عروس تتزوج نفسها بعد ان تركها خطيبها !

التزمت العروس في الزفاف ان تعتني بنفسها

التزمت العروس في الزفاف ان تعتني بنفسها

العروس استأجرت شاب مودل ليؤدي وظيفة العريس

العروس استأجرت شاب مودل ليؤدي وظيفة العريس

العروس رفقة المودل لين و المصورة ناتالي التي التقطت لها صور زفافها على نفسها

العروس رفقة المودل لين و المصورة ناتالي التي التقطت لها صور زفافها على نفسها

في قصة غريبة، قررت عروس بريطانية 32 عاما تدعى ساندرا بلانكو ان تتزوج من نفسها و تحتفل بزفافها منفردة بعد أن تخلى عنها خطيبها اسبوعا قبل اعياد ميلاد الكريسماس.

و في التفاصيل، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، فإن ساندرا كانت على علاقة بخطيبها استمرت لمدة عام ونصف حيث تمت خطوبتها في نوفمبر 2017. و قام الاثنان بالتخطيط لحفل الزفاف في لاس فيغاس بعد ستة اسابيع من خطوبتهما، و لكن لسوء الحظ انفصلا بعد تردد الخطيب بشأن الارتباط و ذلك قبل اسبوع من اعياد ميلاد الكريسماس.

العروس رفقة المودل لين و المصورة ناتالي التي التقطت لها صور زفافها على نفسها

و بحسب الصحيفة، فإن ساندرا سيدة أعمال تملك شركة خاصة لصنع تيجان العرائس، لم تتمكن من استرداد المبالغ التي دفعتها للحجوزات الخاصة بحفل الزفاف على الرغم من الغاء الحفل. لذلك قررت أن تمضي قدما و تحتفل منفردة بزواجها على نفسها.

و قالت ساندرا :"أنا لم اقم بإلغاء مراسيم الكنيسة أو الاحتفال لأنني خطرت ببالي فكرة، فقد قررت ان اتزوج نفسي، أدري أن الامر قد يبدو ضربا من الجنون... و لكنه بالنسبة لي ليس كذلك."

و أضافت قائلة: "لقد كان الامر جميلا، و شاعريا و حيويا، كان هناك احتفال التزمت فيه أن اكون أنسانة جيدة وأن اعتني بنفسي"

التزمت العروس في الزفاف ان تعتني بنفسها

و قررت العروس مكسورة القلب أن تسترد قواها بعد أن تحطمت مشاعرها، بالاحتفال بزفافها على نفسها و التقطت صور لها في جلسة للفوتوشوت استعانت فيها بتوظيف شاب مودل يدعى "لين" ارتدى بذلة النجم الفيس بريسلي ليظهر معها في الصور و يؤدي دور العريس. و قالت العروس، بحسب الصحيفة، أن "لين" أسمعها ألطف العبارات وهي تمشي على الممر. وقامت العروس برحلة من فيغاس الى غراند كانيون برفقة المودل الشاب و  مصورة تدعى ناتالي والتي التقطت لها اجمل الصور لحفل زفافها على نفسها.

وعلقت العروس ساندار عن قرارها بهذا الاحتفال قائلة بأنه غير نظرتها للحب حيث استنتجت منه اقتناعها بأن الشخص ينبغي أن يحب نفسه أولا، حتى يتمكن من الحصول على حب الاخرين.