النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

وصول الدفعة الأولى من برنامج "رواد السياحة" إلى إسبانيا

جانب من تزويد الطلاب بالمهارات الرئيسية في مجال الضيافة والسياحة والسفر
1 / 10
جانب من تزويد الطلاب بالمهارات الرئيسية في مجال الضيافة والسياحة والسفر
برنامج رواد السياحة
2 / 10
برنامج رواد السياحة
ضمن الأنشطة المصاحبة للبرنامج المكثّف باسبانيا الصورة من حساب أسيد الشامي أحد المشاركين في البرنامج
3 / 10
ضمن الأنشطة المصاحبة للبرنامج المكثّف باسبانيا الصورة من حساب أسيد الشامي أحد المشاركين في البرنامج
فريق الطبخ ضمن الأنشطة المصاحبة للبرنامج باسبانيا الصورة من حساب أسيد الشامي أحد المشاركين في البرنامج
4 / 10
فريق الطبخ ضمن الأنشطة المصاحبة للبرنامج باسبانيا الصورة من حساب أسيد الشامي أحد المشاركين في البرنامج
مدرسة les Roches الدولية لإدارة الفنادق في ماربيا بإسبانيا
5 / 10
مدرسة les Roches الدولية لإدارة الفنادق في ماربيا بإسبانيا
من المتدربات في الدفعة الأولى في برنامج رواد السياحة
6 / 10
من المتدربات في الدفعة الأولى في برنامج رواد السياحة
من المتدربين في الدفعة الأولى من برنامج رواد السياحة
7 / 10
من المتدربين في الدفعة الأولى من برنامج رواد السياحة
من متدربات الدفعة الأولى من البرنامج في إسبانيا
8 / 10
من متدربات الدفعة الأولى من البرنامج في إسبانيا
وصول الدفعة الأولى من برنامج رواد السياحة إلى إسبانيا
9 / 10
وصول الدفعة الأولى من برنامج رواد السياحة إلى إسبانيا
يهدف البرنامج إلى تزويد الطلاب بالمهارات الرئيسية في مجال الضيافة والسياحة والسفر
10 / 10
يهدف البرنامج إلى تزويد الطلاب بالمهارات الرئيسية في مجال الضيافة والسياحة والسفر

ضمن برنامج "رواد السياحة" البرنامج الأضخم في التدريب السياحي عالميا، والذي يستهدف تدريب 100 ألف شاب وشابة في أرقى الجامعات والمؤسسات التعليمية المتخصصة حول العالم، افتخرت وزارة السياحة بوصول الدفعة الأولى من المتدربين إلى جامعة لاغوش في ماربيا بإسبانيا.

وصول الدفعة الأولى من برنامج "رواد السياحة" إلى إسبانيا

كشفت وزارة السياحة عن وصول الدفعة الأولى من الطلاب والطالبات السعوديين المسجلين في برنامج "رواد السياحة" إلى مدرسة les Roches الدولية لإدارة الفنادق في ماربيا بإسبانيا، وهو البرنامج الذي يهدف إلى تزويد الطلاب بالمهارات الرئيسية في مجال الضيافة والسياحة والسفر.

وفي إطار ذلك أشارت وزارة السياحة إلى فخرها بوصول الدفعة الأولى من المتدربين إلى مدرسة لاغوش في ماربيا بإسبانيا، ونشرت عبر حسابها في "تويتر" مقطع فيديو للطلاب والطالبات السعوديين في المدرسة الدولية، وأرفقته بتعليق جاء فيه:

"الشغف والإصرار هو ديدن أولى طلائع المتدربين من "رواد السياحة" بمدرسة لاغوش في مدينة ماربيلا الإسبانية، حيث تسعى المبادرة إلى تدريب 100 ألف شاب وشابة داخل وخارج المملكة، لاكتساب المهارات المهنية المتقدمة في قطاع السياحة".

تأهيل وتطوير الكفاءات الوطنية في القطاع السياحي

يأتي إطلاق البرامج الجديدة في إطار المبادرات التي تعكف عليها وزارة السياحة من أجل توطين المهن السياحية، وتأهيل الكفاءات الوطنية للعمل، وتمكينها من تحقيق التميّز في القطاعات الحيوية، ضمن مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للسياحة لتطوير رأس المال البشري في قطاع السياحة، الذي يهدف إلى تطوير قدرات الكوادر الوطنية رجالاً وسيدات من خلال برامج متنوعة، وإكسابهم المهارات الوظيفية التي تدعم طموحاتهم، والمساهمة في تحقيق تطلعاتهم للحصول على الوظيفة المناسبة.

وبهذه المناسبة، أوضح المدير العام للإدارة العامة لدعم المبتكرين ورواد الأعمال بوزارة السياحة المهندس "أنس الشاعر"، بأن برامج التأهيل والتدريب التي أطلقتها الوزارة مؤخرا، تشهد إقبالاً ملحوظاً من قبل الكوادر السعودية الراغبة في صقل مهارتها وتطوير معارفها في مجالات السياحة المختلفة، مشيراً إلى أن الفرصة ما زالت متاحة للتسجيل في عددٍ من البرامج، والتي في مقدمتها برنامج "رواد السياحة" وغيرها من البرامج، مؤكدا سعيهم من خلال حزمة البرامج الحالية إلى تطوير الكفاءات الوطنية في قطاعات الإيواء السياحي، والأغذية والمشروبات، والسياحة والسفر في المملكة، ودعا الراغبين في الاستفادة من البرامج إلى المسارعة بالتسجيل، علماً بأن جميع البرامج معتمدة دولياً من أبرز جهات التعليم والتدريب.

برنامج "رواد السياحة" 

يُذكر بأن وزارة السياحة كانت قد أطلقت في شهر يونيو الماضي برنامج "رواد السياحة" للتدريب والتأهيل، والذي يهدف إلى تنمية قدرات وتدريب وتأهيل 100 ألف سعودي وسعودية في أرقى الجامعات المحلية والدولية والمؤسسات التعليمية المتخصصة في قطاع السياحة بالعالم، وتزويدهم بالمهارات الرئيسة في مجال الضيافة والسياحة والسفر، لإعدادهم وتهيئتهم للعمل في قطاع السياحة المزدهر في المملكة، ومن المقرر أن يسهم برنامج "رواد السياحة" في توفير الخبرات العالمية الواسعة لقادة المستقبل في قطاع السياحة في المملكة.

ويهدف البرنامج إلى تنمية ودعم ورعاية المهارات في مجال السياحة، وترسيخ الثقافة المهنية، ومساعدة المهنيين حديثي العهد على توسيع معارفهم ومساعدتهم في اكتساب المؤهلات اللازمة للدخول في هذا المجال، ودعم مسيرتهم المهنية من خلال صقل مهاراتهم، كما سيساعد البرنامج المتدربين أيضاً في الحصول على فرص العمل.

هذا ولقد قامت وزارة السياحة باختيار المعاهد والمؤسسات التعليمية الأعلى تقييماً في العالم بناءً على قدراتها الأكاديمية في مجال السياحة والتدريب، مثل مدرسة لاغوش الدولية لإدارة الفنادق، والمدرسة السويسرية لإدارة الفنادق، ومعهد غليون للتعليم العالي، وكليات سيزار ريتز، ومعهد مونترو، ومدرسة ESSEC للأعمال ومعهدEcole Hoteliere في لوازن، والمدرسة الأوروبية للاقتصاد، ونيو ساوث ويلز للتقنية والتعليم الإضافي، ومدرسة إدارة الأعمال والفنادق.   

الصور من موقع وحساب "وزارة السياحة".

×