"صيف السعودية" يكشف الستار عن أشهر المواقع السياحية في المملكة

جدة التاريخية

جدة التاريخية

حافة العالم في مدينة الرياض

حافة العالم في مدينة الرياض

سوق القيصرية في الأحساء

سوق القيصرية في الأحساء

صيف السعودية يكشف الستار عن أشهر المواقع السياحية في المملكة

صيف السعودية يكشف الستار عن أشهر المواقع السياحية في المملكة

 قرية الحبلة بمنطقة عسير

قرية الحبلة بمنطقة عسير

مسجد على كورنيش جدة

مسجد على كورنيش جدة

من أثار قرية الملد بمنطقة الباحة

من أثار قرية الملد بمنطقة الباحة

 منتزه غابة رغدان بمنطقة الباحة

منتزه غابة رغدان بمنطقة الباحة

منطقة الباحة

منطقة الباحة

كانت الهيئة السعودية للسياحة قد أطلقت مؤخرا موسم صيف السعودية "تنفس" والذي يستمر حتى 30 سبتمبر 2020م، ليستمتع من خلاله الزائرون، باكتشاف الطبيعة الساحرة، والتنوع المناخي، والعمق التاريخي، والثقافة السعودية الأصيلة في عشر وجهات سياحية.

"صيف السعودية" يكشف الستار عن أشهر المواقع السياحية في المملكة

تزخر المملكة بمقومات طبيعية على امتداد مساحتها الشاسعة تتنوع ما بين سواحل ممتدة على البحر الأحمر غربا والخليج العربي شرقا، تضم مئات الجزر، وجبالاً خضراء في المناطق الجنوبية الغربية، وواحات زراعية في الأحساء وغابات في عسير والباحة، كما تمتاز مناطق المملكة بإرث حضاري منذ آلاف السنين، يمتد في مواقع سجلت في تراث اليونسكو العالمي، من أبرزها الدرعية التاريخية، وجبة حائل التراثية، وجدة التاريخية، وواحة الأحساء، وبحسب تقرير نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس" فإن "صيف السعودية" قد أماط اللثام عن أشهر المواقع السياحية في المملكة، وهذه المواقع هي:

عاصمة المملكة الرياض

تجمع الرياض بين التراث والحياة الحديثة المعاصرة، وتحتضن الجذور التاريخية للمملكة، وشواهد نهضتها، وتعد الدرعية قلب الرياض النابض للثقافة والتراث، حيث تتألف من عدة مناطق منها: البجيري، والطريف، وأصبحت آثارها موقع تراثي لليونسكو في العام 2010 م.

كما تنتشر في الرياض وضواحيها شواهد ميلاد الأمة، حيث تقف قلعة المصمك شامخة بين تلك المواقع، وهي قلعة مبنية من الطين عمرها (150) عاماً، وتتميز العاصمة أيضا بأسواق الرياض القديمة، مثل سوق الزل التاريخي في الرياض، الذي تُعرض فيه منتجات متنوعة من الحرف اليدوية التقليدية من السجاد المنسوج، والتوابل والبخور والملابس التقليدية والتحف، كما تعد حافة "نهاية العالم" أحد أكثر الوجهات السياحية زيارةً في الرياض.

جدة

لا يوجد مكان يضاهي جدة في سحرها، ووتيرة الحياة فيها وأسواقها، والبلدة القديمة، ناهيك عن سواحلها، فهي بوابة مكة المكرمة بتاريخها الإسلامي العريق، ولقد اكتسبت جدة بعدًا تاريخيًّا خاصة في منطقة "البلد" التي بنيت في القرن السابع الميلادي، كما يعد كورنيش جدة المنطقة الأشهر.

وقد ازدهر المشهد الفني في جدة في معارض المدينة بما يلبي جميع الأذواق من الفنون الحديثة، ومن أبرزها متحف جدة للمجسمات الذي يقع على الكورنيش، ويضم مجموعة مذهلة من القطع التي خصصت لعروس البحر الأحمر، بما في ذلك أعمال (هنري مور وجان آرب وألكساندر كالدر وجوان ميرو).

الطائف

لُقبت الطائف بمدينة الورد وعروس المصايف السعودية، وتشتهر بالأماكن السياحية المتميزة مثل المتاحف والحدائق والأسواق الشعبية ومزارع الفواكه والورد والزهور العطرية، إلى جانب الأماكن السياحية الثقافية كسوق عكاظ الذي يحمل اسم واحداً من أهم الأسواق القديمة، وهو بمثابة منتدى المثقفين والشعراء ومختلف الفنون.

وتتميز عروس المصايف بعدد من المواقع الشهيرة، مثل قصر شبرا الذي يحوي في داخله متحف الطائف الإقليمي، و"تلفريك الهدا"، الذي ينطلق هبوطاً وصعوداُ من أعلى الجبال في قمة الهدا، نزولاً إلى قرية ومنتجع الكر الترفيهي.

المنطقة الشرقية

يستمتع الزائر للمنطقة الشرقية بإرث تاريخي واقتصادي وثقافي، فالدمام هي المدينة الرئيسة في المنطقة، وموطن المعالم الثقافية ومركز صناعة النفط والغاز في المملكة، ويعد مركز الملك عبدالعزيز للثقافة العالمية "إثراء"، وجهة ثقافية متنوعة تشمل الفنون والعلم والآداب والابتكار.

واشتهرت مدينة الأحساء بأراضيها الخضراء الخلابة المدرجة في قائمة اليونسكو وموطن أحد أكبر الواحات في العالم، كما تضم مواقع تاريخية تعود إلى العصر الحجري، كما تقدم قمم تلال القارة الجيرية مناظر مذهلة على المناطق المجاورة من ارتفاع 200 متر فوق مستوى سطح البحر، واستكشاف متاهة الكهوف والممرات التي حُفرت في الصخر، وتضم الأحساء مسجد جواثا الذي بني في العام السابع الهجري، وقصر إبراهيم، الذي بني في عهد الدولة السعودية الأولى، وبداخله مسجد القبة، بينما تعرض في متحف القصر قطع أثرية وصور متنوعة.

منطقة عسير

تتميز مدينة أبها التي تعد عاصمة المنطقة بالعديد من الأسرار الجمالية حيث سيستمتع الزائر بالمواقع التاريخية المحلية بالإضافة إلى زيارة أعلى قمة جبلية في شبه الجزيرة العربي في متنزه السودة، بارتفاع يتجاوز ثلاثة آلاف متر، وهو متنزه ينفرد بخصائص بيئية خلابة، فيما تكسوه غابة كثيفة من أشجار العرعر، كما زود المتنزه بالعربات المعلقة "التلفريك" لتصل بزواره إلى متنزه العوص برجال ألمع حيث يوجد المتحف والمكتبة التراثية والقصور الأثرية.

منطقة الباحة

تعد منطقة الباحة متحفاً تاريخياً مفتوحاً على قمة جبل من الصخور البيضاء، تعود لأكثر من 400 عام، وتضم منتزه غابة رغدان، وهي منطقة طبيعية وعرة ُأهلت لتصبح أحد أهم مناطق الجذب السياحي في المنطقة، تتصل بقرية ذي عين عبر الطرقات والأودية المتعرجة، ومن معالمها الشهيرة، قرية شدا، التي تقع في منتصف الطريق إلى قمة جبل إبراهيم.