أمواج تطلق بورتريال.. رواية عطرية جديدة

أمواج تطلق بورتريال.. رواية عطرية جديدة

أمواج تطلق بورتريال.. رواية عطرية جديدة

أطلقت أمواج عطر ’بورتريال̒ لتسرد به الفصل الخامس من الحلقة الثانية من روايتها العطرية من تأليف وتصميم المدير الفني كريستوفر تشونج، والذي يجسد من خلاله الوعي والذاكرة البشرية لدى كل فرد تجاه نفسه. ويعكس هذا العطر ثقة الرجل والمرأة في ذاتهم وشغفهم لكسر القيود التي يفرضها عليهم المجتمع بسبب أفكارهم الخارجة عن المألوف.

ويرسم عطر بورتريال لوحة فنية تصور قدرة الفنان على ربط الإيحاءات والأفكار من الأزمان والأماكن المختلفة. فعندمايواجه المجتمع القيود التي تكبت الحريات، يطلق الفنانون العنان لأنفسهم للتحليق في عالم جديدٍ طامحين إلىالخروج عن كل  ما هو متعارف عليهمثلما حدث في حقبة العشرينيات الصاخبة في لندن وحقبة الثمانينيات التحررية في نيويورك. ومع ظهور الطبقة الارستقراطية التي كانت تحمل لقب (Bright Young People) وتربعها على قمة المجتمع، شعر الفنانون باليأس والضياع وانطلقوا في رحلة للبحث عما يملأ فراغهم فاتجهوا للإبداع في الفن والثقافة لبدء شيء جديد ولا ينضب.

ويصورعطر بورتريال للرجل ملامح الثقافة البوهيمية في عشرينيات القرن الماضي ويشع بعبق الخشب والجلد ويفرض انطباعاً سمته الجرأة والحرية فهو يعبر عن الحركات المجتمعية في الحوار الثقافي العالمي. وتشدو النغمات الوسطى في هذا العطر بالفيتيفر، بينما تأتي نغماته العليا بأوراق البنفسج لتترك انطباعاً ذكورياً أنيق ومتألق. أما نغماته الأساسية فتأتي بعبق خشبي بشذى الكادي تضيف إليه بريق يدوم ولا ينسى.

أما بورتريال للمرأة فتأتي نغماته الوسطى بمزيج من تبغ كرافن أيه والفانيليا بينما تشع نغماته العليا بأريج الياسمين والأساسية بالإيليمي ليعيد إلى الأذهان يُعيد إلى الأذهان حقبة العشرينيات الصاخبة في القرن الماضي ويتغنى بعبيرٍزهريٍ نابض بالحياة يتناسب مع المرأة التي تعشق التحدي والجرأة. وأضيف إلى هذا العطر لمسات خفيفة من مسك الروم لتمنحه ملامح مغرية وجذابة.

ويأتي عطر بورتريال في زجاجات كريستالية تحمل شعار أمواج بلمسات قزحية مزينة بكريستالة زرقاء اللون من سواروفسكي. أما العلب فتأتي بلون أزرق تزينه نقشات مستوحاة من الفن الزخرفي آرت ديكو.