إيدي ريدمان يخسر منزل عائلته الفخم بسبب حرائق الريفيرا الفرنسية

إيدي ريدمان يخسر منزل عائلته الفخم بسبب حرائق الريفيرا الفرنسية
1 / 4
إيدي ريدمان يخسر منزل عائلته الفخم بسبب حرائق الريفيرا الفرنسية
عائلة إيدي ريدماين
2 / 4
عائلة إيدي ريدماين
منزل العطلة العائلي الفاخر الذي تمتلكه عائلة النجم البريطاني إيدي ريدماين
3 / 4
منزل العطلة العائلي الفاخر الذي تمتلكه عائلة النجم البريطاني إيدي ريدماين
منزل عائلة إيدي ريدماين يقع على جانب تل، بالقرب من مزرعة عنب
4 / 4
منزل عائلة إيدي ريدماين يقع على جانب تل، بالقرب من مزرعة عنب

تسببت حرائق الغابات في منطقة الريفيرا الفرنسية في تدمير منزل العطلة العائلي الفاخر الذي تمتلكه عائلة النجم البريطاني إيدي ريدماين Eddie Redmayne، والذي تقدر قيمته بنحو مليوني جنيه إسترليني، وطبقا لما نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية فإن حرائق الغابات في الريفيرا الفرنسية تسببت في تدمير الطابق العلوي من المنزل تماما.

منزل عائلة إيدي ريدماين يقع على جانب تل، بالقرب من مزرعة عنب، وتحيط به الغابات، ويمتلكه والدي إيدي منذ ما يقرب من 35 عام، والمنزل يحتوي على 6 غرف نوم، حمام سباحة، وملعب تنس وملعب للكرة الطائرة، واعتادت الأسرة على قضاء أوقات العطلة في ذلك المنزل منذ سنوات عديدة، كما بدئوا منذ فترة في تأجير المنزل خلال أشهر الصيف في مقابل 7800 جنيه إسترليني في الأسبوع.

طبقا لما نشرته الصحيفة فإن والدي إيدي ريدمان، وهما المصرفي ريتشارد ريدمان Richard Redmayne وزوجته باتريشيا Patricia Redmayne، واللذان يعيشان حاليا في تشيلسي، جنوب غرب لندن، يخططان للسفر إلى فرنسا لتفقد الأضرار التي لحقت بمنزلهما في الريفيرا، وفي تصريح له للصحيفة، وصف ريتشارد 83 عام، الدمار الذي لحق بمنزله بدا وكأنه مشهد من الحرب العالمية الأولى.

كانت حرائق الغابات في فرنسا قد بدأت في يوم الإثنين من الأسبوع الماضي، وأسفرت عن تدمير ما يقرب من 20 ألف فدان من منطقة فار بالقرب من سان تروبيه، وهي منطقة شهيرة لقضاء العطلات لدى البريطانيين والأثرياء، وتسببت الحرائق في تدمير عشرات من المنازل هناك قبل أن تتم السيطرة عليها.

×