الأميرة هيفاء آل سعود: توليد الوظائف الجديدة في القطاع السياحي أولوية حكومية

الأميرة هيفاء آل سعود توليد الوظائف الجديدة في القطاع السياحي أولوية حكومية

الأميرة هيفاء آل سعود توليد الوظائف الجديدة في القطاع السياحي أولوية حكومية

الأميرة هيفاء آل سعود توليد الوظائف الجديدة في القطاع السياحي أولوية حكومية

الأميرة هيفاء آل سعود توليد الوظائف الجديدة في القطاع السياحي أولوية حكومية

وزارة السياحة

وزارة السياحة

"توليد الوظائف الجديدة في القطاع السياحي أولوية حكومية"، وبشائر سارة تنتظر الشباب والشابات السعوديين الراغبين في العمل في قطاع السياحة، رغم العديد من التحديات التي واجهها هذا القطاع خلال جائحة كورونا، وهو ما أشارت إليه الأميرة "هيفاء آل سعود" نائب وزير السياحة للاستراتيجية والاستثمار في وزارة السياحة السعودية، خلال حديثها لبرنامج "سؤال مباشر" على قناة "العربية".

الأميرة هيفاء آل سعود: الارتقاء بمستوى جودة الخدمات في القطاع السياحي

ألقت الأميرة "هيفاء آل سعود" نائب وزير السياحة للاستراتيجية والاستثمار في وزارة السياحة السعودية، ضمن مقابلة في برنامج "سؤال مباشر" على قناة "العربية"، الضوء على الكثير من الحقائق الخاصة بقطاع السياحة الذي يسعى للارتقاء بمستوى جودة الخدمات، ومدى مساهمة هذا القطاع في الناتج المحلي، وكذلك حجم الاستثمارات الأجنبية في القطاع، وأشارت إلى ارتفاع نسبة السعوديين والسعوديات العاملين في قطاع السياحة.

أوضحت الأميرة هيفاء آل سعود بأن قطاع السياحة يستقبل السياح الأجانب من 2019، إلا أنه وخلال جائحة كورونا كانت المهمة الأولى هي سلامة وأمن المواطنين والمقيمين في السعودية، وبعد توفير اللقاح تم الوصول لمرحلة تمكننا من فتح المنافذ البرية والجوية، مشيرة إلى أن المملكة تستعد لاستقبال السياح الأجانب بدءا من 17 مايو الجاري.

الأميرة هيفاء آل سعود: توليد الوظائف الجديدة في القطاع السياحي أولوية حكومية

أشارت نائب وزير السياحة السعودية للاستراتيجية والاستثمار، بأن 93 شركة جديدة دخلت إلى سوق السياحة في السعودية، والحكومة قدمت 120 مليار ريال كمحفزات لمواجهة آثار كورونا، وحجم الإنفاق الداخلي ارتفع 33% خلال الصيف الماضي، كما نوهت إلى أن30 مليار ريال حجم الاستثمارات الأجنبية في قطاع السياحة، و50 ألف غرفة فندقية جديدة ستدخل الخدمة خلال عامين، كما نوهت إلى أن المرحلة الأولى من استراتيجية السياحة تستهدف 8 وجهات، وهذا سيسهم في خلق وظائف جديدة وهي أولوية حكومية تستهدف إفادة الشباب والشابات السعوديين والذين يمتلكون العديد من المهارات للعمل في السياحة.

كما أكدت الأميرة هيفاء آل سعود بأن نسبة عمل المرأة في قطاع السياحة وصل إلى 11%، مع عملهم على زيادة هذه النسبة أكثر مستقبلا، وأشارت إلى عملهم مع كافة الجهات المعنية مثل وزارة الموارد البشرية و"هدف" لتوطين وظائف القطاع السياحي وتمكين الشباب والشابات في القطاع، حيث وصلت نسبة السعوديين العاملين في القطاع 26 % مع العمل على زيادتهم مستقبلا.

وكذلك وجهت الأميرة هيفاء آل سعود رسالة للشباب والشابات السعوديين الراغبين في العمل في قطاع السياحة، حيث أكدت بأن الشباب السعودي يمتلك العديد من المهارات للعمل في القطاع السياحي ووصفته بأنه "قطاع المستقبل"، وبأن العاملين فيه هم وجه المملكة العربية السعودية، ويمثلون نقطة الالتقاء الأولى أمام السائح الأجنبي مع الثقافة السعودية، وحفزتهم على العمل في هذا القطاع الواعد.