النسخة الإلكترونية

امرأة تستمر في ارتداء فستان زفافها في كل رحلات سفرها

العروس وثقت رحلاتها مع فستان الزفاف
1 / 6
العروس وثقت رحلاتها مع فستان الزفاف
امرأة تستمر في ارتداء فستان زفافها في كل رحلات سفرها
2 / 6
امرأة تستمر في ارتداء فستان زفافها في كل رحلات سفرها
امرأة تستمر في ارتداء فستان زفافها في كل رحلات سفرها
3 / 6
امرأة تستمر في ارتداء فستان زفافها في كل رحلات سفرها
جولة سياحية في مختلف دول العالم مع فستان الزفاف
4 / 6
جولة سياحية في مختلف دول العالم مع فستان الزفاف
والدة العروس أقنعتها بشراء فستان زفاف بدلا من استئجاره
5 / 6
والدة العروس أقنعتها بشراء فستان زفاف بدلا من استئجاره
والدة العروس أقنعتها بشراء فستان زفاف بدلا من استئجاره
6 / 6
والدة العروس أقنعتها بشراء فستان زفاف بدلا من استئجاره

سامانثا ماثيو Samantha Mathew هي شابة أمريكية عصرية، تبلغ من العمر 29 عام، تعمل كأخصائية اجتماعية مع الأطفال الذين يعانون من إعاقات في النمو وتعتقد مثل عدد ليس بالقليل من النساء العصريات الشابات، أن إنفاق الكثير من المال على شراء فستان زفاف لن يتم ارتدائه سوى في يوم حفل الزفاف، هو خيار غير علمي، ويعد إضاعة للمال، ولذلك اختارت أن تقوم باستئجار فستان زفاف بدلا من شرائه لترتديه في حفل زفافها على أندرو ماثيو Andrew Mathew، 29 عام، ويعمل طبيب، إلا أن ذلك الخيار قوبل برفض قاطع من والدتها والتي ألحت عليها لشراء فستان زفاف بدلا من استئجاره، وهو ما قامت به سامانثا في النهاية إرضاء لوالدتها، إلا أن ذلك الاختيار جاء معه تقليد سفر مثير للاهتمام للغاية لأن سامانثا قررت منذ ذلك الحين أن ترتدي فستان زفافها في رحلات سفرها وزوجها بمناسبة الاحتفال بالذكرى السنوية لزواجهما.

والدة العروس أقنعتها بشراء فستان زفاف بدلا من استئجاره

القصة بدأت عندما أخبرت سامانثا والدتها بقرارها تأجير فستان زفاف بدلا من شرائه، وهو ما قوبل بمعارضة شديدة من قبل والدتها، والتي ألحت عليها بشراء فستان زفاف لا استئجاره وفي النهاية اضطرت سامانثا لتحقيق رغبة والدتها، بعد أن أخبرتها والدتها أن عليها شراء فستان زفاف وبعدها يمكنها أن تحتفظ به من أجل ابنتها المستقبلية، أو أن ترتديه مرات عديدة في المستقبل أو أن تفعل ما يحلو لها حتى تحقق سامانثا رغبتها في القيام بعملية شراء عملية لفستان يمكن ارتدائه أكثر من مرة.

العروس وثقت رحلاتها مع فستان الزفاف

بسبب ذلك قررت سامانثا أن تجمع ما بين حبها للسفر ورغبتها في ارتداء فستان زفافها أكثر من مرة، وبالفعل ارتدت فستان زفافها وهو من ماركة Essense of Australia وبسعر 1,300 دولار، في كل رحلة سفر تسافر فيها بصحبة زوجها في لقضاء عطلة سياحية رومانسية أو للاحتفال بالذكرى السنوية لزواجهما، ومنذ زواجهما في مايو 2018، سافرت سامانثا وزوجها إلى 13 دولة، وقامت سامانثا بتوثيق تلك الرحلات بصور نشرتها على الإنستغرام وتظهر فيها سامانثا بفستان الزفاف في مواقع سياحية شهيرة في دول مختلفة.

جولة سياحية في مختلف دول العالم مع فستان الزفاف

من بين أشهر المدن التي زارتها سامانثا وزوجها للاحتفال بزواجهما لندن ومراكش وروما وماساي مارا في كينيا وبالي وبانكوك وبكين، وفي عام 2019، احتفل الزوجان بالذكرى السنوية لزواجهما في كوستاريكا، إلا أنهما لم يتمكنا من السفر للاحتفال بزواجهما في العام الماضي، بسبب أزمة تفشي جائحة كورونا، ولكنهما بالتأكيد قاما بتعويض ذلك في هذا العام فبعد تلقيهما للقاح كورونا، وحصولهما على عطلة من العمل لمدة شهرين، سافرا في جولة سياحية في مدن مختلفة حول العالم تضمنت بيرو، إيطاليا والأردن ومصر وكينيا واليونان وكرواتيا، وبالطبع حافظت سامانثا على تقليدها المميز في رحلات سفرها وحملت في حقابها فستان زفافها والذي ارتدته كعادتها في جميع وجهات سفرها.

×