نصائح عند زيارة المتاحف الفنية

لا تحاول التعمق في الكثير من التفاصيل في المتحف

لا تحاول التعمق في الكثير من التفاصيل في المتحف

لا تقم بلمس الأشياء  من حولك في المتحف

لا تقم بلمس الأشياء من حولك في المتحف

لا تقم بإحضار الأطفال إلى متحف الفنون

لا تقم بإحضار الأطفال إلى متحف الفنون

اترك الكاميرا في المنزل عند زيارتك لمتحف الفنون

اترك الكاميرا في المنزل عند زيارتك لمتحف الفنون

حتى وإن كنت لست من الفنانين أو هواة الرسم، حتى وإذا كنت لا تعرف أي شيء عن الفنون ولا تستطيع أن ترسم بشكل جيد، كل هذا لا يعني أنه لا يمكنك تقدير الأعمال الفنية الرائعة أو الاستمتاع بمشاهدتها، ولذلك ستجد الكثيرين حول العالم يستمتعون بزيارة المتاحف الفنية والتجول في داخلها.

حتى تتمكن من قضاء وقت رائع عند زيارتك لأحد المتاحف الفنية، إليك مجموعة من النصائح المفيدة:

لا تقم بلمس الأشياء من حولك:

الغالبية العظمى من اللوحات والمعروضات الفنية في المتاحف لا تقدر بثمن وقد يعود تاريخها إلى عشرات السنين، وغالبا ما يتسبب الإمساك بها بإضرار بالغة للوحة، ولذلك وحتى إذا كنت تتطلع كثيرا للمس العمل الفني المبهر الذي يعرض أمامك، لا تفعل ذلك، وتذكر أنك في داخل مكان يحتوي على العديد من المقتنيات الثمينة التي تستلزم التعامل معها بحذر شديد.

لا تقم بإحضار الأطفال:

السبب وراء ذلك ليس فقط لأن الأطفال قد يشتتون انتباهك أو يتسببون في إزعاجك أثناء تجولك في داخل المتحف أو لأنهم قد يجدون صعوبة في اتباع القواعد وقد يتسببون في إحداث المشكلات، السبب أنهم سيشعرون بالملل، المتاحف الفنية لن تنجح في جذب انتباه الأطفال الصغار، لذلك فإن هناك متاحف رائعة أخرى مخصصة للصغار ومن الأفضل أن تصحبهم إليها بدلا من المتاحف الفنية الخاصة بالبالغين.

اترك الكاميرا في المنزل:

لأن المتاحف الفنية الجيدة عادة لا تسمح بالتصوير في داخلها، كما أنه من الأفضل أن تقوم بالتركيز على التجول في داخل المتحف ومشاهدة المعروضات الفنية أمامك بدلا من محاولة التقاط صورها، وعلى كل حال من الصعب للغاية أن تلتقط صورة جيدة تظهر جمال العمل الفني لذلك من الأفضل أن تركز على قضاء وقت رائع وأن تحتفظ بذكرى المعروضات الجميلة التي شاهدتها في مخيلتك بدلا من التقاط صور غير جيدة لها.

لا تحاول التعمق في الكثير من التفاصيل:

معظم الأشخاص يتخوفون من زيارة المتاحف الفنية ظنا منهم أنها مخصصة فقط لخبراء الفنون، وعندما يقررون أخيرا زيارتها، تجدهم يشعرون بقلق بالغ طوال فترة الزيارة من عدم فهمهم لمعني خفي ما للعمل الفني الذي يعرض أمامهم، وهو ما يدفعهم للمزيد من التعمق غير الضروري في التفاصيل خوفا من أن يكونوا سطحيين وغير أذكياء بما يكفي لتقدير الفنون، إليك الطريقة الأفضل للتغلب على هذه المشكلة: ضع في الاعتبار أنه لا توجد معاني خفية ما فيما تراه أمامك، تقدير الجمال والفنون لا يحتاج إلى الخبراء، عندما تنظر إلى لوحة شهيرة مثل الموناليزا انظر إليها على ما هي عليه دون تعقيد أنها ببساطة صورة امرأة رسمت ببراعة.

لا تحاول أن ترى كل شيء:

حتى وإن قمت بالتجول في كل قسم من أقسام المتحف فلن ترى حقا كل شيء موجود في المتحف في زيارة واحدة فقط، لذلك لا تشعر بالتوتر إذا لم تتمكن من مشاهدة كل شيء في داخل المتحف ولا تتعجل في الانتقال من مكان لآخر بسرعة من أجل الانتهاء من مشاهدة كل شيء.

لا بأس من أن يكون لك رأيك الخاص:

لا توجد مشكلة في أن تعجبك أعمال في داخل المتحف ولا تعجبك أعمال أخرى، بعض الناس لا يحبون الفن الحديث ولا بأس في ذلك هذا الرأي لا يجعلك أقل ذكاء أو تقديرا للفنون من الآخرين ولا يحمل معنى ما ولذلك لا داعي للقلق حيال هذا الشأن.

استعن بدليل:

إذا كان المتحف ينظم جولات مصحوبة بدليل في داخله فالأفضل أن تشترك فيها، هذا النوع من الجولات سيساعدك على مشاهدة أهم ما في المتحف في وقت قياسي كما سيجعلك تعرف المزيد من المعلومات والقصص المثيرة للاهتمام عن المعروضات والفنانين أصحاب الأعمال الفنية.