لماذا استبدلت الملكة الأم خاتم خطبتها بآخر؟

 الملكة الأم توقفت عن ارتداء خاتم الخطبة
1 / 3
الملكة الأم توقفت عن ارتداء خاتم الخطبة
الملكة الأم فضلت الخاتم الجديد على خاتم خطبتها
2 / 3
الملكة الأم فضلت الخاتم الجديد على خاتم خطبتها
الملكة الأم فضلت الخاتم الجديد على خاتم خطبتها
3 / 3
الملكة الأم فضلت الخاتم الجديد على خاتم خطبتها

بعد أن رفضت عرضه بالزواج ثلاثة مرات من قبل، خوفا من قيود الحياة الملكية، وافقت ليدي إليزابيث باوز ليون Lady Elizabeth Bowes-Lyon أو الملكة الأم كما أصبحت تعرف لاحقا، أخيرا على طلب الأمير ألبرت Prince Albert والذي أصبح يعرف لاحقا باسم الملك جورج السادس King George VI، على طلبه بالزواج منها في يناير 1923، وقدم لها خاتم خطبة أنيق مرصع بحجر من الياقوت الأزرق إلى جانب مجموعة من أحجار الماس، وارتدت الملكة الأم الخاتم بعد خطبتها وبعد زواجها من جورج السادس في يوم 26 أبريل 1923 في كاتدرائية وستمنستر في لندن، إلا أن الملكة الأم توقفت عن ارتداء ذلك الخاتم واستبدلته بآخر خلال السنوات الأخيرة من زواجهما، وقبل وفاة جورج السادس في وقت لاحق في فبراير عام 1952.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by @royalxelizabeth

الملكة الأم توقفت عن ارتداء خاتم الخطبة

طبقا للتقارير المنشورة فإن الملكة الأم ظلت ترتدي خاتم الخطبة المرصع بالياقوت الأزرق، والذي قدمه لها جورج السادس، لسنوات بعد زواجهما وهناك عدد قليل من الصور النادرة لها وهي ترتدي خاتم خطبتها الأصلي، إلا أنها توقفت عن ارتدائه في وقت لاحق من زواجهما، واستبدلته بخاتم آخر مرصع بلؤلؤة كبيرة محاطة بمجموعة من أحجار الماس.

الملكة الأم فضلت الخاتم الجديد على خاتم خطبتها

والتقطت صور للملكة الأم وهي ترتدي ذلك الخاتم بدلا من خاتم خطبتها، في أوائل عام 1946، خلال ظهور لها بصحبة ابنتيها في وندسور ومن غير المعروف حتى الآن سبب استبدالها لخاتم خطبتها، ولكن يعتقد أن السبب هو تفضيلها للخاتم الآخر، والذي يعتقد أنها تلقته أيضا كهدية من زوجها جورج السادس.

×