عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

عطور مميزة مخصصة حسب الطلب من جيرلان

العطر هو أكثر من مجرّد اكسسوار، إنه يعبر عن هوية الفرد. إنه الانطباع الذي يذوب ويتحد مع مرتديه ليجعل حضوره مميزاً ومعروفاً، كالامتداد الملموس لكيان الشخص. العطر هو عبارة عن هالة حقيقية تؤثر بعمق على تحديد شخصية المرء ترسمها وتميزها في عيون الآخرين. ولهذا السبب يحلم الكثيرون بالعثور على عطرهم المثالي.

منذ تأسيسها، ودار جيرلان وفيّة وحريصة باستمرار لهذا السعي في التميز والجودة الاستثنائية، لدار جيرلان قصص ومحطات إستثنائية وفريدة من نوعها لعطور صنعت خصيصاً لأولئك اللذين يعشقون العطر الأكثر تميزاً.

على مر السنين، استمر صانعو العطور المتعاقبون لدى دار جيرلان بالحفاظ على التقليد للعطور المصممة حسب الطلب: إيميه جيرلان Aimé Guerlain، وجاك جيرلان Jacques Guerlain، وجان-بول جيرلان Jean-Paul Guerlain، ومؤخراً تييري واسر Thierry Wasser. تم تقديم هذه الخدمة المميزة بشكل خاص، لتحقق أحلام العملاء الأكثر تميزاً، حتى تم إنشاؤها رسمياً من قبل الدار في عام 2006 بعد 178 عاماً من الممارسة.

يعتبر دار جيرلان رائد في العطور المصمَّمة حسب الطلب، وقد كُرست وعززت هذه الخدمة باعتبارها جوهرة العطور الفاخرة للغاية. محفوظة للمتميزين من عشاق العطور الأكثر تتطلباً، إنه التعبير الحصري للغاية عن خبرة وإبداع جيرلان.

تماشيا مع التقاليد التي بدأها بيار-فرانسوا-باسكال جيرلان، وفي كل عام، يقيم مصمم العطور لدى دار جيرلان تييري واسر علاقة مميزة مع عملاء متفانين من جميع أنحاء العالم مصمماً لهم روائح فريدة خاصة لكل واحد منهم، ترسم الرغبة وتطبع الصورة الخاصة لكل من هذه العطور لتصبح لوحة عطرية فريدة تعكس هويتهم وتاريخهم الشخصي.

العطر المصمم حسب الطلب هو نتاج تعاون وثيق بين صانع العطور والعميل أو الراعي؛ بين الفنان والموضوع، يبدأ كل شيء بلقاء داخل غرف جيرلان الخاصة في 68 الشانزليزيه 68 Champs-Élysées  أو في موقع يتم اختياره من قبل العميل. خلال هذا التبادل، يبدأ صانع العطور في الانغماس في عالم حاسة الشم ورغبات العميل. معاً، يستكشفون أربعة عوالم شمية مرئية في محاولة لفهم الأذواق الفطرية للعميل بشكل أفضل، ولكن أيضاً لجمع المزيد من التفاصيل من خلال الحكايات الشخصية وترابط الأفكار وما إلى ذلك. هذه المعلومات الحميمة والغير متطفلة لشخصية العميل تساعد تييري واسر Thierry Wasser وتؤمن له الأسس الأولية في عملية إبداعه.

يوجه الفنان موضوعه تدريجياً عبر رحلة مثيرة من التأمل الذاتي وذلك من خلال طرح أسئلة حول أسلوب حياة العميل وذكرياته وعاداته المرتبطة بالرائحة. تشكل هذه الخطوة قاعدة وتؤمن للفنان رسم الخطوط العريضة للعطر الذي يبدأ تصميمه ببطء.

أخيراً، يعمل تييري واسر Thierry Wasser مع حوالي ثلاثين اتفاقاً عطرياً من جيرلان ومكونات نقية من صندوق العطور، وكلها موجودة في القوارير الرمزية "المربّعة الأوجُه" Quadrilobé. لتأكيد انطباعاته الأولى، يقوم صانع العطور ببناء مجموعة مختارة من العطور والتوافقات الشمية، والتي يتم انتقاء عينات منها تلقائياً من قبل العميل. تعظم هذه الخطوة الضرورية وتحفذ أحاسيس العميل وعواطفه الشخصية دون أي تأثير من الحواس الأخرى.

في نهاية اللقاء، يبدأ تييري واسر Thierry Wasser العمل على ابتكاره. إذ يتم تكييف هذا التعاون ليتماشى مع جميع الرغبات والأحلام الشخصية، مما يضمن أن العطر المصمم يعكس كل ما يطلبه العميل من خلال: تجربة العطور المخصصة حسب الطلب.

لتصميم العطر حسب الطلب في جيرلان، يتم التركيز على رؤية واحدة: الرضا التام للعميل. يطور تييري واسر Thierry Wasser صيغته في مختبرات جيرلان، حيث يعمل بأجود المواد الخام التي اختارها بنفسه وأتى بها من أركان العالم الأربعة.

بعد حوالي ثلاثة أشهر من اللقاء مع العميل، يتم تقديم أول اقتراح عطري. في بعض الحالات، يصيب صانع العطور هدفه محققاً نجاحاً ويكون الحب من النظرة الأولى. وفي أوقات أخرى، تكون التعديلات ضرورية وتبدأ عميلة التبادل الإبداعي من جديد. بنفس الطريقة التي يعمل بها الرسام على قطعة مخصصة ومحددة، يطبق تييري واسر Thierry Wasser جميع التعديلات اللازمة بحيث يتوافق عطره مع رغبات العميل، وصولاً إلى أدق التفاصيل.