النسخة الإلكترونية

تعرّف الى فوتيوس، الطاهي المتميز وصاحب العروض الساحرة في أوبا

تعرّف الى فوتيوس، الطاهي المتميز وصاحب العروض الساحرة في أوبا
1 / 3
تعرّف الى فوتيوس، الطاهي المتميز وصاحب العروض الساحرة في أوبا
تعرّف الى فوتيوس، الطاهي المتميز وصاحب العروض الساحرة في أوبا
2 / 3
تعرّف الى فوتيوس، الطاهي المتميز وصاحب العروض الساحرة في أوبا
تعرّف الى فوتيوس، الطاهي المتميز وصاحب العروض الساحرة في أوبا
3 / 3
تعرّف الى فوتيوس، الطاهي المتميز وصاحب العروض الساحرة في أوبا

تفتخر أوبا بانضمام موهبة نادرة من أثينا الى فريقها، الطاهي المتميز فوتيوس صاحب العروض الساحرة الذي يشارك قصص مؤثرة مع ضيوفه ويضفي نكهة من الفرح الى الأطباق اللذيذة التي يقدمها. وأكثر ما يفرح فوتيوس ، منذ أن كان صغيرا، هو علاقته بالناس وتواصله معهم من خلال الطهي، وإلهامهم بأطباقه الغنية بالنكهات اليونانية التقليدية.

ولد ونشأ فوتيوس في أثينا حيث قضى أغلب وقته مع والدته التي كانت تعمل طاهية في فندق في أثينا. ومن خلال مشاهدته لها وهي تطبخ، وقع في حب هذه المهنة التي سحرته واعتبرها شغفه الحقيقي الدفين.

وينبع حب فوتيوس للطهي والأكل من نكهات ومكونات أثينا الرائعة والفريدة الذي ترعرع بينها، وبالأخص زيتون كالاماتا وزيت الزيتون والزعفران من كوزاني والأوريغانو الطازج من جبال اليونان.  وكان فوتيوس يتعرف على أطباق ومطاعم جديدة من حول العالم في كل رحلة يقوم بها، الأمر الذي زاد حبه وشغفه للمكونات والنكهات. من بعدها، توجه الى فرنسا في منحة دراسية وعمل في فندق سان جورج.

تنقّل فيتيوس على مدى السنوات وعمل في باريس ولاس فيغاس وأخيرا في دبي،  ومع ذلك يؤكّد أنه مازال متمسكا بثقافته اليونانية قائلا بأنها " تكبر معك أينما ذهبت"، خاصة في أوبا حيث يشعر أنه يعود كل ليلة الى قلب مدينته.

" قررت عدم العودة الى اليونان لأن في أوبا أشعر فعلا أنني في بلدي"، هكذا كان جواب فوتيوس عندما سئل ان كان يظن أن أوبا مطعم يوناني تقليدي أصيل. فالتعرف الى أشخاص جدد من ثقافات وبلدان مختلفة ومشاركة شغفه مع زوّاره في عروض الطهي هي أحب الأشياء على قلبه وأكثر ما يجذبه للعمل في اوبا.

 

×