عطر Very Good Girl من Carolina Herrera.. التناغم الاستثنائي بين الورد ونجيل الهند

 عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
1 / 6
عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
 عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
2 / 6
عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
 عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
3 / 6
عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
 عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
4 / 6
عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
 عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
5 / 6
عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
 عطر Very Good Girl من Carolina Herrera
6 / 6
عطر Very Good Girl من Carolina Herrera

تواصل كارولينا هيريرا Carolina Herrera استكشافها لمقومات الأنوثة العصرية من خلال عطر فيري جود جيرل Very Good Girl، حيث يعكس هذا العطر الفاخر من فئة أو دو بارفان الصفات المزدوجة التي تشتهر بها مجموعة جود جيرل العطرية.

لكن مفهوم الازدواجية التقليدي في وصف الأنثى، مثل التمييز بين الأناقة والقوة، الذكاء والجمال، بدأ بالتلاشي مع التطورات الاجتماعية التي شهدها العصر الحالي، لتصبح هذه الثنائيات قيماً متناغمةً تكمّل بعضها البعض، لدرجة تحوّلت معها إلى رموز عصرية تعبّر عن طبيعة المرأة وتكشف السر الكامن وراء جمالها. وبدوره يقدّم فيري جود جيرل مغامرةً عطريةً جديدةً بأسلوب غير مسبوق. وفي حين جسّدت العطور السابقة في مجموعة جود جيرل التأثيرات المذهلة للياسمين وحبوب التونكا، يستعين العطر الجديد بالتركيبة التقليدية باستعمال عبق الورد ليستكشف جاذبية جديدة بالكامل.

يتميز عطر فيري جود جيرل بغناه بعبق الورد والفاكهة، وتبدأ رحلته العطرية مع عبير الكشمش، وهو من أنواع التوت البري المميز برائحة المرحة، قبل أن يتلاقى مع عبق الليتشي في انسجام قلّ نظيره.

وهنا تبدأ نفحات الورد الغامضة في التعبير عن شذاها بأسلوب خاص يتناسب مع مكانة هذا المكوّن الخام الذي يشكّل أحد أهم العناصر في تاريخ صناعة العطور، وقد تم استعماله ضمن توليفات لا حصر لها. فهو يتألّق بحضور شامل وجذاب، أمّا رائحته الفريدة فتمنحه تميزاً يتماشى مع جميع المواد. لذلك استعان به الثنائي كوينتين بيش ولويز تيرنر لابتكار إصدارهما الجديد من مجموعة جود جيرل العطرية. وهنا، تظهر الفروق الدقيقة والمرهفة للورد في النفحات العليا، لتنسجم مع الرومانسية الفاخرة التي تحاكي اللمسة الناعمة لأحمر الشفاه الأكثر جاذبيةً في العالم.

لذلك، من الطبيعي أن يقع الجميع في غرام هذه المكونات الفاخرة بدون مبررات، رغم أنها تشكّل سبباً كافياً لابتكار عطر جديد، كما في حالة كوينتين بيش ولويز تيرنر اللذين كشفا عن معنى المحبة الخالصة للورد. أمّا استعمال نجيل الهند في النفحات القاعدية فيتيح أرضيةً مثالية لعطر فيري جود جيرل، باعتباره يمثّل العنصر الخام لرائحة الخشب، وغالباً ماتتم الاستعانة به في العطور الرجالية. حيث يمثّل العنصر الرئيسي في عطر باد بوي، ولكنه موجود بقوة في عطر جود جيرل سوبريم أيضاً. ويلتقي في هذا العطر الجديد بطريقة مفاجئة وعصرية مع الإحساس الدافء للفانيلا.

وتأتي النتيجة عطر من عائلة الورود يجمع بين الجمال الطبيعي للمكوّنات الخام وملامح الإبداع. وتنطبق على العطر الجديد مقولة كارولينا هيريرا الشهيرة التي تؤكّد بأن "الموضة عبارة عن تطور وليست ثورة". تماماً كما هو الحال عندما يعمل ويس جوردون، المدير الإبداعي لدى كارولينا هيريرا، على تطوير الأقمشة الكلاسيكية كالحرير والجلد خلال تصميم الأزياء للعلامة التجارية، حيث يقوم بتوظيف الورود ضمن لمسات جمالية معاصرة تماماً. لذلك، لا تتوقف أهمية عطر فيري جود جيرل على إلهام الحواس فحسب، بل يقدم منتجاً جاهزاً لتطبيقه على البشرة والانطلاق نحو تجارب العالم الحديث.

لا يمكن التحدث عن مجموعة عطور جود جيرل دون التطرق إلى جمال العبوة المستوحاة من أحذية الكعب العالي، فتصميمها الجذاب لفت إعجاب كل من شاهدها منذ إطلاق العطر عام 2016. ومع الإصدار الجديد لمستحضر فيري جود جيرل، اكتسب هذا الشعار الحديث لمسةً نهائيةً فريدةً من خلال التصميم المطلي بالأحمر، اللون المميز لدار كارولينا هيريرا الذي حدّد البصمة الخاصة بتشكيلاتها من منتجات الموضة والإكسسوارات ومستحضرات التجميل.

يجسّد عطر فير جود جيرل رمزاً كلاسيكياً للشغف ومرِح الحياة، ويعزز الشعور بالأناقة والفخامة والجمال العصري، مما يجعل منه العطر الأكثر أنوثةً بين منتجات العلامة.

×