أهم الأخطاء التي قد يقع فيها العريس أثناء استعدادات الزفاف

القيام بدعوات شفهية لحفل الزفاف أو بمعنى أدق الاكتفاء بدعوة المعارف للزفاف بإخبارهم فقط

القيام بدعوات شفهية لحفل الزفاف أو بمعنى أدق الاكتفاء بدعوة المعارف للزفاف بإخبارهم فقط

أهم الأخطاء التي قد يقع فيها العريس أثناء استعدادات الزفاف

أهم الأخطاء التي قد يقع فيها العريس أثناء استعدادات الزفاف

تجاهل الإعلان عن الخطبة بصورة رسمية ويقصد بذلك أن يكتفي العريس بالإعلان بطريقة شفهية

تجاهل الإعلان عن الخطبة بصورة رسمية ويقصد بذلك أن يكتفي العريس بالإعلان بطريقة شفهية

تجاهل حضور المقابلات مع متعهدي توريد مستلزمات حفلات الزفاف

تجاهل حضور المقابلات مع متعهدي توريد مستلزمات حفلات الزفاف

 عدم الاتفاق مسبقا مع العروس على ميزانية حفل الزفاف والتعهد بالالتزام بهذه الميزانية

عدم الاتفاق مسبقا مع العروس على ميزانية حفل الزفاف والتعهد بالالتزام بهذه الميزانية

يعتقد كثيرون أن العرسان المستقبليين ليس لديهم دور يذكر في ما يتعلق بالتخطيط لحفلات زفافهم، وأن الدور الأكبر بالنسبة لهم خلال الاستعدادات لحفلات زفافهم غالبا ما يتركز على اختيار وإعداد بدلة الزفاف وزوج من الأحذية الأنيقة لارتدائه في الزفاف، وأخيرا الظهور في الزفاف في الموعد المحدد، في حين أن العريس لديه بالتأكيد عدد لا بأس به من المهمات الأخرى التي عليه القيام بها استعدادا لحفل زفافه وأهمها العمل مع العروس للتخطيط لحفل زفافهما وتقديم الكثير من الدعم لها وبالطبع تجنب الأخطاء الشائعة التي عادة يقع فيها العرسان أثناء استعدادات الزفاف.

ولتجنب هذه الأخطاء دعونا نستعرض معا مجموعة من أكثر الأخطاء شيوعا التي عادة ما يقع فيها العرسان المستقبليون أثناء استعدادات الزفاف

أهم الأخطاء التي قد يقع فيها العريس أثناء استعدادات الزفاف

  • عدم الاتفاق مسبقا مع العروس على ميزانية حفل الزفاف والتعهد بالالتزام بهذه الميزانية وهذا لا يزيد فقط من فرص إنفاق أموال إضافية غير ضرورية على استعدادات الزفاف وإنما غالبا ما يتسبب أيضا في خلافات بين العروسين.
  • تجاهل الإعلان عن الخطبة بصورة رسمية ويقصد بذلك أن يكتفي العريس بالإعلان بطريقة شفهية أو خلال مقابلات عابرة عن أنباء الخطبة في حين أن الصحيح هو أن يقوم العريس بالإعلان رسميا عن الخطبة بالاتصال بمعارفه بشكل مباشر والإعلان عن ذلك من خلال صفحاته على مواقع التواصل.
  • القيام بدعوات شفهية لحفل الزفاف أو بمعنى أدق الاكتفاء بدعوة المعارف للزفاف بإخبارهم فقط بأنهم مدعوين لحفل الزفاف دون إرسال دعوات زفاف إليهم وعادة ما يتسبب ذلك في فشل العروسين في معرفة العدد الكامل لضيوف حفل الزفاف وهو ما يترتب عليه الكثير من المتاعب فيما يتعلق باستعدادات الزفاف التي ترتبط بالمعرفة الدقيقة لعدد ضيوف حفل الزفاف.
  • تجاهل حضور المقابلات مع متعهدي توريد مستلزمات حفلات الزفاف مثل المخبز الذي سيقوم بصنع كعكة الزفاف، خبير الزهور، الفرقة الموسيقية التي ستقوم بإحياء حفل الزفاف، وما شابه ذلك، لأن هذا لن يؤدي فقط إلى شعور العروس بأنها الشخص الوحيد الذي يهتم بأمر الزفاف، وإنما سيحرم العريس أيضا من فرصة الإدلاء بآرائه فيما يتعلق بالخيارات المعروضة خلال فترة استعدادات الزفاف.
  • الإجابة بعبارات من طراز "لست مهتما" أو "لا بألي" على أسئلة العروس في ما يتعلق بآرائك حيال حفل زفافكما لأن هذا يعطي انطباعا بأنك لست مهتما بما يكفي أو كما يجب بحفل زفافكما.
  • عدم التنسيق مع العروس في ما يتعلق بأدوار أفراد أسرة كل منكما في استعدادات الزفاف وحفل الزفاف، وهذا لا يتسبب فقط في الكثير من المواقف المحرجة للعروسين وإنما عادة ما يتسبب أيضا في الكثير من سوء الفهم واستياء الأقارب وهو ما يؤدي بالضرورة إلى زيادة التوتر والخلاف بين العروسين.
  • نسيان هدايا أشابين العريس وهو خطأ شائع لدى العرسان والذي عادة ما ينسون أو يتجاهلون إعطاء الأشابين أو الأصدقاء الذين يقومون بعدة أدوار ومهمات في حفل الزفاف ويساهمون في إنجاحه في حين أن الصحيح هو أن يقوم العريس بتقديم الهدايا إليهم تعبيرا عن شكره وتقديره لجهودهم، كما يجب أن تفعل العروس مع وصيفات الشرف في حفل زفافها.
  • إعداد مفاجأة للعروس في يوم الزفاف دون استشارة مقربين من العروس لمعرفة ما إذا كانت المفاجأة ستسعدها أو ستكون مناسبة لها، وذلك لتجنب المواقف المحرجة وتجنب إضاعة الوقت في إعداد مفاجأة قد تزعج العروس وتتسبب في إحراجها بدلا من إسعادها.
  • التمسك بالرأي بدلا من محاولة النقاش والحوار عند حدوث اختلاف في وجهات النظر في ما يتعلق باستعدادات الزفاف وهو ما يعد أحد أكثر الأسباب شيوعا للخلافات والمشاحنات بين العروسين خلال الفترة التي تسبق حفل زفافهما.
  • السهر لساعة متأخرة في اليوم الذي يسبق حفل الزفاف لأن هذا غالبا ما يتسبب في صعوبة استعداد العريس كما يجب لحفل الزفاف كما يجعله أكثر شعورا بالإجهاد والإرهاق، وأقل قدرة على التفاعل والاحتفال في يوم الزفاف وخاصة إذا ما امتد لساعات طويلة.
  • تجاهل الترحيب كما يجب بضيوف حفل الزفاف وخاصة بالقريبات الأكبر سنا للعروسين مثل الأمهات والعمات والجدات والصحيح هو تخصيص العروسين لما يكفي من الوقت خلال حفل الزفاف للترحيب كما يجب بالأقارب لتجنب الإساءة غير المقصودة لأي منهم وتجنب الخلافات وسوء الفهم في ما بعد.