النسخة الإلكترونية

whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة

whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة
1 / 5
whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة
whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة
2 / 5
whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة
whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة
3 / 5
whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة
whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة
4 / 5
whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة
whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة
5 / 5
whind تطرح مستحضرَين جديدَين لتنظيف وتنقية البشرة

تُحدث علامة whind العالمية لمستحضرات العناية بالبشرة ثورةً في مجال العناية بالبشرة، إذ تطرح هذا الشهر مستحضرَين جديدَين لتنظيف البشرة هما جل مذاب منظف الوجه Oasis Fresh Jelly Cleanser والماسك الكريمي المنقّي Atlas Pure Purifying Whipped Mask.

 

يقدّم كلٌّ من جل مذاب منظف الوجه Oasis Fresh Dissolving Jelly Cleanser والماسك الكريمي المنقي Atlas Pure Purifying Whipped Mask لمستهلكات هذه العلامة العالمية تنظيفاً عميقاً لم يسبق له مثيل. وتتماشى علامة whind مع صيحة المكونات التقليدية القابضة، إذ تقدّم مستحضرات لتنظيف البشرة تمتاز بتركيبة متوازنة لا تتسبّب بجفاف البشرة، وتزاوج ما بين المكوّنات المنظّفة والمكوّنات التي ترطّب البشرة وتغذّيها وتهدّئها، كما توفّر للمستهلكات تجربة تناشد الحواس إذ تتّسم بقوام ناعم وروائح عطرة. اتّبعت علامة whind نهجاً جديداً يعتمد على صنع التركيبات بتقنيّة ™Warm Science لأنّ روتين العناية بالبشرة لا يصبح عادةً يوميةً إلا إذا تخلّله الكثير من المتعة وأدّى إلى نتائج مبهرة.

 

يعدّ جل البشرة Oasis Fresh Jelly Cleanser من علامة whind تركيبة فعّالة تمتاز بدرجة حموضة متوازنة وتجمع بين المواد الطبيعية المفعّلة للسطوح والقائمة على السكر، والنياسيناميد والفيتامين C التي تعمل على تنقية البشرة وتغذيتها وتضفي عليها الإشراق. أثناء تطبيق المستحضر على البشرة، يذوب القوام الهلامي الفاخر ويتحوّل إلى ميلك يساعد على إزالة الشوائب وفائض الزهم بعد تدليكه على البشرة، كما يعمل على إزالة المكياج وتنظيف المسامات المسدودة من دون ترك أي بقايا. كما يحبس الجليسرين الرطوبة في سطح البشرة لتغذيتها وتنظيفها من دون أن يجرّدها من الطبقة الواقية. في هذا الإطار، قالت مؤسِّسة whind، هند سبتي: "يجب أن يكون منظّف البشرة غنياً، أي يجب أن يتمتّع بقدرة عالية على إزالة الشوائب والمكياج (لأن هذا هو الغرض من منظّفات البشرة)، كما يجب أن يكون مغذياً ولطيفاً جداً على البشرة، ويمتاز بقوام غني مثل البلسم وأن يسهل غسله وألا يترك أيّ بقايا تماماً مثل الجِل. يجب على منظّف البشرة أن يجعلك تتحمّسين لغسل وجهك. هذا المنظّف أشبه بملاذ من النضارة والراحة تلجئين إليه بعد يوم طويل من التعب، ليمنحك بشرة مشرقة وناعمة مثل أريج زهر البرتقال."

 

يحتوي جل البشرة Oasis Fresh على تركيبة معزّزة بماء أريج زهر البرتقال الذي يُعتبر من العطور التي تشتهر بها المغرب، ولدى تطبيقه يأخذك إلى عالم ساحر بين أحضان الحدائق المغربيّة ويمنحك بشرةً منتعشة تفيض حيوية كلّ يوم.

 

يُعدّ ماسك الطين Atlas Pure Purifying Whipped Mask ماسكاً مرطّباً ينقي البشرة بعمق ولا يتسبّب بجفافها، ويعمل على تنظيفها وتجديدها ويمنحها إشراقةً غير لامعة تخطف الأنظار. صُنع من تركيبة تمتاز بقوام كريمي وتحتوي على الطين الأخضر وطين الكاولين الأبيض وحمض الساليسيليك. تعمل هذه التركيبة السحريّة على امتصاص فائض الزهم، وتنظيف المسامات، وشدّ وإزالة خلايا الجلد الميتة، فيما يعمل الجليسرين والآلانتوين على ترطيب البشرة ويوفّران لها أعلى درجات النعومة والراحة ويغذّيانها.

 

وفي هذا السياق، صرّحت المديرة العلمية لدى whind كاثي روجيرسون قائلةً: "يكمن جمال ماسك الطين Atlas Pure في تركيبته التي تضمّ مزيجاً من العناصر النشطة عالية الفعاليّة التي تقشّر البشرة وتنقّيها، كما تساهم في ترطيبها وتهدئتها. صحيح أنّ بعض ماسكات الطين قد تتسبّب في جفاف البشرة، إلا أنّ ماسك Atlas Pure صُمّم خصيصاً للحفاظ على ترطيب البشرة. ولكي نصنع هذا المستحضر، أضفنا الجليسرين المطابق للبشرة في تركيبتنا الكريمية، وذلك بهدف إزالة السموم من البشرة وتغذيتها والحفاظ على نعومتها."

 

تمّ تعزيز هذا الماسك برائحة النعناع واللويزة المنعشة ممّا ينقل المستهلكات إلى عالم ساحر بين أحضان جبال الأطلس التي تتميّز بهوائها النقي، فيعيد تجديد البشرة ويصفّي الذهن في آنٍ واحد. يكون ماسك Atlas Pure أكثر فاعلية عند تطبيقه مرّتين في الأسبوع، ويُترك لمدة تصل إلى 10 دقائق قبل إزالته.

 

×