الإمارات تسمح بالزواج عن بُعد .. إليكم التفاصيل

 الزواج عن بعد في الإمارات بات مسموحا

الزواج عن بعد في الإمارات بات مسموحا

سمحت وزارة العدل في الامارات بالزواج عن بعد

سمحت وزارة العدل في الامارات بالزواج عن بعد

فرض فيروس كورونا الجديد واقعاً جديدا على عقود الزواج في الإمارات العربية المتحدة إذ أعلنت وزارة العدل في الدولة أنها بدأت العمل بخدمة عقود الزواج عن بعد، بهدف المحافظة على الصحة العامة وسلامة المتعاملين والعاملين بالمحاكم في ظل الأوضاع الحالية وجهود مكافحة كورونا.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن كانت محكمة الأحوال الشخصية في دبي قد علّقت قبل أيام خدمات عقود الزواج والطلاق.

سمحت وزارة العدل في الامارات بالزواج عن بعد

وشرحت الوزارة في بيان لها أن خدمة عقود الزواج عن بعد جاء من أجل "الحد من حضور المتعاملين الى المحاكم وتسهيلا على المواطنين والمقيمين في إتمام معاملاتهم الشخصية القانونية والقضائية في ظل الأوضاع الحالية، وذلك بالاعتماد على نظام العدالة الذكي، الذي يوفر العديد من الخدمات الذكية وفي اطار توفير أفضل الخدمات الحكومية عن بعد".

 هذا ما تشمله خدمة عقد الزواج عن بعد

تشمل خدمة عقد الزواج عن بعد تواصل المأذون مع الزوجين والولي في وقت واحد، وفي مجلس واحد، لاستكمال باقي إجراءات الزواج وإنجازه دون الحاجة إلى دعوة جميع الأطراف في مكان واحد، بما يضمن تفادي الاختلاط المباشر.

كيف يمكن الاستفادة من هذه الخدمة؟

 الزواج عن بعد في الإمارات بات مسموحا

حثت الوزارة الراغبين بالاستفادة من هذه الخدمة الدخول على موقعها واختيار الخدمات الإلكترونية واتباع الخطوات المحددة من إدخال البيانات المطلوبة ثم اختيار مأذون من ضمن قائمة المأذونين الشرعيين في الموقع والتواصل معه عبر الهاتف لتحديد موعد، لعقد القران في أقرب وقت يناسب الأطراف، ثم عقد مجلس القران عبر تقنية الفيديو في الموعد المحدد بحضور جميع الأطراف عبر الفيديو.

وبحسب الوزارة، فإن المأذون وبعد تأكده من الأطراف وسؤالهم عن صحة توقيعاتهم الإلكترونية ودفعهم الرسوم، يوقع هو بدوره على العقد ويرسله عبر البريد الإلكتروني إلى المحكمة الشرعية التي تتأكد بدورها من كل المتطلبات وتصادق على العقد وترسله كخطوة أخيرة ونهائية إلى الزوجين عبر هواتفهم.

يُشار إلى أن دولة الامارات العربية المتحدة اتخذت اجراءات عدة لوقف انتشار فيروس كورونا في البلاد فأصدرت قرارات للحد من التنقل في العديد من مناطقها وأغلقت المراكز التجارية والشواطئ وغيرها.