حفل زفاف حفيدة الملكة إليزابيث هل سيتأجل إلى عام 2021

الثنائي الاميرة بياتريس و خطيبها ادواردو مابيلي سيأخذان بنصائح الحكومة قبل اتخاذ اي قرار بشأن اقامة حفل زفاف مصغر

الثنائي الاميرة بياتريس و خطيبها ادواردو مابيلي سيأخذان بنصائح الحكومة قبل اتخاذ اي قرار بشأن اقامة حفل زفاف مصغر

 حفل زفاف الاميرة بياتريس كان مقرر في 29 مايو

حفل زفاف الاميرة بياتريس كان مقرر في 29 مايو

 حفل زفاف حفيدة الملكة اليزابيث .. هل سيتأجل إلى عام 2021

حفل زفاف حفيدة الملكة اليزابيث .. هل سيتأجل إلى عام 2021

في خضم تفشي فيروس كورونا في العالم، و الاجراءات الوقائية التي اتخذتها الحكومة البريطانية للحد من انتشار الوباء، لاتزال التساؤلات مطروحة حول الموعد الجديد لحفل زفاف حفيدة الملكة وابنة الأمير أندرو الاميرة بياتريس وخطيبها إدواردو مابيللي موزي. فقد كان من المقرر أن يقام حفل الاستقبال في حدائق قصر باكنغهام، حيث أعلن القصر في فبراير الماضي على أن موعد حفل الزفاف الملكي سيكون في 29 مايو 2010، و بأن الملكة إليزابيث ستقيم حفل استقبال للعروسين في حدائق قصر باكينغهام.

بحسب صحيفة "إكسبريس" الالكترونية البريطانية، فإن المؤشرات الحالية في ظل احداث تفشي فيروس كورونا و الاجراءات المتخذة من قبل الحكومات لمواجتهه، توحي بإمكانية تأجيل حفل زفاف الاميرة بياتريس، 32 عاما، إلى غاية عام 2021.

فقد أكد القصر على أنه، في ظل تفشي وباء كورونا كوفيد 19، طرأت العديد من التغييرات على برنامج الملكة إليزابيث. فالملكة تشارف على بلوغ 94 من عمرها و هو الامر الذي يجعلها عرضة لخطر الاصابة بفيروس كوفيد 19 مما يستدعي ضرورة اتخاذ الاجراءات الوقائية لحماية الملكة في غضون الأسابيع و الاشهر القادمة. وأعلن بيان أصدره القصر بأن هذه الاجراءات الوقائية تتضمن إلغاء بعض الفعاليات التي سبق التخطيط لها و تعجيل انتقال الملكة إلى قلعة ويندسور بمناسبة عطلة الفصح. و جاء في البلاغ :"في إطار الاجراءات الاحترازية الضرورية و لأسباب عملية في الظروف الراهنة، فقد تم إجراء عدد من التعديلات على مواعيد أجندة الملكة... بالنسبة للاجتماعات المقرر انعقادها هذا الاسبوع في قصر باكينغهام، فإنها ستقام كما كان مخططا لها... ولكن سوف يتم مراجعة الاجتماعات المقررة للمستقبل على نحو مستمر و ذلك تماشيا مع النصائح المناسبة."

و يضيف البيان، بحسب صحيفة إكسبريس، بأنه تقرر انتقال الملكة إلى قلعة ويندسور لقضاء اجازة مناسبة الفصح بأسبوع قبل الموعد المقرر، وبأنه من المحتمل أن تبقى الملكة هناك حتى بعد انتهاء مناسبة الفصح. كما اعلن البيان بأنه سوف يتم إلغاء أو تأجيل عدد من المناسبات العامة التي تشكل تجمعات كبيرة والتي كان من المقرر أن تحضرها الملكة و أفراد من العائلة الملكية في الشهور القادمة. وبأنه لن يتم إجراء طقوس العهد السنوي (Maundy Service) التي تشهدها كنيسة القديس جورجبتاريخ 9 ابريل. و أعلن البيان أيضا بأنه سيتم إلغاء ثلاث حفلات تعتزم الملكة استضافتها في قصر باكينغهام، وبأنه سوف يٌطلَب من الضيوف الذين سبق دعوتهم إلى هذه الحفلات الحضور في 2021.

و صرح الناطق باسم القصر يوم الاربعاء الماضي بأن الاميرة بياترس و خطيبها إدواردو مابيلي موزي يتطلعان إلى الاحتفال بزفافهما و لكنهما في ذات الوقت مدركين لضرورة تفادي أية مخاطر لاداعي لها في الظروف الراهنة. وأضاف البيان بأن الثنائي يراجعان مخطط حفل الزفاف الذي كان مقررا بتاريخ 29 مايو  و ذلك تماشيا مع نصائح الحكومة البريطانية، وإنهما مدركين على وجه الخصوص بضرورة الاخذ بنصائح الدولة فيما يتعلق بصحة كبار السن و التجمعات الكبيرة من الناس. لذلك فإنه لن تتم إقامة حفل الزفاف الذي كان مقررا تنظيمه في قصر باكينغهام، تضيف الصحيفة.

و سيحرص الثنائي على الاخذ بنصائح الحكومة قبل اتخاذ اي قرار بشأن الاحتفال بزفافهما في إطار مجموعة صغيرة تقتصر على الاهل و المقربين، وفقا للصحيفة البريطانية.