرية "لاس روزاس فيلج" Las Rozas Village طعاماً إسبانياً راقياً باستعمال مكونات طازجة ومحلية مع مطعمها الجديد "مورديسكو" Mordisco.