كيف تدعم العروس زوجها عندما يمر بأزمة مالية

 أكثر ما يحتاجه الرجل عند ازمته المالية هو دعمك له

أكثر ما يحتاجه الرجل عند ازمته المالية هو دعمك له

فكري معه في الطرق التي تساعده على الخروج من ازمته

فكري معه في الطرق التي تساعده على الخروج من ازمته

يمكنك المساعدة في تخفيف كلفة الفواتير

يمكنك المساعدة في تخفيف كلفة الفواتير

في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها العالم بأسره، فإنه القلة القليلة من نجت من الأزمات المالية التي طالت الجميع في مختلف أرجاء المعمورة، ومن المؤكد أن عرائس كثيرات واجهن مع الشريك أزمة مالية أثّرت على خططهما المستقبلية والحالية.

وبما أن الشراكة الزوجية تفرض على أي ثنائي التعاون والدعم بينهما في السراء والضراء، فإن هذا الدعم يُصبح ضروريا عند مرور الرجل بأزمة مالية، ليراها العريس يداً واحدة معه في تحمل أعباء الحياة المتشعبة المطالب والأغراض.

فكيف يمكنك للعروس أن تدعم زوجها عندما يمر بأزمة مالية؟

أولاً يجب عليك أن تدركي عزيزتي العروس أن الدعم لا يكون فقط من خلال تقديم المال له بل من خلال قرارات اخرى تساعده في تجاوز أزمته سنوجز أبرزها بالتالي:

الاقتصاد في المصاريف

سواء كنت عروسا مخطوبة أو حديثة العهد بالزواج فإن الاقتصاد بالمصاريف ضروري جداً لتفادي التبذير والتخفيف من الإنفاق وهذا الجانب يتعلق بكل شيء بدءا من تناول الطعام في المطاعم وصولاً الى أبسط الحاجيات الخاصة التي يمكن الاقتصاد بها. ويمكن للمتزوجة أن توفر في نواح أكثر، مثل محاولة خفض كلفة فواتير الكهرباء والماء والغاز والهاتف والإنترنت والترشيد في استخدام هذه الطاقات.

الدعم النفسي له

عندما يمر الإنسان بأي أزمة فإن أكثر ما يحتاجه هو الدعم النفسي، فكيف إذا كانت الأزمة مالية بالنسبة للرجل والتي يشعر من خلالها أنها تهز هيبته، لذلك حاولي في هذه الحالة أن تقفي إلى جانبه والتخفيف من وطأة الأزمة ومحاولة البحث معه عن الطرق الكفيلة بعلاج المشكلة.

الدعم المالي له

في حال كنت عزيزتي العروس موظفة وتمتلكين راتب شهري فيمكنك عرض المساعدة عليه بطريقة ودية وحانية، إلى حين انفراج الأزمة من دون أن تُشعريه بأي إحراج. وفي حال كنت تمتلكين مال خاص بك أو كمية من المجوهرات كافية لفك ضائقته المالية فاعرضي عليه الاستفادة من هذه المزايا لديك وأشعريه بأنكما واحداً في كل الحالات، وهو لن ينسى لك معروفك أبداً.