كافحي علامات التقدّم بالسنّ بكريم Rénergie Multi-Lift Ultra Cream من Lancôme

كافحي علامات التقدّم بالسنّ بكريم Rénergie Multi-Lift Ultra Cream من Lancôme

كافحي علامات التقدّم بالسنّ بكريم Rénergie Multi-Lift Ultra Cream من Lancôme

كافحي علامات التقدّم بالسنّ بكريم Rénergie Multi-Lift Ultra Cream من Lancôme

كافحي علامات التقدّم بالسنّ بكريم Rénergie Multi-Lift Ultra Cream من Lancôme

كافحي علامات التقدّم بالسنّ بكريم Rénergie Multi-Lift Ultra Cream من Lancôme

كافحي علامات التقدّم بالسنّ بكريم Rénergie Multi-Lift Ultra Cream من Lancôme

كافحي علامات التقدّم بالسنّ بكريم Rénergie Multi-Lift Ultra Cream من Lancôme

كافحي علامات التقدّم بالسنّ بكريم Rénergie Multi-Lift Ultra Cream من Lancôme

فقد ارتقت Lancôme بالكريم المكافح لعلامات التقدم في السن Rénergie، مقدّمةً الجيل الجديد منه، وهو مستحضر Rénergie Multi-Lift Ultra Cream الذي يتميّز بمفعول ثلاثي مُثبت لمكافحة ظهور علامات التقدّم في السنّ وبالتركيبة الغنية ببذور الكتان التي تشتهر بها Lancôme لشدّ البشرة.

يعيد كريم Rénergie Multi-Lift Ultra cream تنشيط بارامترات البشرة الثلاثة الرئيسية لمكافحة جميع العلامات الظاهرة للتقدم في السنّ في آن معاً: تجاعيد أنعم، بشرة أكثر تماسكاً، وبشرة متجانسة.

تُعتبر الأرومات الليفية الخلايا الجلدية التي تتولى إفراز الكولاجين الذي يضمن بدوره الحفاظ على تماسك البشرة. ولتعمل بشكل سليم، يجب أن ترتبط هذه الخلايا بشكل مُحكم بالمصفوفة المحيطة بها، وأن تبسط انتشارها وتحافظ على تماسكها التامّ.

ومع التقدم في السن، تخسر الأرومات الليفية ثباتها وتتخذ شكلاً أكثر استدارة، مما يؤدي إلى التراجع في إفراز الكولاجين. وبالتالي تتراخى البشرة وتترهّل فتبدأ التجاعيد بالظهور.

لم أيضاً أنّ الأرومات الليفية تؤدي دوراً رئيسياً في تحقيق التوازن في التصبّغ الطبيعي للبشرة. وقد أشارت أبحاثنا إلى أنّ وجود الأرومات الليفية أو غيابها في البشرة المتصبّغة والمعاد بناؤها،  فضلاً عن طبيعة هذه الخلايا (سواء كانت يافعة أو متضررة نتيجة التعرض المطوّل لأشعة الشمس) يؤثّر سلباً على التصبّغ الطبيعي للبشرة. وفي حال تراجعت جودة الأدمة، يختلّ نشاط الخلايا الميلانينية وتُرخي ظاهرة فرط التصبغ بظلالها على البشرة.

وبالتالي، تُعتبر الأرومات الليفية سلاحاً أساسياً في عملية مكافحة علامات التقدّم في السنّ مثل التجاعيد، والترهّل وتفاوُت لون البشرة.

واعتمدت Lancôme على مكوّن بذور الكتان الجديد والمذهل لابتكار تركيبة كريم Rénergie Multi-Lift Ultra cream من أجل تعزيز قدرة المستحضر على شدّ البشرة وتعزيز تماسكها. يُستقدم هذا المكوّن حصرياً من فرنسا ويُستخرج باستخدام تكنولوجيا حيوية مبتكرة تحوّله إلى مركّب متعدد المفاعيل وغني بالسكريات قليلة التعدد والببتيدات والبوليفينولات التي تساعد على تثبيت الأرومات الليفية داخل البشرة.

يساعد وجود بذور الكتان على إعادة تشكيل الهيكل الخلوي للأرومات الليفية ويعزّز انتشارها، وبالتالي تتضاعف أعداد نقاط تثبيت الأرومات الليفية بمقدار 33.

وعليه، تعود الخلايا المثبّتة إلى حالتها المثالية لإفراز أنواع مختلفة من الكولاجين. بعد إجراء اختبارات إضافية، نجحنا أيضاً في إثبات تراجع إفراز الميلانين بنسبة 21% في ظل وجود مكوّن بذور الكتان الذي تشتهر به Lancôme لشدّ البشرة.

هذا ويؤدّي تثبيت الأرومات الليفية وزيادة إفراز الكولاجين إلى الحصول على بشرة أنعم وأكثر تماسكاً، فيما يساهم تراجع إفراز الميلانين في تفتيح علامات التصبّغ وتوحيد لونها.

التزاماً بوعدها بتوفير أفضل مستحضرات العناية بالبشرة للنساء للمحافظة على جمالهنّ مهما كانت أعمارهنّ، تقدّم لك Lancôme كريم Rénergie Multi-Lift Ultra متعدد المفاعيل بقوام مبتكر يمنحك إحساساً فورياً بالراحة ونتائج فعالة لا تُضاهى. تنساب تركيبة كريم Rénergie Multi-Lift Ultra Cream البيضاء والكثيفة على البشرة لتمنحها شعوراً بالراحة والحيوية وإطلالة مشرقة تخطف الأنفاس.

تشتهر رائدة الأعمال العالمية كيارا فيرانيي بعينيها الزرقاوين الساحرتين وذوقها الرفيع في الموضة، فأصبحت مصدر الوحي لعلامة Lancôme والوجه الجديد لكريم Rénergie Ultra cream.

تتشارك معنا كيارا التي يضمّ حسابها على إنستغرام أكثر من 16 مليون متابع من حول العالم، صوراً مذهلة تعكس حيويتها وثقتها بنفسها بعدسة توم مونرو، مما يجعلها قدوة للجيل الجديد من النساء اللواتي لا يقبلن المساومة. وتُعرف كيارا بكونها امرأة تعمل بجدّ حيث تفتخر بكونها الرئيسة التنفيذية لشركتها الخاصة وأمّاً رائعة وزوجة مُحبّة، كما تعيش حياتها وفقاً لشعار #بلوغ_آفاق_جديدة #reachnewheights.