تعرفوا على قصة خاتم خطوبة الأميرة غريس المقدر بنحو 4 مليون دولار

الأمير رينيه طلب صناعة خاتم خطبة خاص من كارتييه

الأمير رينيه طلب صناعة خاتم خطبة خاص من كارتييه

تعرفوا على قصة خاتم خطوبة الأميرة غريس المقدر بنحو 4 مليون دولار

تعرفوا على قصة خاتم خطوبة الأميرة غريس المقدر بنحو 4 مليون دولار

خاتم الخطبة مستوحى من آخر أدوار غريس كيلي

خاتم الخطبة مستوحى من آخر أدوار غريس كيلي

 خاتم خطبة غريس كيلي أبهر حضور حفل زفافها

خاتم خطبة غريس كيلي أبهر حضور حفل زفافها

ظهرت غريس كيلي بخاتم خطبة مبهر من ماركة كارتييه Cartier

ظهرت غريس كيلي بخاتم خطبة مبهر من ماركة كارتييه Cartier

تزوجت الممثلة الحائزة على الأوسكار وأميرة موناكو الراحلة غريس كيلي Grace Kelly، من أمير موناكو الراحل، الأمير رينيه الثالث Prince Rainier III of Monaco، في حفل زفاف ملكي مبهر أقيم في إمارة موناكو في عام 1956، وفي حفل الزفاف ظهرت غريس كيلي بخاتم خطبة مبهر من ماركة كارتييه Cartier مرصع بحجر ماسي ضخم عيار 10.4 قيراط، واعتقد الكثيرون وقتها أنه كان خاتم الخطبة الذي قدمه لها الأمير رينيه عندما تقدم بطلب الزواج منها، ولكن في حقيقة الأمر أن خاتم الخطبة الذي ارتدته غريس كيلي في حفل زفافها والذي تقدر قيمته بنحو 4 مليون دولار، لم يكن خاتم الخطبة الأصلي الذي قدمه لها زوجها.

الأمير رينيه طلب صناعة خاتم خطبة خاص من كارتييه

خاتم الخطبة مستوحى من آخر أدوار غريس كيلي

خاتم الخطبة الذي قدمه الأمير رينيه لغريس كيلي عندما تقدم بطلب الزواج منها في ديسمبر 1955، وبعد لقائه الأول بها في وقت سابق من نفس العام في مهرجان كان السينمائي الدولي، كان أيضا من ماركة كارتييه، ولكنه كان خاتم خطبة أكثر بساطة من حيث التصميم ومرصع بأحجار الياقوت الأحمر والماس الأبيض والتي تمثل ألوان علم إمارة موناكو، أما عن خاتم الخطبة الذي ظهرت به غريس كيلي في حفل زفافها على الأمير رينيه، فكان خاتم خطبة آخر طلب إعداده من أجلها، وجاء ذلك الطلب بسبب آخر أدوار غريس كيلي على الشاشة.

خاتم الخطبة مستوحى من آخر أدوار غريس كيلي

ظهرت غريس كيلي بخاتم خطبة مبهر من ماركة كارتييه Cartier

طبقا لما نشرته مجلة Brides فإن آخر أدوار غريس كيلي على الشاشة، وكان دورها في فيلم High Society الذي عرض في عام 1956، فإن دورها في الفيلم كان يتطلب ظهورها بخاتم خطبة مرصعة بحجر ماسي ضخم، وكانت تخطط بالفعل لارتداء خاتم خطبة زائف يشبه الخواتم الماسية الباهظة، ولكن بعد حوار لها مع زوجها المستقبلي بخصوص هذا الشأن، قرر الأمير رينيه أن يطلب من كارتييه صنع خاتم خطبة ماسي مبهر مستوحى من خاتم خطبتها في فيلمها الأخير وهو الخاتم الذي ارتدته في النهاية أثناء تصوير الفيلم.

من بين القصص الأخرى التي تروى عن خاتمي خطبة غريس كيلي أن خاتم خطبتها الأول الأصغر حجما كان يخطط له من البداية بأن يكون بمثابة دبلة زواج لترتديها مع خاتم خطبة مرصع بأحجار كريمة أكبر حجما.

خاتم خطبة غريس كيلي أبهر حضور حفل زفافها

الأمير رينيه طلب صناعة خاتم خطبة خاص من كارتييه

خاتم الخطبة الثاني الذي ارتدته غريس كيلي في حفل زفافها على الأمير رينيه الثالث في عام 1956، أحد أكثر العناصر جذابا في حفل زفافها الملكي، وقيل أن الحجم الضخم للحجر الماسي الذي يزين الخاتم، جعل المصورين لا يحتاجون الحصول على لقطات مقربة لخاتم الخطبة المبهر ليبدو واضحا في الصور.