ليالي عربية أصيلة في "مليحة" في الشهر الفضيل

ليالي عربية أصيلة في

ليالي عربية أصيلة في "مليحة" في الشهر الفضيل

الطبيعة الصحراوية الساحرة تجذب العديد من الناس الباحثين عن الهدوء بعيدا عن صخب المدينة وخلال شهر رمضان المبارك تتألق مليحة في إمارة الشارقة بليالٍ صيفية لها مذاق مختلف، حيث يختبر الزائر متعة قضاء الوقت في بيئة غنية بالمكونات الطبيعية الفريدة، ليتعرّف عن قرب أكثر إلى حكايا التاريخ العريق التي ترويها المكتشفات واللقى التاريخية التي تزخر بها المنطقة.

حزمة متنوعة من الأنشطة

ولا يكفي أن تغوص في كنوزها التاريخية وحسب، بل عليك أن تكتشف سحر طبيعتها الخلابة عبر حزمة متنوعة من الأنشطة والباقات المليئة بالإثارة والمغامرة التي يقدمها مركز مليحة للآثار لزواره طوال العام، لتشمل أيضاً مجالس مفتوحة للأفراد والمجموعات وسط الصحراء وتحت النجوم مع شواءٍ شهيّ في الهواء الطلق لها إطلالةٌ ساحرة على صخرتي الجمل والأحفور.

مجلس النجوم الرمضاني

وقد منحت مليحة ضيوفها طيلة شهر رمضان المبارك فرصة استثنائية للاستمتاع بأجمل الأوقات، فمن خلال "مجلس النجوم الرمضاني" تقدم الوجهة تجربةً ليليةً ساحرة تمزج بين الأجواء الرمضانية والحياة البدوية الأصيلة في قالبٍ مميزٍ وفريدٍ من نوعه ومليء بالإثارة الصحراوية والأنشطة الجانبية، كمغامرةٍ لدراجات الكثبان الرملية ليلاً، ورصد النجوم برفقة خبراء مختصين في الرصد الفلكي وغيرها الكثير، مما يجعلها تجربةً لا تنتسئ.

تغلّب على الحر

كما تخصص مليحة لزوارها متعة صيفية لا تضاهى عبر عروض الصيف " تغلّب على الحر"، ليحظى ضيوفها بمتعة إضافية تتمثل بمجموعة من العروض الحصرية والتذاكر المجانية لمختلف المغامرات والأنشطة الصحراوية المذهلة، ليتسنى للزوار فرصة رؤية المشاهد الطبيعية واستكشاف المقومات التاريخية التي تزخر بها مليحة عن قرب، بالإضافة إلى الاستمتاع بعناصر الاسترخاء والترفيه.