باقة متنوعة من الفعاليات الثقافية والتراثية المميزة في مدينة العين

باقة متنوعة من الفعاليات الثقافية والتراثية المميزة في مدينة العين

باقة متنوعة من الفعاليات الثقافية والتراثية المميزة في مدينة العين

تنظم دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي مجموعة متنوعة من الأنشطة والفعاليات الثقافية التفاعلية والترفيهية التي تندرج ضمن الموسم الجديد من البرامج الثقافية التي تستضيفها مدينة العين. وتجري هذه الفعاليات في الفترة الممتدة من شهر يناير ولغاية أبريل من العام الجاري في كل من متحف قصر العين وقلعة الجاهلي ومتحف العين وعدد من المعالم الأخرى في المدينة. وتهدف هذه البرامج الثقافية إلى تسليط الضوء على الثقافة الإماراتية الأصيلة وتوفير تجارب ثقافية ثرية للمقيمين والزوار على حد سواء

قصر المويجعي 

وينظم قصر المويجعي ابتداءً من 5 فبراير، فعاليات ثقافية تحتفي بالتراث الإماراتي الأصيل، حيث تقدم  ورشة عمل "البشت الملكي" للجمهور نظرة عن قرب على أساليب وأدوات صناعة البشوت العربية، وما تتضمنه من فنون الحرف اليدوية والزخرفات والتطريز بخيوط ذهبية وفضية. كما يحظى المشاركون في الورشة بتجربة طرق الحياكة التقليدية والتعرف على مراحل تطورها، بالإضافة إلى الإطلاع على مجموعة من البشوت الملكية التي كان يرتديها شيوخ عائلة آل نهيان، والمعروضة حالياً في قصر المويجعي.

من جهة أخرى، سيوفر كل من نادي تراث الإمارات ونادي صقاري الإمارات فرصة فريدة للتعرف على الصيد بالصقور من خلال فعالية الجولة المسائية  في قلعة الجاهلي لمدة يوم واحد والتي تسلط الضوء على الصقارة التي أدرجت في القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية باليونسكو في عام 2016 باعتبارها جزءاً أساسياً من التراث الإماراتي. كما ستتيح الفعالية للزوار فرصة مشاهدة عروض الصقارة وكذلك تجربة كرم الضيافة الإماراتية الأصيلة في المجالس العربية التراثية.

عرض الكلاب البوليسية

كما سيحظى زوار العين بحضور عرض الكلاب البوليسية الذي تنظمه شرطة أبوظبي ومتابعة العرض التقديمي الذي يستعرض مهارات فرقة الكلاب، كما سيتسنى لهم التعرف على الدور الذي لعبته هذه الحيوانات قديماً في التراث الإماراتي، والتي تمت تربيتها على مر الزمن لأغراض الحماية والصيد إضافة إلى دورها في حماية الأشخاص. تستضيف قلعة الجاهلي هذه العروض يوم 31 يناير عند الساعة 5:00 عصراً - 8:00 مساءً.

وفي إطار تعزيز روح الوحدة والتآلف الوطني والاحتفاء بالقوات المسلحة وقوات الشرطة، تقيم الفرقة العسكرية عرضاً حياً وذلك في 14 فبراير المقبل من الساعة 10:00 صباحاً وحتى 12:00 ظهراً. وسترافق هذه الفعالية عروضاً عسكرية وأخرى فنية وثقافية تهدف إلى الارتقاء بالوعي الثقافي وتعزيز الانتماء والهوية الوطنية. وتعد الفرقة الموسيقية لشرطة أبوظبي الأولى من نوعها في الإمارة، ويرجع تشكيلها إلى العام 1962، وكانت تضم في بدايتها 50 عازفاً فقط ليصبح أعداد العازفين فيها اليوم 140 فرداً يعزفون على مختلف الآلات الموسيقية مثل الأبواق والمزامير والكلارينيت وغيرها.

برنامج حرفتي 

من جانب آخر، تستمر فعاليات برنامج "حرفتي"، التي انطلقت الشهر الجاري وتستمر لغاية 16 أبريل المقبل. يتضمن البرنامج مجموعة من ورش العمل التي تتناول صناعة السدو والفخار والتلي والحبال والبرقع بهدف الحفاظ على التراث الإماراتي والهوية الوطنية وترسيخها والترويج لها بين الشباب والأجيال الصاعدة. وتقام ورش العمل المختلفة من 20 يناير حتى 16 أبريل في متحف قصر العين والذي يعد أحد أبرز المواقع التاريخية والثقافية في أبوظبي. وتتاح فرصة متابعة البرنامج مجاناً لجميع الفئات العمرية.

متحف قصر العين

كما استضاف متحف قصر العين أيضاً احتفالية "فريج لوّل" يومي 17 و 18 يناير الجاري ضمن سلسلة فعاليات "تراثي مسؤوليتي"، حيث تضمنت هذه الفعالية المجتمعية المميزة، والمكرسة للتعريف بالخصائص الفريدة للتراث الإماراتي، باقة متنوعة من الألعاب الشعبية، وورش العمل التعليمية، والأنشطة الترفيهية المتميزة والمشاركة مفتوحة مجاناً لجميع الزوار. كما تستمر فعالية "ويكند زمان" ضمن نفس السلسلة على مدار يومي 21 و 22 فبراير القادم.

أما متحف العين فيستضيف فعالية "رحلة قطعة"، والتي تتضمن عرض مجموعة مختارة من القطع والأدوات الأثرية والتراثية التي لعبت دوراً محورياً في بناء دولة الإمارات العربية المتحدة.