تعرفوا على المبادئ التوجيهية الـ12 لميثاق الهيئة الملكية لمحافظة العلا

تعرفوا على المبادئ التوجيهية الـ12 لميثاق الهيئة الملكية لمحافظة العلا

تعرفوا على المبادئ التوجيهية الـ12 لميثاق الهيئة الملكية لمحافظة العلا

حماية المناظر الطبيعية والمعالم الثقافية 

حماية المناظر الطبيعية والمعالم الثقافية 

تطوير وجهة عالمية للتراث والثقافة والفنون 

تطوير وجهة عالمية للتراث والثقافة والفنون 

ضمان استدامة الحياة الفطرية والنظام البيئي 

ضمان استدامة الحياة الفطرية والنظام البيئي 

تعزيز الممارسات الزراعية المتوازنة 

تعزيز الممارسات الزراعية المتوازنة 

تطوير القطاع السياحي مع الحفاظ على الخصائص الطبيعية والتاريخية الفريدة للمكان 

تطوير القطاع السياحي مع الحفاظ على الخصائص الطبيعية والتاريخية الفريدة للمكان 

تطوير شبكات الطرق والمواصلات دون التأثير على البيئة 

تطوير شبكات الطرق والمواصلات دون التأثير على البيئة 

إعادة الإحياء والترميم والتجديد 

إعادة الإحياء والترميم والتجديد 

تطوير وتمكين المجتمع المحلي 

تطوير وتمكين المجتمع المحلي 

دمج البنية التحتية الإبداعية في جميع النظم 

دمج البنية التحتية الإبداعية في جميع النظم 

نظام أمني غير مرئي 

نظام أمني غير مرئي 

تصميم أماكن ومنتجات وأنظمة آمنة وصحية ضمن منظومة الاقتصاد الدائري

تصميم أماكن ومنتجات وأنظمة آمنة وصحية ضمن منظومة الاقتصاد الدائري

استخدام التصميم الاستباقي

استخدام التصميم الاستباقي

تقع العلا في الشمال الغربي للمملكة على مساحة تتجاوز 22,000 كيلومترًا مربعًا، ويجري تطويرها لتتحول إلى متحف حي مفتوح للعالم، وفقًا لاستراتيجية واضحة ومحددة ومخطط رئيس يرتكز إلى التنمية الحضرية التي تحافظ على الخصائص البيئية والتاريخية للمكان، التي تتماشى بشكلٍ تام مع موضوع المنتدى لهذا العام "ربط الثقافة بالابتكار".

وتستند هذه الخطط التنموية إلى ميثاق العلا - وهي وثيقة إطارية تتضمن 12 مبدءًا توجيهيًا - تلتزم من خلالها الهيئة الملكية لمحافظة العلا بالتطوير المستقبلي طويل الأجل، الذي يحمي ويحافظ على المشهد الطبيعي والثقافي المذهل في العلا، مع تطويرها كوجهة عالمية للتراث والفنون والثقافة.

أهل العلا

كما تلتزم الهيئة بالاستثمار في مقومات العلا كافة، ليس فقط في مشهدها الطبيعي الساحر، بل أيضًا في أعظم أصولها، وهم أهل العلا الذين يبلغ عددهم 45 ألف مواطن، يعيشون ويعملون على مساحة هائلة، تماثل ثلثي مساحة بلجيكا، وطالما مثلت ملتقى للحضارات والثقافات المختلفة على مدى من 7 آلاف عام.

وفي هذا الإطار، يتمثل حجر الزاوية الرئيس لبرنامج التنمية الحضرية في تعزيز وصقل المهارات وتسريع الازدهار المجتمعي من خلال تطوير البنية التحتية والمبادرات المجتمعية التي تسهم في تحسين مرافق التعليم والرعاية الصحية.

التنمية الحضرية

وتسهم هذه المبادرات والبرامج في تمكين أهل العلا من تأسيس أعمالهم التجارية الخاصة، وتوفير التدريب عالمي المستوى والتعليم العالي بالخارج في القطاعات الرئيسة من الضيافة والتموين، وعلم الآثار وإدارة الحياة الفطرية إلى إدارة الأعمال، في كلٍ من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا وأستراليا.

وستركز التنمية الحضرية على المناطق العمرانية الحالية في العلا والمناطق الجنوبية من المنطقة، مع الحفاظ على 80 في المائة من مناطق العلا دون المساس بها، بما في ذلك بلدة العلا القديمة التاريخية.

وتتمثل المبادئ التوجيهية الاثنا عشر لميثاق الهيئة الملكية لمحافظة العلا في التالي : 

حماية المناظر الطبيعية والمعالم الثقافية 
تطوير وجهة عالمية للتراث والثقافة والفنون 
ضمان استدامة الحياة الفطرية والنظام البيئي 
تعزيز الممارسات الزراعية المتوازنة 
تطوير القطاع السياحي مع الحفاظ على الخصائص الطبيعية والتاريخية الفريدة للمكان 
تطوير شبكات الطرق والمواصلات دون التأثير على البيئة 
إعادة الإحياء والترميم والتجديد 
تطوير وتمكين المجتمع المحلي 
دمج البنية التحتية الإبداعية في جميع النظم 
نظام أمني غير مرئي 
تصميم أماكن ومنتجات وأنظمة آمنة وصحية ضمن منظومة الاقتصاد الدائري
استخدام التصميم الاستباقي